وقفات "بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ" سورة الفاتحة آية:١




(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
التدبر
3- ﻟﻮ ﺃﺣﺴﻦ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﺍﻟﺘﺪﺍﻭﻱ ﺑـ اﻟﻔﺎﺗﺤﺔ ؛ ﻟﺮﺃﻯ ﻟﻬﺎ ﺗﺄﺛﻴﺮﺍً ﻋﺠﻴﺒﺎً ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻔﺎﺀ!! ــــ ˮحمد الحريقي“ ☍...
كلما أحسست بشئ في داخلك ينهاك عن معروف ويأمرك بمنكر فقل: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ــــ ˮروائع القرآن“ ☍...
من أعظم النعم أن الله ملك الملوك أذن لك أن تستعين به..
وكم من البشر عندما ترأس تأفف ممن طلب العون منه..
فاحمد الله.. واستعن بالله. ــــ ˮمحاسن التاويل“ ☍...
استفتح الله بها كتابه وبهانزل الوحي ليعلمنا أدب رباني أن نبدأ كل أعمالنا وأقوالنا بـ"بسم الله" طلبا لعونه وبراءة من حولنا وقوتنا.. ــــ ˮمحاسن التاويل“ ☍...
"أعوذ بالله.."
"بسم الله.."
في الأول تهيئة المكان وتخليته من العدو..
وفي الثاني طلب العون والمدد من الله بعد نظافة المحل.. ــــ ˮمحاسن التاويل“ ☍...
"أعوذ بالله من الشيطان الرجيم"
نستجير ونتحصن ونستغيث ونلوذ ونلتجئ بالقوي المتين الجبار المقتدر من أعظم وأشد خطر عدو لنا الشيطان الرجيم ــــ ˮمحاسن التاويل“ ☍...
فاتحة الكتاب
الشفاء التام والدواء النافع والرقية التامة ومفتاح الغنى والفلاح وحافظة القوة ودافعة الهم والحزن لمن عرف مقدارها
ابن القيم ــــ ˮمحاسن التاويل“ ☍...
"الحمد لله"
ما أجملها من كلمة حين تسمعها
بأصوات المرضى الخافتة
وعلى شفاه النفوس المتعبة
يقولون :
يارب لك الحمد في غمرات الألم. ــــ ˮ#عبدالله بلقاسم“ ☍...
افتتح السور بالبسملة والطاعات تبدأ بالبسملة ، والمعاصي لا تبدأ بالبسملة ــــ ˮمحمد متولي الشعراوي“ ☍...
{بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ} ﴿١﴾ سورة الفاتحة
افتتح السور بالبسملة والطاعات تبدأ بالبسملة ، والمعاصي لا تبدأ بالبسملة .(في المطبوع 1/48)
الفاتحة اشتملت على عقائد وتشريع :-
-العقائد : الحمد لله رب العالمين ،الرحمن الرحيم ، مالك يوم الدين .
-التشريع : إياك نعبد وإياك نستعين ، اهدنا الصراط المستقيم ، صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضآلين . ــــ ˮمحمد متولي الشعراوي“ ☍...
وقفات مع البسملة.. ــــ ˮناصر العمر“ ☍...
برنامج أقوم القرآنى
سورة الفاتحة آية 1 ــــ ˮعبدالعزيز الفايز“ ☍...
كان يعرض لى آلام مزعجه بحيث تكاد تقطع الحركة منى
فأبادر الى قراءة الفاتحة وامسح بها على محل الألم فكأنها حصاة تسقط ــــ ˮابن قيم الجوزية (ابن القيم)“ ☍...
ولا يحزنك اللذين يسارعون في الكفر ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
مجالس في تدبر القران
تدبر أية رقم (1) سورة الفاتحة ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
سورة النبأ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الحمد لله رب العالمين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ببسم الله الرحمن الرحيم
قولها عند البدء باي عمل
سبب لحصول البركه فيه
فأنك تبداء قولك او فعلك بكل اسم هوا لله
فتأكد من البركه فيه ــــ ˮ“ ☍...
اشراقات قرآنية
سورة الفاتحة
أية 1 ــــ ˮعبدالعزيز السدحان“ ☍...
اية سورة الزمر رقم 36 ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
الحمدلله ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وسارعوا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
سوره النساء الايه 114 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وداد عبده ــــ ˮالاسلام سؤال وجواب“ ☍...
الله أول اسم في أول آية من كتاب الله .. " بسم الله الرحمن الرحيم " ــــ ˮنايف الفيصل“ ☍...
وإن يمسسك الله بضر ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفة ــــ ˮأبحاث هيئة كبار العلماء“ ☍...
قال العلامة الكافِيَجي ويلقب بأستاذ الأستاذين (كما يصفه تلميذُه السيوطي) في كتابه:
"الغرة الواضحة في تفسير الفاتحة"
مفسراً معنى قوله تعالى : ( الرحمن الرحيم):
"وحظُّ العبد من الرحمة:
1) أنْ يُوقِظَ الغافلين مِنْ عباد الله بغير عُنف.
2) ويَنظرَ إلى العُصاة بعين الرحمة، ويَتوصَّلَ إلى إقلاعهم بلطف.
3) ويُسْعِفَ المحتاجَ في سَدِّ حاجته، بقدر طاقته.
4) ويُلْحِقَ الفقيرَ بجناح معونتهِ، ليَظْفرَ بسَدِّ خَلَّتهِ.
5) أَوْ يَبذلَ له الشفاعة، إِذا فقدَ الاستطاعة.
6) أو يُعينَه بابتهالهِ، عند قُصورِ جاهِهِ ومالِه".
وكان هو كذلك، قال عنه السيوطي - وهو شاهد عيان- :
"كان كثيرَ الصدقة والبذل، لا يُبقي على شيء". ــــ ˮجلال الدين السيوطي“ ☍...
نحن خلقناكم.... ــــ ˮ#نداء عادل“ ☍...
للرحمن الرحيم ثلاثة معانِ إما أن الرحمن بمعنى الرحمة العامة التي تشمل جميع الخلائق والرحيم بمعنى الرحمة الخاصة بالمؤمنين أو الرحمن يعني أن جميع رحماته تكون للمؤمنين والرحيم هي بعض الرحمات الخاصة التي يتفضل بها على عباده مؤمنين وغيرهم أو أن الرحمن هو الذي يتصف بصفات الرحمة في كل شيء (جميع أنواع الرحمات) فلذلك لا يوصف بها الا الله والرحيم هي رحمة خاصة لذلك قد يوصف شخص بأنه رحيم ولا يوصف غير الله بالرحمن ــــ ˮابن كثير“ ☍...
تجربة وقفة تدبرية حديثة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
يايها الناس أعيدوا ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
الايه83 من سورة النحل ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
تدبر جميع السورات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ايحسب الانسان ان يترك سدى ــــ ˮأبو حامدالغزالى“ ☍...
محاولة وتجربة ــــ ˮغير معروف“ ☍...
يمحق الله الربا....
السلام عليكم
الربا بهدم المجتمعات بالكامل ويصيبها بالتخلف...
والتفريق هنا ليس كما توقعتم بارك الله في اعمالكم واعماركم.... بل بين المضطر لمرة واحدة وفق احكام الشريعة والتي لاتكون جماعية بل فردية يفتى بها للافراد وفق ظرف خاص، وهو عند السقوط في حد الاكراه الملجئ، الذي يؤدي الى القتل او التقطيع، او التعري عن مأكل وملبس، يستر به رمقه من موت وعرضه من تفضيح ولا بديل له في حينها سواه....
اما قليله وكثيره فهذا ليس فيه دليل من الشريعة... فالربا ربا ان قل او كثر، وهو كما في قاعدة تحريم الخمر ما اسكر كثيره فقليله حرام...
والربا اخطر داء يصيب المجتمع اذ انه باب للتقاعس عن طلب الرزق، وباب للتسلط الذي يوقع الانسان في الرق والعبودية المقننة، وباب للذل الذي نهانى الله عنه في حق بعضنا، اذ قال تعالى ( ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا)
فيه مسائل :
منها: قوله تعالى: ولقد كرمنا بني آدم ...اي تكريم الحال لا المال، فالمال من ابواب الرزق المكتوبة بالاحال المسماة.
وثانية ان الغنى ابتلاء كما الفقر (ليبلوكم)، فمن توخى في ماله الاستخلاف عمل بموجبه، ومن توخى في ماله الأحقية والأولوية كقارون وصاحب الجنتين، عمل فيه بمقتصاه وعُمل فيه بمقتضى تصرفه.
وأخرى قوله تعالى: ورزقناهم من الطيبات.... بين الله تعالى ان رزقه طيبا فكيف يكون بعد ذلك مذلاً مرهقاً منغصاً لحياة من كان في حاجة وعوز... فبعض ابتلاء الاغنياء هم هؤلاء...!
لذلك اذن الله فيه بالحرب، وساوى رسول الله ﷺ فيه بالعقوبة، لانه مدعاة للتقاعس وعدم الانتاج النافع للمجتمع بل تضعيف للجماعة وانتفاء الأصل الذي شرع له المال بين الخلائق، وهو التكسب وفتح ابواب التكسب، الطيب والكريم...
والله اعلم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
تعلوم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قل إن الهدى هدى الله آل عمران ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
واستغفورا ربكم ثم توبوا اليه ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
دروس من عاشوراء
من آثار اتصاف الله -ﷻ- بصفة
الرحمة .
تكفيره بعمل ( يوم) سيئات ( سَنَة) كاملة.
ما ظنُّكَ بربٍّ مفتاحُ كتابهِ الرَّحَمَات
{ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ } ــــ ˮرسائل مشروع تدبر“ ☍...
كل انسان يعمل ويتعب في حياته فلا أحد لا يعمل فانظر لعملك و وقتك بما تشغله هل سترتفع به في الآخرة ام يكون سبب لدخولك النار ــــ ˮغير معروف“ ☍...
لدلوك السمس ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الرؤى

تعتبر سورة يوسف بمثابة الكنز الثمين للتأمل فى قضية الرؤى والأحلام

[ ] الرؤيا الأولى
إِذْ قَالَ يُوسُفُ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ رَأَيْتُهُمْ لِي سَاجِدِينَ (4)

يوسف بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الأب نبي والجد والجد كلهم انبياء
يعقوب يرى فى ابنه يوسف شيئا خاصا من قبل ان يرى يوسف الرؤيا وله مكانة خاصة عنده حتى قال أخوته

﴿إِذۡ قَالُوا۟ لَیُوسُفُ وَأَخُوهُ أَحَبُّ إِلَىٰۤ أَبِینَا مِنَّا وَنَحۡنُ عُصۡبَةٌ إِنَّ أَبَانَا لَفِی ضَلَـٰلࣲ مُّبِینٍ﴾ [يوسف ٨]

جاءت الرؤيا تؤكد إحساس يعقوب بأن ابنه سيكون له شأن وربما لحق قطار النبوة .
وبإلهام من الله او ربما أحس ان الله سبحانه سيعلم يوسف تأويل الاحاديث
لأنها لم ترد صريحة فى الرؤيا
لكنه استنتج ان الله سبحانه وتعالى سيجتبي يوسف .

تضمنت الرؤيا عناصر الكون المحيط بهم فى البادية الشمس والقمر والكواكب وكل منه له دور ومقام
كما اشارت الى الرقم أحد عشر وهو ربما عدد إخوته كما سيتضح فى النهاية
وكل الأرقام التي وردت في كل الرؤى تشير دائما الى صنف واحد متماثل .

الرؤيا جاءت بالفعل الماضي رأيت .
كما أن سجود الشمس والقمر والكواكب ليوسف وهى تمثل المكونات العظمى للكون المحيط بهم تشير الى علو شأنه فى المجتمع المحيط به أو المجتمع الذي سينتقل إليه أو كلاهما وهو ما حدث بالفعل . وخاصة ان السجود يشير الى الطاعة والخضوع .

وإلى جانب هذه الجوانب المشرقة فى رؤيا يوسف عليه السلام فقد كان لها أثار سلبية على يعقوب عليه السلام لاحقا لأن قلبه ووجدانه ازداد ارتباطا بيوسف فكان فقده شديد الألم على قلبه سنين كثيرة حتى قال قوله الحزين
﴿قَالَ إِنَّمَاۤ أَشۡكُوا۟ بَثِّی وَحُزۡنِیۤ إِلَى ٱللَّهِ وَأَعۡلَمُ مِنَ ٱللَّهِ مَا لَا تَعۡلَمُونَ﴾ [يوسف ٨٦]

ويكأن القدر الأعلى قد يصنع لمن شاء من عباد الله ترتيبات ترفعهم مكانا عليا ولآخرين خلاف ذلك .
فاللهم اغفر لنا ما ظلمنا به انفسنا .

الرؤيا الثانية
وَدَخَلَ مَعَهُ السِّجْنَ فَتَيَانِ ۖ قَالَ أَحَدُهُمَا إِنِّي أَرَانِي أَعْصِرُ خَمْرًا ۖ وَقَالَ الْآخَرُ إِنِّي أَرَانِي أَحْمِلُ فَوْقَ رَأْسِي خُبْزًا تَأْكُلُ الطَّيْرُ مِنْهُ ۖ نَبِّئْنَا بِتَأْوِيلِهِ ۖ إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ (36)

أما الاول فكانت عناصر الرؤيا من واقع عمله وحياته وكانت تبشر بعودته لممارسة عمله ولكن على الوجه الذي أوله يوسف مما اختصه الله به
وأما الاخر فكانت رؤياه ايضا من عناصر ورموز عمله فإنه يحمل الخبز فوق رأسه وهى عادة مصرية للخبازين يبدو أنها متوارثة ولكن مع وجود شىء مخالف هو أن الطير تأكل من الخبز فوق رأسه ولكن لا يعرف منها أنه سيصلب الا صاحب علم التأويل وهو يوسف عليه السلام
الرؤيا جاءت بالفعل المضارع أرى وكأنه يراها فى اللحظة أمام عينيه لا يتشكك فى رؤيتها وليست من الأضغاث التى يراها النائم

الرؤيا الثالثة
وَقَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَىٰ سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنبُلَاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ ۖ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِن كُنتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ (43)

جاءت رؤيا الملك بالفعل المضارع أرى وكانت من اليقين والوضوح فقال رؤياي فهو لا يتشكك فى كونها رؤيا لذلك لم يهتم بقول الملأ وقبل عرض الساقي على الفور .
يدل على ذلك السياق ذاته فى حديث الساقى الي يوسف عقب حديثه مع الملك . وكأن الملك قبل العرض على الفور وأرسله إلى يوسف فى السجن .

رؤيا الملك تشير لقضية تتعلق بملكه فاقتصاد دولته يقوم على الثروة الحيوانية التي تمثلها البقرات والثروة الزراعية التي تمثلها السنبلات
ووجود البقرات العجاف أمر مقلق وأكلهن للبقرات السمان امر مزعج فإن البقر لا يأكل البقر كما أن الضعيف لا يأكل القوي .
كما أن السنبلات هى طعام الناس وبخاصة الفقراء ووجود السنبلات اليابسات أمر مقلق أيضا .
كما أن وجود سبع وحدات من كل نوع يشير الى سر محدد وهو باعتباره الملك المسئول عن البلاد والعباد لم يكن بوسعه التجاهل والسكوت .

وجاء تأويل يوسف عليه السلام لهذه الرؤيا بديعا حيث اشار الي نماء الثروة الزراعية والحيوانية لمدة سبع سنوات مع العمل والجد والاجتهاد .ثم تتعرض البلاد الى ما يشبه الجفاف الذي يرهق الثروة الزراعية والحيوانية ولا يبقى للناس الا ما تم ادخاره .
والرقم سبعة يشير الى مدة حدث الرخاء وحدث الشدة ولعله مما علمه الله من التأويل علم أن نهاية الشدة يعقبها متسع من اليسر .
أو ان هذه هي سنة الله فى اليسر بعد العسر . رغم أن عموم الناس لم يكونوا مؤمنين فإن فضل الله فى الدنيا يسع المؤمن والكافر كما هو ظاهر فى كل زمان ومكان .

اللهم لا تحرمنا من رحمتك بذنوبنا

والرؤى فى قصة يوسف كانت وسيلة من وسائل إدارة الأحداث .
فقد كانت بمثابة الأمل الباقي ليعقوب عليه السلام في عودة ابنه .
كما كانت بشرى للساقي فى النجاة .
وهى التي أطلقت يوسف من السجن وأظهرت براءته ورفعته مكانا عليا .
وهي من الأقدار التى لا تخطر على بال البشر يجرى به الله سبحانه ما يشاء من البشارة والنذارة .
فينتفع بها المؤمن سواء يراها هو أو يراها له غيره كما فى الحديث الشريف
روى  البخاري (6989) من حديث أبي سعيد ، ومسلم (2263) من حديث أبي هريرة
عَنْ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أنه قال : ( الرُّؤْيَا الصَّالِحَةُ جُزْءٌ مِنْ سِتَّةٍ وَأَرْبَعِينَ جُزْءًا مِنْ النُّبُوَّةِ ) .

والشاهد من سورة يوسف ان الأحداث التى فى الرؤى قد تحققت وتأولت فى وجود من رأوها .
فقد عاشوا جميعا حتى تأولت .

﴿وَرَفَعَ أَبَوَیۡهِ عَلَى ٱلۡعَرۡشِ وَخَرُّوا۟ لَهُۥ سُجَّدࣰاۖ وَقَالَ یَـٰۤأَبَتِ هَـٰذَا تَأۡوِیلُ رُءۡیَـٰیَ مِن قَبۡلُ قَدۡ جَعَلَهَا رَبِّی حَقࣰّاۖ وَقَدۡ أَحۡسَنَ بِیۤ إِذۡ أَخۡرَجَنِی مِنَ ٱلسِّجۡنِ وَجَاۤءَ بِكُم مِّنَ ٱلۡبَدۡوِ مِنۢ بَعۡدِ أَن نَّزَغَ ٱلشَّیۡطَـٰنُ بَیۡنِی وَبَیۡنَ إِخۡوَتِیۤۚ إِنَّ رَبِّی لَطِیفࣱ لِّمَا یَشَاۤءُۚ إِنَّهُۥ هُوَ ٱلۡعَلِیمُ ٱلۡحَكِیمُ﴾ [يوسف ١٠٠]

وكأن الشاهد من كل رؤيا هو ..

إِنَّ رَبِّی لَطِیفࣱ لِّمَا یَشَاۤءُۚ إِنَّهُۥ هُوَ ٱلۡعَلِیمُ ٱلۡحَكِیمُ

مجرد تأمل ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إنك لتعلم ما نريد ..

﴿قَالُوا۟ یَـٰلُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن یَصِلُوۤا۟ إِلَیۡكَۖ فَأَسۡرِ بِأَهۡلِكَ بِقِطۡعࣲ مِّنَ ٱلَّیۡلِ وَلَا یَلۡتَفِتۡ مِنكُمۡ أَحَدٌ إِلَّا ٱمۡرَأَتَكَۖ إِنَّهُۥ مُصِیبُهَا مَاۤ أَصَابَهُمۡۚ إِنَّ مَوۡعِدَهُمُ ٱلصُّبۡحُۚ أَلَیۡسَ ٱلصُّبۡحُ بِقَرِیبࣲ﴾ [هود ٨١]

﴿فَعَقَرُوهَا فَقَالَ تَمَتَّعُوا۟ فِی دَارِكُمۡ ثَلَـٰثَةَ أَیَّامࣲۖ ذَ ٰ⁠لِكَ وَعۡدٌ غَیۡرُ مَكۡذُوبࣲ﴾ [هود ٦٥]

إذا كشفت الأستار تسارعت الأحداث ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ابن نوح والحقيقة ١

﴿قَالَ یَـٰنُوحُ إِنَّهُۥ لَیۡسَ مِنۡ أَهۡلِكَۖ إِنَّهُۥ عَمَلٌ غَیۡرُ صَـٰلِحࣲۖ فَلَا تَسۡـَٔلۡنِ مَا لَیۡسَ لَكَ بِهِۦ عِلۡمٌۖ إِنِّیۤ أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ ٱلۡجَـٰهِلِینَ﴾ [هود ٤٦]

كان نوح يظن حتى اللحظة الأخيرة أن ابنه يمكن أن يقبل الهداية وأنه من أهله
حتى وقعت الأحداث العظمى .

قد يتأخر إعلان الحقيقة حتى تأتي الأقدار التى تكشفها .

وقد يصل الأمر أنك لا تعرف الحقيقة إلا بعد رحيل من كنت لا تعلم حقيقته .

إن القدر الأعلى إذا أراد كشف حكمته في أمر تركه للوقت المناسب والذي تبدو فيه الحكمة ظاهرة كضوء الشمس لا يحيطها لبس .

كذلك الحكمة الكاملة فى قصة يوسف لم تظهر إلا مع نهاية الأحداث .

ألم يقل سبحانه يوم بدر

ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة
﴿إِذۡ أَنتُم بِٱلۡعُدۡوَةِ ٱلدُّنۡیَا وَهُم بِٱلۡعُدۡوَةِ ٱلۡقُصۡوَىٰ وَٱلرَّكۡبُ أَسۡفَلَ مِنكُمۡۚ وَلَوۡ تَوَاعَدتُّمۡ لَٱخۡتَلَفۡتُمۡ فِی ٱلۡمِیعَـٰدِ وَلَـٰكِن لِّیَقۡضِیَ ٱللَّهُ أَمۡرࣰا كَانَ مَفۡعُولࣰا لِّیَهۡلِكَ مَنۡ هَلَكَ عَنۢ بَیِّنَةࣲ وَیَحۡیَىٰ مَنۡ حَیَّ عَنۢ بَیِّنَةࣲۗ وَإِنَّ ٱللَّهَ لَسَمِیعٌ عَلِیمٌ﴾ [الأنفال ٤٢]

فلا تستعجل الأقدار . ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لدي مجموعة متنوعة من الوقفات التدبرية كانت مجرد تأمل فى بعض الآيات والآحداث المعاصرة سأرسلها تباعا إن شاء الله لعل أحد ينتفع منها بشىء
وأعتذر عن أي خطأ لغوي ويمكن تعديلها الى الصورة المناسبة للنشر
وجزاكم الله خيرا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الاضطرار دفع مع حصر ((ثم أضطره إلى إلى عذاب النار))،[البقرة] (فاضطروه إلى أضيقه) حديث
اما المعنى المطلوب التلبس به "االساعي الجاد المفتقر إلى عون من يأمر في إتمام تمثل أمره"" ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ لِّيَجۡعَلَ مَا يُلۡقِي ٱلشَّيۡطَٰنُ فِتۡنَةٗ لِّلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٞ وَٱلۡقَاسِيَةِ قُلُوبُهُمۡۗ وَإِنَّ ٱلظَّٰلِمِينَ لَفِي شِقَاقِۭ بَعِيدٖ ﴾
[ الحج: 53] ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
سورة البقرة آية ٢٣٧ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
لاياتون بمثله ولوكان بعضهم لبعض ظهيرا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إذا دعاك الآثمُ إلى إثمِهِ ، والفاسقُ إلى فسقِه ، والظالمُ إلى ظلمِه ، والكافرُ إلى كفرِه ، فاجتنب كلَّ أولئك ، فإن اتبعتهم فقد أطعتهم ، ولقد نهى الله عزوجل عن طاعتهم :
(وَلَا تُطِعۡ مِنۡهُمۡ ءَاثِمًا أَوۡ كَفُورࣰا)
[سورة الإنسان 24] ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وماتكون في شأن ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
لن يصلوا إليك و لم يقل لن يصلوا إلينا!
و هذا من البلاغة العظيمة لأنهم ملائكة مكرمون فيستحيل الوصول إليهم بسوء، فيني ذلك لن يصلك الأذى بالخزي في أضيافك ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
سورة النساء ايه ٧٢ و٧٣ ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
(في جنة عالية )ايه ٢٢سورة (الحاقة)
(في جنة عالية )ايه ١٠سورة (الغاشية )
منازلها مساكن عالية، لها غرف ومن فوق الغرف غرف مبنية يشرفون منها على ما أعد الله لهم من الكرامة.ي
يارب يجعلنا من اهل الجنة ولجميع المسلمين والمسلمات والاحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ) الايه2) من سورة الملك
في هذه الايه اختبار الله سبحانه وتعالى لعباده بعد الموت وايهم احسن الاعمال الصالحة التي قدموها في حياتهم ان الله سبحانه وتعالى غفور بعباده ويغفر لمن تاب
يارب تقبل اعمالنا خالصة لوجهك الكريم وتب علينا انك انت الغفورالرحيم ــــ ˮالنووي“ ☍...
٣٨
﴿ وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ﴾ [أي: دائما تجري لمستقر لها] قدره اللّه لها، لا تتعداه، ولا تقصر عنه، وليس لها تصرف في نفسها، ولا استعصاء على قدرة اللّه تعالى. ﴿ ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ ﴾ الذي بعزته دبر هذه المخلوقات العظيمة، بأكمل تدبير، وأحسن نظام. ﴿ الْعَلِيمُ ﴾ الذي بعلمه، جعلها مصالح لعباده، ومنافع في دينهم ودنياهم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(والقرآن الحكيم)ايه ٢من سورة يس
اقسم الله سبحانه وتعالى بالقران الكريم بمايحتويه من المواعظ والحكم الخير ان نتحلى بها وحكم ومواعظ الشر يجب الابتعاد عنها عما حذرنا الله منها ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾سورة البقرة ايه {١٥}
صفة اثبتها الله سبحانه وتعالى لنفسه صفه الوجه وجه الله سبحانه وتعالى لم يشبهه وجه في الوجود
ان الله واسع وعظيم السعة وعليم بالخلائق وبالسراء والضراء وبالسر والعلن وعليم بالظاهر والباطن ومايخفى عليه شي في الارض ولا في في السماء ليعلمه
يارب ارزقنا رؤيتك ولذه النظر الى وجهك الكريم ــــ ˮ#تدبر“ ☍...
(إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ )ايه (1)سورة الواقعة
دليل على ان يوم القيامة واقع لامحاله فيه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ وَإِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ﴾
[ البقرة: 117]
خلق الله سبحانه وتعالى السماوات والارض باجمل ابداع صنعه تعالى
ان القضاء واالاقدار بيده سبحانه اذا قدر القدر لا يمنع ولا يرد
سبحانك اللهم وبحمدك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ وَإِذَا قَضَىٰ أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ﴾
[ البقرة: 117]
خلق الله سبحانه وتعالى السماوات والارض باجمل ابداع صنعه تعالى
ان القضاء واالاقدار بيده سبحانه اذا قدر القدر لا يمنع ولا يرد
سبحانك اللهم وبحمدك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (4)
مبدا ثابث قويم التمسك بالقران الكريم والسنة النبوية
اللهم اهدنا الى طريقك المستقيم الذي لانظل بعده ابدا ولانشقى ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(الرحمن )
اثبات صفة الله سبحانه وتعالى صفة الرحمة التي وسعت كل شي ــــ ˮنسرين“ ☍...
لماذا خلقناالله جل جلاله ؟
الله جل جلاله خلقنا لعبادته وحده لاشريك له قال تعالى :(وماخلقت الجن والإنس إلا ليبعدون )ايه ٥٦
(مااريد منهم من رزق ومااريد أن يطعمون )ايه ٥٧
(إنه هو الرزاق المتين )الذاريات ٥٦_٥٨
عبادة الله وحده لاشريك له
الشرف الكبير
النعمة العظيمة
المقام الرفيع
السعادة الأبدية
الحياة الحقيقية
الأمن والطمأنينة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
العبادة حق الله على العباد
قال صلى الله عليه وسلم (يامعاذ اتدري ماحق الله على العباد وماحق العباد على الله قلت الله ورسوله اعلم قال حق الله على العباد ان يعبذوه ولايشركوا به شيئا وحق العباد على الله الا يعذب من لايشرك به شيئا )
قال صلى الله عليه وسلم (فإن الله حرم على النار من قال لا الإله الإ الله يبتغي بذلك وجه الله )
قال صلى الله عليه وسلم (من شهد أن لاإله إلا الله وحده لاشريك له وأن محمداعبده ورسوله ؤان عيسى عبدالله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه والجنة حق والنار حق أدخله الله الجنة على ماكان من العمل ) ــــ ˮنسرين“ ☍...
النفس البشرية تتشرف بعبادة الله وحده لاشريك له
قال تعالى :(سبحان الذي أسرى بعبده ليلامن المسجد الحرام إلى المسجد الاقصا الذي باركنا حوله لنريه من ءايتنا إنه هو السميع البصير )
قال بن سعدي رحمه الله ونال (محمد صلى الله عليه وسلم )هذه المقامات الكبار بتكميله لعبودية ربه
تفسير ابن سعدي ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
التوحيد هو الطريق الوحيد لقبول العمل
قال تعالى :(وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة )البينة ٥
بالتوحيد تكون حياتك كلها لله
قال تعالى :(قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين )
(لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين )
الأنعام ١٦٢-١٦٣
الله جل جلاله أرسل النبي محمد صلى الله عليه وسلم رحمة للعالمين
قال تعالى :(وماارسلناك إلا رحمة للعالمين )
(قل انما يوحى الى أنما إلهكم إله واحد فهل أنتم مسلمون )الأنبياء ١٠٧-١١٢
محبة الله تنال باتباع النبي صلى الله عليه وسلم
قال تعالى (قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم )ال عمران ٣١
قال تعالى :(من يطع الرسول فقد اطاع الله ومن تولى فما ارسلناك عليهم حفيظا )النساء ٨٠
يجب على المسلم أن يحب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم اكثر من نفسه وأهله وماله والناس اجمعين
قال تعالى :(قل إن كان ءاؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وازواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لتيهدي القوم الفاسقين )التوبة٢٤
قال صلى الله عليه وسلم :لايؤمن أحدكم حتى أكون احب اليه من والده وولده والناس اجمعين )
رواه البخاري ٥٩١٧
النبي صلى الله عليه وسلم يعلمنا العبادان الشرعية
قال تعالى :(وماءاتكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهواواتقوا الله ان الله شديد العقاب )الحشر ٧
قال تعالى :(لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنةلمن كان يرجوا الله واليوم الأخر وذكر الله كثيرا )الاحزاب ٢١
قال صلى الله عليه وسلم :صلوا كمارايتموني اصلي ) صحيح البخاري ٧٢٤٦
وقال صلى الله عليه وسلم ((خذوا عني مناسككم )) رواه مسلم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
تعريف العبادات الشرعية
هي فعل الأوامر واجتناب النواهي التي جاءت في كتاب الله وسنة
رسوله صلى الله عليه وسلم محبة وتعظيما لله وحده لاشريك له على الوجه المشروع .
حقيقة العبادة
١-التوجه . ٢-الدعاء . ٣- تسليم ٤-طاعة ٥-إتباع .
٦-محبة . ٧-خشية ٨-تعلق . ٩-تعظيم ١٠-خشوع
ضوابط العبادات الشرعية
أن تكون خالصة لله تعالى .
أن تكون على طريقة رسول الله صلى الله عليه وسلم . ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللَّهُمَّ لا تحرمنا أجره، ولا تفتنّا بعده، واغفر لنا وله، واجمعنا معه في جنّات النّعيم يا ربّ العالمين.
اللَّهُمَّ أنزل على أهله الصّبر والسلوان وارضهم بقضائك.
اللَّهُمَّ ثبّتنا على القول الثّابت في الحياة الدّنيا، وفي الآخرة، ويوم يقوم الأشهاد.
اللَّهُمَّ صلّ وسلّم وبارك على سيّدنا محمّد، وعلى اّله وصحبه وسلّم إلى يوم الدّين. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلًا (30).
أي: إنَّ الذين آمَنوا بكُلِّ ما يجِبُ عليهم الإيمانُ به، وعَمِلوا الأعمالَ الصَّالحاتِ، إنَّا لا نُضيعُ جَزاءَهم؛ لأنَّهم أحسَنوا عَمَلَهم، ولا نُضيعُ جَزاءَ كُلِّ مَن أحسَنَ عمَلَه كذلك، فجعَلَه خالِصًا لله، واتَّبع فيه شَرْعَه على هَدْيِ رَسولِه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(توفني مسلما )الوفاة على الإسلام أمنية الأنبياء
(توفني مسلما )أعظم من الجمال .أعظم من المال أعظم من العز أعظم من الحرية :أن يتوفاك الله مسلما
(وألحقني بالصالحين )لاتأنس نفس المؤمن ولاترتاح لافي الدنيا ولافي الأخرة إلا بمؤاخاة الصالحين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(وهدى ورحمة لقوم يؤمنون)لن ترى نوره حتى تؤمن به !
لن تغمرك هدايته حتى تغسلك التقوى ! لن ت رحمته حتى تخضع لشريعته.

يوسفيات علي بن جابر الفيفي الطبعة التانية ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(فاليوم لاتظلم نفس شيئا ولاتجزون إلا ماكنتم تعملون )يس ٥٤
في يوم القيامة سيحاسبنا الله على كل ماقدمناه في هذه الحياة الدنيا محاسبون على كل صغيرة وكبيرة وان كان خيرا او شرا
(اللهم استعملنا في طاعتك وأجعل أعمالنا في مرضاتك وأرقنا العلم النافع الواسع وجنبنا الشرور والفتن ماظهر منها ومابطن ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(فضلا من ربك ذلك هو الفوز العظيم )
توفيق الله سبحانه وتعالى لعبده بالقيام بالأعمال الصالحة في الحياة الدنيا وينال الفوز بالجنة
يارب ارزقنا الجنة وماقرب إليها من قول وعمل ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قال الله تعالى : { هَلْ جَزَاء الْإِحْسَان إِلَّا الْإِحْسَان } حِين أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا أَحْسَنَّا إِلَيْهِمْ أَدْخَلْنَاهُمُ الْجَنَّةَ
يارب ارزقنا الجنة ولجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والأحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وصف الجنة ونعيمها .. وعد الله تعالى عباده المؤمنين بدخول الجنة ينعمون بجمالها ويبتهجون بحسنها ويقيمون في ظلها وينالون فيها كل ما تشتهيه أنفسهم وتقر به أعينهم، ثوابًا من الله تعالى بسبب ما قاموا به من أعمال حسنة طيبة ومراعاتهم لمسؤولياتهم، وأدائهم لأمور عبادتهم.

وقال الله تعالى مبشرًا المؤمنين بالجنة: «تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَنْ كَانَ تَقِيًّا»، قوله تعالى «أُولَئِكَ هُمُ الْوَارِثُونَ الَّذِينَ يَرِثُونَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ»، وقوله تعالى «وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ».

وورد في وصف الجنة أنه لا مثيل لها، هي نور يتلألأ، وريحانة تهتز، وقصر مشيد، ونهر مطرد، وفاكهة ناضجة, وزوجة حسناء جميلة، وحلل كثيرة، ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر.

وصف الجنة
الجنة على درجاتٍ أو مراتب يرتقي بها المؤمن حسب درجة إيمانه وعمله، وهي على مائة درجةٍ أدناها منزلة كمن يملك مُلك عشرة أمثال أغنى ملوك الأرض.

جناتٌ عرضها السموات والأرض تحتوي على ما لذّ وطاب من مختلف أشكال وأنواع الطعام.
يجلس أهل الجنة على الأرائك متكئين في قصورٍ تجري من تحتهم الأنهار.
في الجنة أنهارٌ وعيونٌ تنبع من الفردوس الأعلى، ووردت أسماء بعضٍ منها مثل: نهر الكوثر: وهو نهرٌ في الجنة أُعطيَ لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم يشرب منه المسلمون في الموقف العظيم يوم القيامة يشربون منه شربةً لا يظمؤون بعدها أبدًا، ووصف نبيّنا الكريم ماء هذا النهر بأنه أشد بياضًا من الثلج، وأحلى من السكر، وأوانيه من ذهبٍ وفضةٍ.

نهر البيدخ: يغمس الشهداء في ماء هذا النهر فيخرجون منه كالقمر ليلة البدر، وقد تخلّصوا من كل أذى في الدنيا.
نهر تسنيم: ماء هذا النهر من الرّحيق المختوم.
عين سلسبيل: ماؤها ممزوجٌ بالزّنجبيل "عينًا مزاجها الكافور"، وهو شراب الأبرار.
يأكل أهل الجنّة ما طاب لهم من لحم الطير، ومن الفواكه ما تشتهيه أنفسهم.

أشجار الجنة
شجرة طوبى: قال الرّسول -صلى الله عليه وسلم- عن هذه الشجرة بأنها تشبه شجرة الجوز.
سدرة المنتهى: وهي شجرةٌ عظيمةٌ تحت عرش الرحمن الرحيم، تخرج من أصلها أربعة أنهارٍ، وهي مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام ومعه أطفال المؤمنين الذين ماتوا وهم صغارٌ؛ إذ يرعاهم كأبٍ لهم جميعًا، وأوراق هذه الشجرة تحمل علم الخلائق.
أشجارٌ من جميع أنواع الفواكه لا يعلمها إلا الله تعالى.
طعام وشراب أهل الجنة:
وصف الله تعالى طعام أهل الجنة وبين أن فيه من أنواع الملذات ما تشتهيه الأنفس وتلذ به الأعين، في آيات كثيرة من القرآن الكريم. يقول الله تعالى: «لَهُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ وَلَهُمْ مَا يَدَّعُونَ» أي مهما طلبوا وجدوا من جميع أصناف الملاذ»، ويقول تعالى: «وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ»، وغير ذلك من الآيات التي تخبر بأن ثمار الجنة وطعامها كثير ومتنوع. يقول تعالى: «فِيهِمَا مِنْ كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ»، وهذه الطعوم والثمار تكون قريبة دانية من أهل الجنة تقدم إليهم وهم مكرمون، يقول تعالى: «أُولَئِكَ لَهُمْ رِزْقٌ مَعْلُومٌ فَوَاكِهُ وَهُمْ مُكْرَمُونَ فِي جَنَّاتِ النَّعِيمِ».

يتفضل الله تعالى على أهل الجنة بألذ الشراب وأطيبه، يقول تعالى في وصف شرابهم: «مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آَسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى» وقال تعالى: «يَتَنَازَعُونَ فِيهَا كَأْسًا لَا لَغْوٌ فِيهَا وَلَا تَأْثِيمٌ»، أي يتعاطون فيها كأسا أي من الخمر، لا يتكلمون فيها بكلام لاغ أي هذيان ولا إثم أي فحش كما يتكلم به الشربة من أهل الدنيا».

درجات أهل الجنة
يخبرنا الله تعالى أن الجنة درجات بعضها فوق بعض وأن لكل مؤمن درجة خاصة على حسب إيمانه وطاعته وأعماله الصالحة، قال تعالى: «وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ»، يقول القرطبي في تفسير هذه الآية: «وفي هذا ما يدل على أن المطيع من الجن في الجنة والعاصي منهم في النار كالإنس سواء وهو أصح ما قيل في ذلك فاعلمه ومعنى ولكل درجات أي ولكل عامل بطاعة درجات في الثواب ولكل عامل بمعصية دركات في العقاب».

ويقول ابن كثير «أي ولكل عامل في طاعة الله أو معصيته مراتب ومنازل من عمله يبلغه الله إياها ويثيبه بها إن خيرا فخير وإن شرا فشر». ويؤكد هذا قوله تعالى: «وَلِكُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا وَلِيُوَفِّيَهُمْ أَعْمَالَهُمْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ»، فأهل الجنة يتفاوتون في الدرجات فيرى الذي هو فوق فضله على الذي هو أسفل منه ولا يرى الذي هو أسفل منه أنه فضل عليه أحد ويوضح هذه الدرجات ويفسرها الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله «في الجنة مائة درجة ما بين كل درجتين كما بين السماء والأرض والفردوس أعلاها درجة ومنها تفجر أنهار الجنة الأربعة ومن فوقها يكون العرش فإذا سألتم الله فسلوه الفردوس».

وقال النبي صلى الله عليه وسلم «إن أهل الجنة ليتراءون أهل الغرف من فوقهم كما تتراءون الكوكب الدري الغابر من الأفق من المشرق أو المغرب لتفاضل ما بينهم قالوا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم تلك منازل الأنبياء لا يبلغها غيرهم قال بلى والذي نفسي بيده رجال آمنوا بالله وصدقوا المرسلين».

مساكن أهل الجنة

إن الله تعالى قد وعد عباده المؤمنين الصالحين المتقين بمساكن طيبة في الجنات ثوابًا على أعمالهم الصالحة في الدنيا. يقول الله تعالى: «وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَنُبَوِّئَنَّهُمْ مِنَ الْجَنَّةِ غُرَفًا تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا نِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ»، وبين الله تعالى بأن هذه المساكن غرف مبنية بعضها فوق بعض، يقول الله تعالى: «لَكِنِ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ غُرَفٌ مِنْ فَوْقِهَا غُرَفٌ مَبْنِيَّةٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَعْدَ اللَّهِ لَا يُخْلِفُ اللَّهُ الْمِيعَادَ»، «أخبر عز وجل عن عباده السعداء أن لهم غرفا في الجنة وهي القصور أي الشاهقة «مِنْ فَوْقِهَا غُرَفٌ مَبْنِيَّةٌ» طباق فوق طباق مبنيات محكمات مزخرفات عاليات».

وصف الله تعالى هذه المساكن بأنها طيبة حسنة جميلة بقوله تعالى: «وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ»، كما وصف بأن أهل الجنة سوف يكونون في أمن وسلامة ولا يخافون شيئا في الجنة وفي مساكنهم التي يسكنونها، قال تعالى: «زُلْفَى إِلَّا مَنْ آَمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَئِكَ لَهُمْ جَزَاءُ الضِّعْفِ بِمَا عَمِلُوا وَهُمْ فِي الْغُرُفَاتِ آَمِنُونَ» أي هم في منازل الجنة العالية آمنون من كل بأس وخوف وأذى ومن كل شر يحذر منه.

كما أخبرنا الله تعالى أن أهل الجنة يدخلونها ويتعرفون على مساكنهم فيها كأنهم قد سكنوها قبل ذلك. يقول تعالى «وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ»، قال "مجاهد" في تفسيره للآية: يهتدي أهلها إلى بيوتهم ومساكنهم، وحيث قسم الله تعالى لهم منها، لا يخطئون كأنهم ساكنوها منذ خلقوا، لا يستدلون عليها أحدًا. وبذلك يحيا المؤمنون في الجنة وقصورها ومساكنها حياة سعيدة هادئة طيبة يقيمون فيها أبدا ولا يبغون عنها حولا.

أفضل ما يُعطاه أهل الجنة
وأفضل ما يعطاه أهل الجنة من النعيم هو رضوان الله تعالى والنظر إلى وجهه الكريم، وقد صرح الحق تبارك وتعالى برؤية العباد لربهم في جنات النعيم بقوله «وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ»، والكفار والمشركون يحرمون من هذا النعيم العظيم، والتكرمة الباهرة، قال تعالى «كَلَّا إِنَّهُمْ عَنْ رَبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَمَحْجُوبُونَ»، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا دخل أهل الجنة، يقول تبارك وتعالى: تريدون شيئًا أزيدكم؟ فيقولون: ألم تبيض وجوهنا؟ ألم تدخلنا الجنة، وتنجنا من النار؟ قال: فيكشف الحجاب، فما أعطوا شيئًا أحب إليهم من النظر إلى ربهم تبارك وتعالى»، زاد في رواية: «ثم تلا هذه الآية: «لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ»، وقد فسرت الحسنى بالجنة، والزيادة بالنظر إلى وجه الله الكريم، كما يشير إليه الحديث.

صحبة أسرهم وأهل مودتهم:
بشر الله تعالى ووعد عباده الأبرار المتقين الصالحين بأنه يجمعهم بأسرهم وأهل مودتهم في الجنة، كما قال تعالى: «جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آَبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَالْمَلَائِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كُلِّ بَابٍ»، قال ابن كثير: أي يجمع بينهم وبين أحبابهم فيها من الآباء والأهلين والأبناء، ممن هو صالح لدخول الجنة من المؤمنين؛ لتقر أعينهم بهم، حتى إنه ترفع درجة الأدنى إلى درجة الأعلى، من غير تنقيص لذلك الأعلى عن درجته، بل امتنانًا من الله وإحسانًا، كما قال تعالى: «وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُمْ بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُمْ مِنْ عَمَلِهِمْ مِنْ شَيْءٍ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ وَأَمْدَدْنَاهُمْ» وقال في تفسير هذه الآية «يخبر تعالى عن فضله وكرمه، وامتنانه ولطفه بخلقه وإحسانه: إن المؤمنين إذا اتبعتهم ذرياتهم في الإيمان يلحقهم بآبائهم في المنزلة وإن لم يبلغوا عملهم، لتقر أعين الآباء بالأبناء عندهم في منازلهم، فيجمع بينهم على أحسن الوجوه، بأن يرفع الناقص العمل بكامل العمل، ولا ينقص ذلك من عمله ومنزلته، للتساوي بينه وبين ذاك؛ ولهذا قال: «أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُمْ مِنْ عَمَلِهِمْ مِنْ شَيْءٍ».

خلود النعمة:

يقرر القرآن الكريم في كثير من الآيات بأن نعم الدنيا فانية، ونعم الآخرة باقية أبدية، لذلك سمى الله تعالى ما زين للناس من زهرة الدنيا متاعًا، لأنه يتمتع به ثم يزول، أما نعيم الآخرة فهو باق، ليس له نفاد، كما قال تعالى: «مَا عِنْدَكُمْ يَنْفَدُ وَمَا عِنْدَ اللَّهِ بَاقٍ». ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الخبيئة الخبيئة: هي عبادة السرّ والخفاء؛ أي التي يؤدّيها العبد في خلوته بينه وبين ربّه جلّ وعلا، وهي زادٌ للإنسان في آخرته، ولا تكون إلّا من العبد الذي فاض حبّ الله -عزّ وجلّ- في قلبه، حتى وصل إلى مرحلة إنكار نفسه وإخفاء عمله، ويبتغي العبد من الخبيئة التجرّد إلى الله سبحانه؛ ليقبل عمله، وتعدّ دليلاً على صدق العبد وإخلاصه لله عزّ وجلّ، وفيها علامةٌ على محبّة الله تعالى، ولها أثرٌ بالغٌ على الإيمان به؛ إذ إنّ المنافقين لا يستطيعون القيام بها، ولا يتقنها إلّا مؤمنٌ صادقٌ، وللخبيئة جملةٌ من الفضائل والثمرات؛ فهي سببٌ في إعانة العبد على الثبات في المحن والشدائد، والبعد عن الرياء والسمعة، كما أنّها تكون أكثر أجراً وأعظم أثراً، وهي رصيدٌ للعبد في وقت الأزمات، ووسيلةٌ لطهارة القلب وصلاحه.[١]
القيام بعملٍ صالحٍ دون إطلاع أحدٍ من الناس عليه؛ كصلاة الليل، أو ركعتي الضحى، أو غيرها من النوافل. إخراج صدقةٍ والحرص على إخفائها عن كلّ الناس. الحرص على عدم تحديث الناس بما يفعله العبد من طاعاتٍ وقُربات، واليقين بأنّ الله -تعالى- مطّلعٌ على عمله، وأنّه سيجازيه عليه جزاءً عظيماً. الحرص على الخلوة بالله سبحانه، والفراغ إليه بعيداً عن أعين الناس؛ حتّى يتمكّن العبد من التعبّد إلى الله -عزّ وجلّ- دون أن يطّلع على ذلك أحدٌ. اغتنام وقت الليل الذي ينام الناس فيه، أو أيّام السفر إلى بلدٍ لا يعرف العبد فيه أحدٌ، وعمارتها بالطاعات والقُربات. حال السلف الصالح مع الخبيئة ضرب السلف الصالح أعظم الأمثلة في حرصهم على الخبيئة الصالحة، وفيما يأتي ذكرٌ لبعض الأمثلة من حياة السلف الصالح:[٣] كان ابن المبارك حين يقاتل، يضع على وجهه لثاماً؛ حتى لا يعرفه الناس، ورُوي أنّ الإمام أحمد قال: إنّ ابن المبارك لم يُرفع بين الناس إلّا بخبيئةٍ بينه وبين ربّه جلّ وعلا. بقي داود بن أبي هند يصوم أربعين سنةً دون أن يعلم بصيامه أهل بيته؛ حيث كان يحمل طعامه من البيت صباحاً فيتصدّق به، ثمّ يرجع عند العشاء إلى أهله، فيفطر معهم. كان بشر بن الحارث -رحمه الله- يقول: إنّ رجلاً يحبّ أن يُعرف بين الناس، لا يمكن أن يجد حلاوة الآخرة. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أسرار بين العبد وربه


حثت الشريعة الإسلامية على أن يكون هناك أسرار بين العبد وربه، فلقد جَاءَتِ نصوص الشريعة، بالحَثّ عَلَى إخفاء العِبَادَات، وَاستِحبَاب نوافل الطَّاعَات في الخَلَوَات، فصدقة السر، أفضل من صدقة العلانية، وصلاة الليل، أفضل من صلاة النهار، لما فيها من تعظيم الرب جل جلاله، والرغبة فيما عنده، وتطهير القلب من أدران الرّياء، والتّطلعِ لحبِّ الثناء، (إِن تُبدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِن تُخفُوهَا وَتُؤتُوهَا الفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيرٌ لَكُم وَيُكَفِّرُ عَنكُم مِن سَيِّئَاتِكُم وَاللهُ بما تَعمَلُونَ خَبِير).

وأوصى النبي الكريم، بأداء نوافل الصلوات في البيت، وفي سنن الترمذي: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أَقْرَبُ مَا يَكُونُ الرَّبُّ مِنَ العَبْدِ فِي جَوْفِ اللَّيْلِ الآخِرِ، فَإِنْ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَكُونَ مِمَّنْ يَذْكُرُ اللَّهَ فِي تِلْكَ السَّاعَةِ فَكُنْ)، والأحاديث في هذا الباب كثيرة، وليس المراد منها اعتزال الناس، أو إخفاء كل العبادات، فمن العبادات والشعائر، ما لا يتم إلا بإظهاره وإشاعته، والله سبحانه مطلّع على السرائر، فقد جاءت نصوص الكتاب والسنة، بالحث على شهود الجمع والجماعات، والإحسان والصلات، والتعاون على البر والتقوى، وأن مَنْ دَلَّ عَلَى خَيْرٍ فَلَهُ مِثْلُ أَجْرِ فَاعِلِهِ. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
والدعوة إلى الله يا عباد الله! وتعليم الناس الخير أجور جارية متتابعة روى مسلم، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: "مَنْ دَعَا إِلَى هُدًى، كَانَ لَهُ مِنْ الْأَجْرِ مِثْلُ أُجُورِ مَنْ تَبِعَهُ، لَا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا، وَمَنْ دَعَا إِلَى ضَلَالَةٍ، كَانَ عَلَيْهِ مِنْ الْإِثْمِ مِثْلُ آثَامِ مَنْ تَبِعَهُ، لَا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا". [8]

واعلموا عباد الله؛ أن هذا العلم علم الشريعة والدين واتباع النبي صلى الله عليه وسلم، دين الإسلام، الدعوة له أجرها عظيم حتى بعد الممات، روى الطبراني في الأوسط، عَنْ جَابِرٍ رضي الله تعالى عنه عنهما قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: "مُعَلِّمُ الْخَيْرِ يَسْتَغْفِرُ لَهُ كُلُّ شَيْءٍ، حَتَّى الْحِيتَانُ فِي الْبِحَارِ". [9]

حتى الحيتان ودوابُّ البحر التي هي أضعاف مضاعفة عن دواب البر، تستغفر لإنسان هدى أناسا إلى الخير، علّمه الفاتحة، علّمه الوضوء، علّمه الصلاة، أمره بمعروف نهاه عن منكر، وهذا بدوره علّم غيره، وهكذا الأجر يتصل إلى يوم القيامة.

وهذا الحديث فيه دليل على استغفار الجمادات له أيضا، لأنه قال صلى الله عليه وسلم: "يستغفر له كُلُّ شَيْءٍ"، أي هذا الداعي إلى الله وإلى الخير، هذا تستغفر له هذه المخلوقات جميعها.

روى الترمذي، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: "إِنَّ اللهَ وَمَلَائِكَتَهُ، وَأَهْلَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرَضِينَ، حَتَّى النَّمْلَةَ فِي جُحْرِهَا، وَحَتَّى الْحُوتَ، لَيُصَلُّونَ عَلَى مُعَلِّمِ النَّاسِ الْخَيْرَ". [10] ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهمّ يا غفور يا رحيم، يا كريم يا عظيم، يا جبّار يا حليم، اللهمّ ارحم موتان وموتى المسلمين، اللهمّ أنزل عليهم رحماتك الّتي لا تنقطع، وخفف عنهم عذاب القبر، وآنس وحشتهم، وأنر قبورهم بنورك العظيم الّذي لا ينطفئ، اللهمّ إنّهم الآن في ذمّتك، وأنت الغفور ذو الرّحمة، فاغفر لهم، واعفُ عن خطاياهم، ولا تؤاخذهم في زلّاتهم، اللهمّ مدّ لهم في قبورهم مدّ البصّر، وآتهم في البرزخ حسنة وفي الآخرة حسنةً وقهم عذاب النّار، اللهمّ افتح لهم في قبورهم أبوابًا تريهم مقاعدهم من الجنّة، ولا تفتح لهم أبوابًا تريهم منازلهم من النّار، اللهمّ أجرهم من عذابك يوم تبعث عبادك، اللهمّ ما لنا غيرك إلهٌ ندعوك، لا إله إلّا أنت سبحانك إنّا كنّا من الظّالمين، اللهمّ إنّا نستغفرك لهم، ونرجوك من أجلهم، يا ربّ احشرهم يوم القيامة مع الصّالحين والشّهداء، واجمعهم مع نبيّك الكريم محمّد في جنات الفردوس الأعلى، وصلّ اللهمّ على سيّدنا محمّد، وعلى آله وأصحابه أجمعين. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا ﴾ أي: وأنزل الله على عبده الكتاب، ليبشر المؤمنين به، وبرسله وكتبه، الذين كمل إيمانهم، فأوجب لهم عمل الصالحات، وهي: الأعمال الصالحة، من واجب ومستحب، التي جمعت الإخلاص والمتابعة، ﴿ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا ﴾ وهو الثواب الذي رتبه الله على الإيمان والعمل الصالح، وأعظمه وأجله، الفوز برضا الله ودخول الجنة، التي فيها ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر. وفي وصفه بالحسن، دلالة على أنه لا مكدر فيه ولا منغص بوجه من الوجوه، إذ لو وجد فيه شيء من ذلك لم يكن حسنه تاما.

٣
ومع ذلك فهذا الأجر الحسن ﴿ مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا ﴾ لا يزول عنهم، ولا يزولون عنه، بل نعيمهم في كل وقت متزايد، وفي ذكر التبشير ما يقتضي ذكر الأعمال الموجبة للمبشر به، وهو أن هذا القرآن قد اشتمل على كل عمل صالح، موصل لما تستبشر به النفوس، وتفرح به الأرواح ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ يَنْشُرْ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيُهَيِّئْ لَكُمْ مِنْ أَمْرِكُمْ مِرفَقًا ﴾ وفيما تقدم، أخبر أنهم دعوه بقولهم ﴿ ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيء لنا من أمرنا رشدا ﴾ فجمعوا بين التبري من حولهم وقوتهم، والالتجاء إلى الله في صلاح أمرهم، ودعائه بذلك، وبين الثقة بالله أنه سيفعل ذلك، لا جرم أن الله نشر لهم من رحمته، وهيأ لهم من أمرهم مرفقا، فحفظ أديانهم وأبدانهم، وجعلهم من آياته على خلقه، ونشر لهم من الثناء الحسن، ما هو من رحمته بهم، ويسر لهم كل سبب، ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا ﴿١٠٧﴾ ﴾ [الكهف آية:١٠٧]
ان الذين امنوا وعملوا الصالحات اي الذين عملوا جميع الأعمال الصالحة الظاهرة والباطنة جزائهم عندالله الفردوس الاعلى واعلى مكانه عندالله في الجنة
اللهم نسالك الفردوس الأعلى لجميع المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والأحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ إِنَّ هَذَا ﴾ الذي ذكره الله تعالى، من جزاء العباد بأعمالهم، خيرها وشرها، وتفاصيل ذلك ﴿ لَهُوَ حَقُّ الْيَقِينِ ﴾٩٥ أي: الذي لا شك فيه ولا مرية، بل هو الحق الثابت الذي لا بد من وقوعه، وقد أشهد الله عباده الأدلة القواطع على ذلك، حتى صار عند أولي الألباب كأنهم ذائقون له مشاهدون له فحمدوا الله تعالى على ما خصهم به من هذه النعمة العظيمة، والمنحة الجسيمة. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أراد الله أن يقدم في عدد آلائه أول شيء ما هو أسبق قدماُ من ضروب آلائه، وأصناف نعمائه، وهي نعمة الدين، فقدم من نعمة الدين ما هو أعلى مراتبها، وأقصى مراقبها، وهو إنعامه بالقرآن، وتنزيله، وتعليمه، وأخَّر ذكر خلق الإنسان عن ذكره، ثم أتبعه إياه، ثم ذكر ما تميز به من سائر الحيوان من البيان.
دلَّت سورة الرحمن من اسمها على مقصودها؛ فالرحمن هو الذي تعمّ رحمته، ويعمّ امتنانه على الخلائق، ممّا يجعلهم يطمعون في نعمائه، ويخافون من انتقامه، وانقطاع إحسانه.
بيّنت سورة الرحمن من خلال عدّها لنِعَم الله -تعالى- أعظم نِعمة مَنَّ الله بها على البشر؛ وهي نعمة تعلُّم الدِّين، وفي مُقدّمتها تنزيل القرآن الكريم، وتعليمه، ثمّ ذكرت خَلْق الإنسان، وتميُّزه بالعقل تِبعاً لذلك.
دمجت سورة الرحمن بين تعداد نِعم الله -تعالى- على الناس، وقدرته -سبحانه وتعالى-، وإتقان صُنعه، وتناولت خَلْق الجنّ، وإثبات الجزاء لهم.
نوّهت سورة الرحمن إلى موضوع العدل؛ وذلك بإعطاء أصحاب الحقوق حقوقهم؛ بما أعدّه الله -سبحانه وتعالى- للمُتَّقين من الثواب والنعيم، وبما أعدّه لغير المؤمنين من العقاب، وذكرت مَنّ الله -تعالى- على الإنسان بنعمتَي العقل، والعلم.
وصفت سورة الرحمن الجنّة وَصفاً دقيقاً، وبيّنت أنّ هناك مرتبتَين في الجِنان؛ إحداهما أعلى من الثانية؛ ليتناسب العُلوّ في الجنّة مع حال المؤمن في رِفعة إيمانه.
أبرزت سورة الرحمن أنّ الله -تعالى- هو وحده الدائم الباقي ذو الجلال والإكرام، وكلّ ما على الأرض إلى زوالٍ، وفناءٍ.
بيّنت سورة الرحمن أنّ كلّ من في السموات والأرض يتوجّهون إلى الله -تعالى- في طلب ما يحتاجون إليه، والله في كلّ يوم له شؤون كثيرة في خَلْقه.
صوَّرت سورة الرحمن موقف الحساب يوم القيامة، وأنّه سيكون بِيَد الله -تعالى- وحده؛ فهو الملك والحَكَم الواحد القهّار الذي لا يستطيع أحد أن يهرب من عقابه؛ لأنّه لا سُلطان إلّا إليه في ذلك الموقف العظيم، قال -تعالى-: (يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ).
وَعَظت سورة الرحمن الناس؛ بتذكيرهم بفنائهم، وأنّهم مُحاسَبون، وسيُجزَون على أعمالهم، ثمّ خُتِمت السورة بالثناء على الله -تعالى-، وتعظيمه، وذلك بقوله -تعالى-: (تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ ذِي الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ) ــــ ˮيارب اجعل اعمالنا خالصة لوجهك الكريم“ ☍...
وقوله تبارك وتعالى: { قل إن ضللت فإنما أضل على نفسي وإن اهتديت فبما يوحي إلي ربي} أي الخير كله من عند اللّه وفيما أنزل اللّه عز َّوجلَّ، من الوحي والحق المبين، فيه الهدى والبيان والرشاد، ومن ضل فإنما يضل من تلقاء نفسه، وقوله تعالى: { إنه سميع قريب} أي سميع لأقوال عباده { قريب} يجيب دعوة الداعي إذا دعاه، وقد روي في الصحيحين: (إنكم لا تدعون أصما ولا غائباً إنما تدعون سميعاً قريباً مجيباً). ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
مَن كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعاً إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ
لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَكْرُ أُوْلَئِكَ هُوَ يَبُورُ }
[فاطر:10]
إذاً يقصد أن يرفع إليه الكلام الطيب وهو ما يخصّ ذكر الله بالقول مثل شهادة التوحيد والتسبيح والاستغفار والدعاء
وذكر الله بشكل عام، وهذا بالنسبة للقول الطيب باللسان.
وأما العمل الصالح يرفعه فهي الأعمال الصالحة التي يفعلها عباده فيقبل ما كان منها خالصاً لله. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(واذكر عبدنا داود ذا الأيد إنه أواب إنا سخرنا الجبال معه يسبحن بالعشي والإشراق والطير محشورة كل له أواب وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب )سوة ص ايه17
لما أمر الله رسوله بالصبر على قومه، أمره أن يستعين على الصبر بالعبادة لله وحده، ويتذكر حال العابدين، كما قال في الآية الأخرى: فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها
ومن أعظم العابدين، نبي الله داود عليه الصلاة والسلام ذا الأيد أي: القوة العظيمة على عبادة الله تعالى، في بدنه وقلبه. إنه أواب أي: رجاع إلى الله في جميع الأمور بالإنابة إليه، بالحب والتأله، والخوف والرجاء، وكثرة التضرع والدعاء، رجاع إليه عندما يقع منه بعض الخلل، بالإقلاع والتوبة النصوح.
ومن شدة إنابته لربه وعبادته، أن سخر الله الجبال معه، تسبح معه بحمد ربها بالعشي والإشراق أول النهار وآخره.
( و ) سخر " الطير محشورة " معه مجموعة كل من الجبال والطير، لله تعالى أواب امتثالا لقوله تعالى: يا جبال أوبي معه والطير فهذه منة الله عليه بالعبادة.
ثم ذكر منته عليه بالملك العظيم فقال: وشددنا ملكه أي: قويناه بما أعطيناه من الأسباب وكثرة العدد والعدد التي بها قوى الله ملكه، ثم ذكر منته عليه بالعلم فقال: وآتيناه الحكمة أي: النبوة والعلم العظيم، وفصل الخطاب أي: الخصومات بين الناس.
(الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولو الألباب)سورة الزمر ايه ١٧
فمدح الله أولي الألباب بأنهم يستمعون القول فيتبعون أحسنه وهذا لفظ مجمل يعم كل شئ فهم دائما يتوجهون إلى أحسن الكلام وأحسن الفعال وأحسن الآراء وأحسن التصرفات فهم على الدوام إلى الأحسن ،ليس الى الحسن فقط فهم ييميزن بين الأمور بين خطئها وصوابها وفوق ذلك يميزون أيضابين ماهو حسن منها وماهو أحسن فلايرتضون المنازل الأقل ولكنهم يتعبون ماهو أعلى فهم يعرفون خير الخيرين فيبتعدون عن الأشد هكذا هم أولو الألباب ميزانهم وبوصلتهم في كل أحوالهم أنهم يتوجهون إلى معالي الأمور وهذا وفق مايعرفونه من كتاب ربهم ومايحبه الله وماجاء عن نبيه محمد عليه الصلاة والسلام مما حث عليه يتبعونه وماحدر منه فيجتنبونه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمْ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (30)
إن الذين قالوا ربنا الله تعالى وحده لا شريك له, ثم استقاموا على شريعته, تتنزل عليهم الملائكة عند الموت قائلين لهم: لا تخافوا من الموت وما بعده, ولا تحزنوا على ما تخلفونه وراءكم من أمور الدنيا, وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون بها.
نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31) نُزُلاً مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ (32)
وتقول لهم الملائكة: نحن أنصاركم في الحياة الدنيا، نسددكم ونحفظكم بأمر الله, وكذلك نكون معكم في الآخرة, ولكم في الجنة كل ما تشتهيه أنفسكم مما تختارونه, وتَقَرُّ به أعينكم, ومهما طلبتم من شيء وجدتموه بين أيديكم ضيافة وإنعامًا لكم مِن غفور لذنوبكم, رحيم بكم.
وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنْ الْمُسْلِمِينَ (33)
لا أحد أحسن قولا ممن دعا إلى توحيد الله وعبادته وحده وعمل صالحًا وقال: إنني من المسلمين المنقادين لأمر الله وشرعه. وفي الآية حث على الدعوة إلى الله سبحانه, وبيان فضل العلماء الداعين إليه على بصيرة, وَفْق ما جاء عن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ ( 23 ) .
( ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ) أي: هذه البشارة العظيمة، التي هي أكبر البشائر على الإطلاق، بشر بها الرحيم الرحمن، على يد أفضل خلقه لأهل الإيمان والعمل الصالح، فهي أجل الغايات، والوسيلة الموصلة إليها أفضل الوسائل.
( قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ ) أي: على تبليغي إياكم هذا القرآن ودعوتكم إلى أحكامه. ( أَجْرًا ) فلست أريد أخذ أموالكم، ولا التولي عليكم والترأس، ولا غير ذلك من الأغراض ( إِلا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى )
يحتمل أن المراد: لا أسألكم عليه أجرا إلا أجرا واحدا هو لكم، وعائد نفعه إليكم، وهو أن تودوني وتحبوني في القرابة، أي: لأجل القرابة. ويكون على هذا المودة الزائدة على مودة الإيمان، فإن مودة الإيمان بالرسول، وتقديم محبته على جميع المحاب بعد محبة الله، فرض على كل مسلم، وهؤلاء طلب منهم زيادة على ذلك أن يحبوه لأجل القرابة، لأنه صلى الله عليه وسلم، قد باشر بدعوته أقرب الناس إليه، حتى إنه قيل: إنه ليس في بطون قريش أحد، إلا ولرسول الله صلى الله عليه وسلم، فيه قرابة.
ويحتمل أن المراد إلا مودة الله تعالى الصادقة، وهي التي يصحبها التقرب إلى الله، والتوسل بطاعته الدالة على صحتها وصدقها، ولهذا قال: ( إِلا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى ) أي: في التقرب إلى الله، وعلى كلا القولين، فهذا الاستثناء دليل على أنه لا يسألهم عليه أجرا بالكلية، إلا أن يكون شيئا يعود نفعه إليهم، فهذا ليس من الأجر في شيء، بل هو من الأجر منه لهم صلى الله عليه وسلم، كقوله تعالى: وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلا أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ وقولهم: « ما لفلان ذنب عندك، إلا أنه محسن إليك »
( وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً ) من صلاة، أو صوم، أو حج، أو إحسان إلى الخلق ( نزدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا ) بأن يشرح الله صدره، وييسر أمره، وتكون سببا للتوفيق لعمل آخر، ويزداد بها عمل المؤمن، ويرتفع عند الله وعند خلقه، ويحصل له الثواب العاجل والآجل.
( إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ ) يغفر الذنوب العظيمة ولو بلغت ما بلغت عند التوبة منها، ويشكر على العمل القليل بالأجر الكثير، فبمغفرته يغفر الذنوب ويستر العيوب، وبشكره يتقبل الحسنات ويضاعفها أضعافا كثيرة. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
احذروا من الرسائل البريد الالكتروني المخادعة
واحدة من اسهل الطرق التي يتم بها اختراق الهاتف والوصول الى المعلومات الخاصة بك هي صندوق بريدك الالكتروني لهذا يجب تجنب فتح الروابط في رسائل البريد الالكتروني الترويجية اوفتح المرفقات المشبوهه أو تشغيل تحديثات التطبيق التي تتم مطالبتك بها عبر البريد الإلكتروني انها سبب المشاكل والتفرقة بين الاقارب والعداوة بين الناس
اسال الله تعالى الهداية والتوبة الى الله قبل الموت وان يجنبهم شر مخاطر التقنية يارب يحمينا ويبعد عنا كل سر
اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا وعلى طاعتك أعنا ومن رضاك لاتحرمنا ولغيرك لاتكلنا ???????????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{ هُوَ اللَّه الْخَالِق الْبَارِئ الْمُصَوِّر } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : هُوَ الْمَعْبُود الْخَالِق , الَّذِي لَا مَعْبُود تَصْلُح لَهُ الْعِبَادَة غَيْره , وَلَا خَالِق سِوَاهُ , الْبَارِئ الَّذِي بَرَأَ الْخَلْق , فَأَوْجَدَهُمْ بِقُدْرَتِهِ , الْمُصَوِّر خَلْقه كَيْفَ شَاءَ , ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًا}النبا آيه :٣١ أعد الله تعالى لمن اتقاه من عباده فعمل بطاعته واجتنب محرماته ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر. أنجاهم الله من عذاب الخزي ورزقهم في الجنة من ألوان النعيم ما لا يخطر على بال, من الحدائق الملتفة متنوعة الثمار والرائحة والطعوم وفيها من الأعناب الشهية المتنوعة والكؤوس المترعة بالشراب الطيب, والحور الحسان باهرات الجمال والحسن والشباب في مجالس طيبة هنيئة لا يشوبها سماع منكر ولا سيء من القول, راحة أبدية وسلام لا ينقطع ونعيم لا ينفد, جزاء من الجواد الكريم لعباده الصالحين بما قدمت أيديهم من طاعات. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/qkqyDuXjJMA ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QZzw9w0K7PU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{ قُلْ صَدَقَ ٱللَّهُ فَٱتَّبِعُواْ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً }.آل عمران ٩٤
ونعرف أن ملة إبراهيم هي التي سمّت كل المؤمنين بالله المسلمين، والدعوة إلى الإيمان بملة إبراهيم هي لإيضاح أن جوهر الإيمان لا يحتمل الخلاف، فركب الإيمان والرسل والأنبياء هو ركب واحد، وكلمة " اتبعوا " تعني أن هناك مقدما كما أن هناك تابعا. و " الملة " تشمل المعتقدات والتشريعات العامة، كما أن الشريعة تشمل الأحكام، والدين يكون لبيان العقائد. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{ وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله وَهُوَ مُحْسِنٌ واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَٰهِيمَ حَنِيفاً وَٱتَّخَذَ ٱللَّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً }

وهذا قضاء من الله جلّ ثناؤه للإسلام وأهله بالفضل على سائر الملل غيره وأهلها، يقول الله: { وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً } أيها الناس، وأصوب طريقاً وأهدى سبيلاً { مِمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله } يقول: ممن استسلم وجهه لله، فانقاد له بالطاعة، مصدّقاً نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم فيما جاء به من عند ربه. { وَهُوَ مُحْسِنٌ } يعني: وهو عامل بما أمره به ربه، محرّم حرامه، ومحلل حلاله. { واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرٰهِيمَ حَنِيفاً } يعني بذلك: واتبع الدين الذي كان عليه إبراهيم خليل الرحمن، وأمر به نبيه من بعده وأوصاهم به حنيفاً، يعني: مستقيماً على منهاجه وسبيله.
اللهم ثبتنا على نهج الأستقامة وأعذنا من موجبات الندامة يوم القيامة . ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
معليش ياريت تنزلون طريقة ابعاد الاعلانات المحرمة على المقاطع الاسلامية ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
نستفتح هذا اللقاء بتفسير الآية المباركة في قولِ الحقِّ- تباركَ وتعالى- في سورة المائدة، أعوذ بالله من الشيطان الرجيم (جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَاماً لِلنَّاسِ وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلائِدَ ذَلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ*).
الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله أصحابهِ أجمعين، في هذه الآية الكريمة من سورة المائدة، يقولُ الله تعالى (جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَاماً لِلنَّاسِ وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلائِدَ ذَلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ*) يُنوّهُ الله – سبحانه وتعالى- في هذه الآية الكريمة بشأن البيت، وهو الكعبة المُشرّفة التي بناها إبراهيم بأمر الله- سبحانه وتعالى- وفرّض اللهُ على الناسِ حجّها، قال الله -سبحانه- (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنْ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً )، فهي قيامًا للناس، بمعنى أنها قِبلتُهم، وأنها يحجونّ إليها من أقطار الأرض، يبتغون فضلًا من اللهِ ورضوانا فيعبدون الله عندها، أمرّ اللهُ - جلَّ وعلا- بتطهيرها للطائِفين والعاكفين والرُكّع السجود، فهي بيتُ عبادة، وبيتُ توحيد، وهي مثابَة للناس (وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِلنَّاسِ وَأَمْناً ) وهي مباركة (إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكاً وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ)، نوّه اللهُ بشأنَ هذا البيت العتيق الذي بناهُ إبراهيم- عليهِ السلام- بأمر الله- سبحانه وتعالى- يجتمعُ الناس حولها من أقطار الأرض يتعارفون ويتآلفون، ويُسلّمُ بعضهم على بعض، وتَقّرُ أعينهم إذا رأوا قوة المسلمين وكثرة المسلمين، ففي ذلك مصالِح عظيمة دينية ودنيوية، والحمد لله رب العالمين،(قِيَاماً لِلنَّاسِ) تقوم به مصالحهم في معاشِهِم ومعادِهِم وتُكّفرُ سيئاتهم إذا حَجّوا، الْحَجُّ الْمَبْرُورُ لَيْسَ لَهُ جَزَاءٌ إِلا الْجَنَّةُ، من أتى هذا البيت لم يرفث ولم يفسق ولم رجعَ كيومِ ولدته أمه، فتقومُ مصالحهم الدينية والدنيوية بذلك (قِيَاماً لِلنَّاسِ) وجعلَ اللهُ الشهر الحرام الذي هو الأشهر الحُرم التي حرّم الله فيها القِتال، وهي شهرُ شوال، وذو القعدة، وعشرةُ أيامٍ من ذو الحجة، سمّاهُ الله الشهر الحرام لأنهُ يحرُمُ فيهِ القتال، و يأمن الناس على دماءِهِم وأموالِهِم في هذه الأِشهر، كما أيضًا يرتاحون عند هذا البيت العتيق. الشَّهْرَ الْحَرَامَ قِيَاماً لِلنَّاسِ مثل ما أنَّ الكعبة جعلها الله قِيَاماً لِلنَّاسِ، ولمّا جاءَ الإسلام انتشر الأمن ولله الحمد، هل بقيت الأشهُر الحُرُم أم نُسِخَت؟ اللهُ أعلم بذلك، ولكن اللهُ شَرَعها لمصالِح الناس وحِفظِ دماءِهم وأموالِهِم، وليتمكنّوا من زيارة هذا البيت حاجّينَ ومُعتمرين هذا من فضل اللهِ -سبحانهُ وتعالى- (وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ) أي ما يُهدى إلى البيت العتيق من بهيمة الأنعام، تَقرُبًا إلى الله- سبحانهُ وتعالى- وعبادةً لله، وفيهِ مصالِح للناس يأكلونَ ويتصدّقون ويتوسعون بلحومها،( وَالْقَلائِدَ)هي ما يكون على الهَديّ الذي يُساق إلى هذا البيت ليُعرَف أنهُ هَديّ فيُجتَنَب ولا يُساءُ إليه، فالْقَلائِدَ فيها علامة على أنَّ هذه الأنعام أنها لا يُتعرّضُ لها حتى تبلُغَ مَحِلها وهو البيت العتيق. ثُمَّ قال- جلَّ وَعَلا-( ذَلِكَ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ) شَرَعَ لكم هذا الشرع العظيم، وجعل هذا البيت وهذا الشهر الحرام جعلهما قيامًا لِمصالِحكم، وتمكينًا لكم من السيرِ إلى هذا البيت العتيق، لتعلموا أنَّ اللهَ يعلمُ ما في السمواتِ وما في الأرض، هذا فيه الحثّ على العمل الصالِح والإخلاص لله، لأنَّ الله يعلم ما في السموات وما في الأرض، ولا يخفى عليه شيءٌ من أعمالِنا (وَأَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ*) تعميم بعد تعميم لعلم اللهِ سبحانه- مما يجعل العبد يخافُ من الله ويرقبهُ في إي مكان كان ، سواء عند البيت أو إذا بعد عن البيت في أقطار الأرض فإنهُ في علم لله سبحانه وتعالى لا يخفى على الله ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{ وَمَا لَنَا لَا نُؤْمِنُ بِاَللَّهِ وَمَا جَاءَنَا مِنْ الْحَقّ وَنَطْمَع أَنْ يُدْخِلنَا رَبّنَا مَعَ الْقَوْم الصَّالِحِينَ } وَهَذَا خَبَر مِنْ اللَّه تَعَالَى ذِكْره عَنْ هَؤُلَاءِ الْقَوْم الَّذِينَ وَصَفَ صِفَتهمْ فِي هَذِهِ الْآيَات , أَنَّهُمْ إِذَا سَمِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَى رَسُوله مُحَمَّد صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ كِتَابه , آمَنُوا بِهِ وَصَدَّقُوا كِتَاب اللَّه , وَقَالُوا : مَا لَنَا لَا نُؤْمِن بِاَللَّهِ ؟ يَقُول : لَا نُقِرّ بِوَحْدَانِيَّةِ اللَّه { وَمَا جَاءَنَا مِنْ الْحَقّ } يَقُول : وَمَا جَاءَنَا مِنْ عِنْد اللَّه مِنْ كِتَابه وَآي تَنْزِيله , وَنَحْنُ نَطْمَع بِإِيمَانِنَا بِذَلِكَ { أَنْ يُدْخِلنَا رَبّنَا مَعَ الْقَوْم الصَّالِحِينَ } يَعْنِي بِالْقَوْمِ الصَّالِحِينَ : الْمُؤْمِنِينَ بِاَللَّهِ الْمُطِيعِينَ لَهُ , الَّذِينَ اِسْتَحَقُّوا مِنْ اللَّه الْجَنَّة بِطَاعَتِهِمْ إِيَّاهُ . وَإِنَّمَا مَعْنَى ذَلِكَ : وَنَحْنُ نَطْمَع أَنْ يُدْخِلنَا رَبّنَا مَعَ أَهْل طَاعَته مَدَاخِلهمْ مِنْ جَنَّته يَوْم الْقِيَامَة , وَيُلْحِق مَنَازِلنَا بِمَنَازِلِهِمْ وَدَرَجَاتنَا بِدَرَجَاتِهِمْ فِي جَنَّاته
قال تعالى : { فأثابهم اللّه بما قالوا جنات تجري من تحتها الأنهار} أي فجازاهم على إيمانهم وتصديقهم واعترافهم بالحق، { جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها} أي ماكثين فيها أبداً لا يحولون ولا يزولون، { وذلك جزاء المحسنين} أي في اتباعهم الحق وانقيادهم له حيث كان وأين كان ومع من كان، ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
" الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا "

الحمد هو الثناء عليه بصفاته, التي هي كلها صفات كمال, وبنعمه الظاهرة والباطنة, الدينية والدنيوية.
وأجل نعمه على الإطلاق, إنزاله الكتاب العظيم على عبده ورسوله, محمد صلى الله عليه وسلم.
فحمد نفسه, وفي ضمنه, إرشاد العباد ليحمدوه على إرسال الرسول إليهم, وإنزال الكتاب عليهم.
ثم وصف هذا الكتاب بوصفين مشتملين, على أنه الكامل من جميع الوجوه.
وهما نفي العوج عنه, وإثبات أنه مقيم مستقيم.
فنفي العوج, يقتضي أنه ليس في أخباره كذب, ولا في أوامره ونواهيه, ظلم ولا عبث.
وإثبات الاستقامة, يقتضي أنه لا يخبر ولا يأمر إلا بأجل الأخبارات وهي الأخبار, التي تملأ القلوب معرفة وإيمانا وعقلا, كالإخبار بأسماء الله وصفاته وأفعاله, ومنها الغيوب المتقدمة والمتأخرة.
وأن أوامره ونواهيه, تزكي النفوس وتطهرها وتنميها وتكملها, لاشتمالها على كمال العدل والقسط, والإخلاص, والعبودية لله رب العالمين, وحده لا شريك له.
وحقيق بكتاب موصوف.
بما ذكر, أن يحمد الله نفسه على إنزاله, وأن يتمدح إلى عباده به.

" قيما لينذر بأسا شديدا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون الصالحات أن لهم أجرا حسنا "

وقوله " لِيُنْذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِنْ لَدُنْهُ " أي: لينذر بهذا القرآن الكريم, عقابه الذي عنده, أي: قدره وقضاءه, على من خالف أمره, وهذا يشمل عقاب الدنيا, وعقاب الآخرة.
وهذا أيضا, من نعمه أن خوف عباده, وأنذرهم, ما يضرهم ويهلكهم.
كما قال تعالى - لما ذكر في هذا القرآن وصف النار, قال: " ذلك يخوف الله به عباده يا عباد فاتقون " .
فمن رحمته بعباده, أن قيض العقوبات الغليظة على من خالف أمره, وبينها لهم, وبين لهم الأسباب الموصلة إليها.
" وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا " أي: وأنزل الله على عبده الكتاب, ليبشر المؤمنين به, وبرسله, وكتبه, الذين كمل إيمانهم.
فأوجب لهم عمل الصالحات, وهي: الأعمال الصالحة, من واجب, ومستحب, التي جمعت الإخلاص والمتابعة.
" أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا " وهو الثواب الذي رتبه الله على الإيمان والعمل الصالح.
وأعظمه وأجله, الفوز برضا الله ودخول الجنة, التي فيها, ما لا عين رأت, ولا أذن سمعت, ولا خطر على قلب بشر.
وفي وصفه بالحسن, دلالة على أنه لا مكدر فيه, ولا منغص, بوجه من الوجوه.
إذ لو وجد فيه شيء من ذلك, لم يكن حسنه تاما.

" ماكثين فيه أبدا "

ومع ذلك فهذا الأجر الحسن " مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا " لا يزول عنهم, ولا يزولون عنه, بل نعيمهم في كل وقت متزايد.
وفي ذكر التبشير, ما يقتضي ذكر الأعمال الموجبة للمبشر به.
وهو: أن هذا القرآن, قد اشتمل على كل عمل صالح, موصل لما تستبشر به النفوس, وتفرح به الأرواح. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
تفسير الآية 83
تفسير وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَىٰ قَوْمِهِ ۚ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ ۗ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ
ولما حكم لإبراهيم عليه السلام، بما بين به من البراهين القاطعة قال: { وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ } أي: علا بها عليهم، وفلجهم بها. { نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ } كما رفعنا درجات إبراهيم عليه السلام في الدنيا والآخرة، فإن العلم يرفع الله به صاحبه فوق العباد درجات. خصوصا العالم العامل المعلم، فإنه يجعله الله إماما للناس، بحسب حاله ترمق أفعاله، وتقتفى آثاره، ويستضاء بنوره، ويمشى بعلمه في ظلمة ديجوره. قال تعالى { يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ } { إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ } فلا يضع العلم والحكمة، إلا في المحل اللائق بها، وهو أعلم بذلك المحل، وبما ينبغي له. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ ﴿١٧٠﴾ ﴾ [الأعراف آية:١٧٠]
أعظم ما ينبغي أن يتحلَّى به المصلحون -وهو سرُّ تأثيرهم وعظم أجرهم-: إصلاحهم لأنفسهم أولًا ولغيرهم ثانيًا: بالقرآن والصلاة.. تدبر: (وَالَّذِينَ يُمَسَّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ إِنَّا لاَ نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ)، (يُمَسَّكُونَ) قرئت بالتخفيف؛ أي: هم أنفسهم يمسكون، وبالتشديد أي: يمسكون غيرهم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
عند قراءة سورة مريم قابلتنى هذه الآية وتذكرت هذه الشبهة التى ألقاها بعض المغرضين بأن القرآن وَهَم بنسبة مريم لهارون فقال(يا أخت هارون ) وهذا خلط واضطراب .
فبيْن هارون ومريم أكثر من ألف ومائتى سنة فكيف يستقيم ذلك ؟
والرد على ذلك
حمل هذه التسمية على التشبيه أمر وارد ، خصوصا إذا علمنا أن التسمية بأسماء الآباء والأجداد والأمهات تشريفاً بهم شئ معروف ، ولا سيما ان نبي الله هارون كان سيد قومه مهابا عظيما له شأن في بنى إسرائيل .
وقد جاء في السنة النبوية ما يؤكد ذلك، فعند مسلم من حديث المغيرة بن شعبة رضى الله عنه قال : بعثنى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل نجران فقالوا : أرأيت ما تقرأون ( يا أخت هارون ) وموسى قبل عيسى بكذا وكذا ؟
فقال المغيرة : فلم أدرِ ما أقول !
فلما قدمت على رسول الله ذكرت له ذلك ؛ فقال :ألم يعلموا أنهم كانوا يسمون بأسماء أنبيائهم والصالحين قبلهم ؟) مسلم
وفي إنجيل لوقا ما يفيد أن لمريم نسب مع النبي هارون أخى موسى عن طريق زكريا ، الذى كان متزوجا من إليصابات خالة مريم ،
فنص الإنجيل على ذلك (كان في أيام هيرودس ملك اليهودية كاهن اسمه زكريا من فرقة أبيّا وامرأته من بنات هارون واسمها إليصابات )
ـ ونص آخر( وكانا كلاهما بارّين أمام الله ) إنجيل لوقا :الإصحاح الأول :5
فعلى تفسير النبي محمد صلى الله عليه وسلم .
يكون تسمية مريم على اسم أخت هارون مريم ، وكان يُطلق عليها ( مريم أخت هارون )
ولم يُطلق عليها أخت موسى ) لأن هارون وُلد قبل موسى هذا أولا .
كما أن موسى منذ بداياته وهو يتربى في قصر الطاغوت ، فلم يكن مع هارون وأخته في بيتهما ولما ناهز الشباب وصار يافعا وقتل القبطى خطأ ، فرّ إلى مدين وظل بها عشر سنوات مفارقا لأخوته ، فلكثرة غيابه تسمّت أخته باسم أخيها الحاضر بين اليهود " فغلبت عليها هذه التسمية ( مريم أخت هارون ) فكان كل من تسمت بمريم يُقال لها ذلك .
كما نفعل ذلك عرفا ، لمن يسمى بحسن فنقول أبا على ، أو يسمى داود فنقول أبا سليمان وهكذا
ودليلنا على ما نقول ..
ما جاء في سفر الخروج ( أخذت مريم النبية( أخت هارون) الدف بيدها وخرجت جميع النساء وراءها بدفوف ورقص ) سفر الخروج :20:15
فلما تسمّت مريم البتول باسم مريم أخت هارون وموسى، فيكون من الطبيعى أنها كما أخذت اسمها أخذت كنيتها (أخت هارون) التى اشتهرت بها ، ولا غرابة في ذلك ، فأنت إذا أنجبت ولدا وسميته محمدا ، فلا حرج أن تكنيّه بأبى القاسم ، وهو تعبير صحيح ومتعارف عليه عرفا وإن كان الولد صغيرا لم يتزوج ولم ينجب بعد .
وذلك كما حدث مع المسيح نفسه بعد ذلك ، فكان يُنادى يا ابن داود ، ولا غرابة ولا استنكار
فقد جاء في إنجيل متى الإصحاح 12 العدد:23 . ( فبُهت كل الجموع وقالوا : ألعل هذا هو ابن داود ؟ )
وفي إنجيل متى الإصحاح 1 ، العدد 1 : كتاب ميلاد يسوع المسيح ابن داود ابن إبراهيم )
وفي إنجيل متى الإصحاح:9 ، العدد27 ( وفيما يسوع مجتاز من هناك تبعه أعميان يصرخان ويقولان : أرحمنا يا ابن داود )
فنلاحظ أن الجموع تنادي يسوع (عيسى بن مريم )عليه السلام ( يا ابن داود) رغم أنه هناك فارق زمنى كبير بين يسوع وداود ،
وهنا ربما يخرج علينا من يقول : ليس ابنه على الحقيقة ، وإنما القصد أنه من نسل داود ؟
فنقول هو نفس المنطق الذى يُقال في شاهدنا ولا غضاضة فيه .
القصد أن شبهات هؤلاء من أجل التشغيب ، وإهدار طاقات الأمة في غير طائل ولا فائدة سوى عدم الاجتماع على مشروع قومى ثقافى مفيد ينهض بالأمة ، ويأخذ بيدها إلى أعتاب التقدم الحضارى واللحوق بركب الأمم وأخذ مكانتها بينهم ..
والله المستعان
أحمد حمزة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كشف أسرار المتشابهات القرآنية
جزء الذاريات : الرحمن
قال تعالى ( فبأى آلاء ربكما تكذبان ) ما وجه تكرار هذه الآية إحدى وثلاثين مرة ؟ وهل لتخصيص هذا العدد سبب موجب ؟
والجواب والله أعلم بمراده .
افتتح سبحانه السورة بذكر ضروب من النعم تجل عن الإحاطة بوصفها ..
ـ من ذكر اسمه الرحمن لما رحم به عباده .
ـ وتعليم الإنسان لأعظم كنز آثره به "القرءان" للحصول به على الإيمان للفوز في الدارين.
ـ ثم تفضله بخلقه بيد سبحانه تكريما له .
ـ ثم تعليمه ضروب البيان المتوصل به إلى الإبانة عما في نفسه ، وإبانة ذلك لعيره .
ـ ثم تسخير الشمس والقمر وجريانهما في بروجهما بحسبان وإدراك منافعهما .
ـ والنجم والشجر ؛ وما فيهما من منافع تنبيها للمعتبرين والمتفكرين .
ـ ورفع السماء وجعلها سقفا محفوظا بغير عمد وتزيينها بالنجوم للدلالة ورجم الشياطين .
ووضع الميزان للعدل بين الناس لتستقيم الحياة .
ـ وتسخير الأرض ونباتها وأقواتها ،والاعتبار بها وبعجائبها .
ـ والخلق من تراب للإنس ، والخلق من نار للجن ، وكلٌ له ميزاته على الآخر.
ـ والربوبية والتدبير ،وافتقار الخلق وحاجتهم إلى الله في جميع شؤونهم .
ـ وتسخير البحار ومتعلقاتها ،بجعل المالح منها للحفظ والعذب للشرب ولا غنى عن أحدهما .
ـ ثم نعمة الفناء للجزاء ،والسؤال والتدبير .
ـ والموعظة والتحذير والترهيب .
ـ وعقاب المجرمين ، وثواب المؤمنين .
ولأن هذه النعم قد أقرّت العقول بانفراد الله سبحانه بإيجادها فلا يجرؤ أحد لنسبتها لنفسه ؛ كان االإستفهام التقريرى من باب التذكير بالنعم التى سربل بها الثقلين.
وهذا على عادة الناس إذا ما أراد أحدهم أن يُقرر آخر بالنعم يكررها عليه تقريرا له .
والاستفهام التقريرى قد يحمل معنى التوبيخ والإنكار لمن أنكر شيئا من نعمه .
والملاحظ أن :التكرار هنا قد مُهِّد له تمهيدا رائعا .
حيث جاء بعد اثنتى عشرة آية متحدة الفواصل ، وقد تكررت كلمة الميزان في هذا التمهيد ثلاث مرات متتابعة دونما نبو أو ملل .
وتأملا في القوة التأثيرية للآية التى هزّت مشاعر الجن فتفاعلوا لسماعه فقالوا (لا بشئ من نعمك ربنا نُكذّب فلك الحمد )
عند هذه المقطع كان سؤال الجن والإنس (فبأى آلاء ربكما تكذبان ) وهو سؤال (للتسجيل والإشهاد ) فما يملك إنس ولا جن أن يكذب بآلاء الله تعالى .
وما كان لسؤال يُكرر إحدى وثلاثين مرة أن يُحدث هذا الأثر والاستجابة ، لولا أنه من لدن حكيم خبير ،أودع فيه من الأسرار ما جعل له مذاقاً .
وبعيدا عن حديث العاطفة ..
فإن القرآن يربي نفوس المتعلمين بهذا الحوار التعبدى على أمور :
1 ـ التجاوب مع أسئلة القرآن .
2 ـ إشعار المتعلم والقارئ بمكانته عند الله تعالى .
3 ـ استجابة السلوك كنتيجة طبيعية للقناعة الفكرية الناشئة عن أسلوب الحوار .
* وقد قسمت الآية إلى ثمانٍ : في وصف طلاقة القدرة الربانية .
* وثمانٍ في وصف الجنة الأولى ، وثمانٍ في وصف الجنة الثانية .
ـ ثم سبعٍ لأيات عذاب وذكر جهنم .
وهذا تأسيس للتأكيد ثم التقرير .
* وبشئ من التفصيل ..
فقد تكررت الآية إحدى وثلاثين مرة ، منها ذكرها عقيب آيات تعداد عجائب خلق الله،وبدائع صنعه ومبدأ الخلق ومعادهم .
ـ ثم سبع منها عقيب آيات فيها ذكر النار وشدائدها على عدد أبواب جهنم ,
ـ وحسُن ذكر الآلاء عقيبها ،لأن في خوفها ودفعها نعما توازى النعم المذكورة ، أو لأنها حلّت بالأعداء ،وذلك يُعدّ من أكبر النعماء .
وبعد هذه السبع ، تأتى ثمانٍ في وصف الجنات وأهلها على عدد أبواب الجنة .
ـ ثم ثمانٍ أخرى للجنتين اللتين من دونهما .
فمن اعتقد الثمانى الأولى وعمل بموجبها ،استحق كلتا الثمانيتين من الله ،ووقاه السبع السابقة .
وبنظرة متعمقة قليلا نلاحظ أن السورة تتحدث عن أربعة موضوعات أساسية :
الموضوع الأول:
حديث يتعلق بخلق الإنسان ،والشمس والقمر والنجوم ،وكذلك عن العدل وقدرة الله في الأرض
(والأرض وضعها للأنام ) إلى قوله ( يسأله من في السموات والأرض .......فبأى آلاء ربكما تكذبان..)
ففى هذا النص نجد أن الآية تكررت ثمان مرات ،وفيها الحديث عن نعم الله تعالى في الأرض.
* الموضوع الثانى:
يتحدث عن انشقاق السماء ويوم القيامة ، وذكر عذاب النار وشُوَاظه ،حيث قال( سنفرغ لكم أيها الثقلان ..)
فتكررت الآية سبع مرات وهو عدد أبواب جهنم ، بدليل في موضع آخر (وإن جهنم لموعدهم أجمعين لها سبعة أبواب).
* الموضوع الثالث :
يتحدث عن الجنتين وصفاتهما ،حيث قال( ولمن خاف مقام ربه جنتان ..........)
فنلاحظ هنا أن الآية تكررت ثمان مرات وهو عدد أبواب الجنة ، وقد جاء في الصحيحين من حديث عبادة بن الصامت ( من قال أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله وأن عيسى عبدالله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ،وأن الجنة حق ،وأن النار حق ، أدخله الله من أى أبواب الجنة الثمانية شاء ) خ/ م .
* الموضوع الرابع ؛
يتكرر فيه الحديث عن أهل الجنتين وصفاتهما واللتين هما دون الأوليين ( ومن دونهما جنتان )
فنجد الآية تكررت ثمان مرات أيضا بعدد أبواب الجنة .
والعجيب أن من يدقق في الآيات يرى الآيات تتحدث عن الجنة ونعيمها سواء في الدنيا كما في النص الأول ،أو في الآخرة كما في النصّين الآخيرين ، فتتكرر الآية ثمان مرات أيضا .
والنص الوحيد المتحدث عن العذاب أو النار يوم القيامة أو في الدنيا ، تتكرر فيه الآية سبع مرات بعدد أبواب النار ..
ونتساءل هنا ؛ هل هذه مصادفة أن الكلمة الوحيدة التى تشير إلى الإنس والجن وهما (الثقلان)
(سنفرغ لكم أيها الثقلان):31 والآية التى خاطب الله فيها الإنس والجن تكررت (31) مرة وهو نفس رقم الآية التى خاطب الله فيها الثقلين !!!
فهل كل هذا مصادفة ؟!
فسبحان من رتّب هذه الأعداد ورتّبها ليؤكد لكل متشكك أن هذا الكتاب كتاب إعجاز ..
وصدق الله إذ يقول(قل الحمد لله سيريكم آياته فتعرفونها وما ربك بغافل عما تعملون)النمل:93
والحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات
أحمد حمزة
(بتصرف من كتاب كشف أسرار المتشابهات القرءانية)أحمد حمزة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
‏ { ‏قل كل يعمل على شاكلته فربكم أعلم بمن هو أهدى سبيلا‏} ‏ أي منا ومنكم، وسيجزي كل عامل بعمله، فإنه لا تخفى عليه خافية‏ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اليوم ننساكم كما نسيت لقاء يومكم هذا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ...﴾١٥

هذا من لطفه تعالى بعباده وشكره للوالدين أن وصى الأولاد وعهد إليهم أن يحسنوا إلى والديهم بالقول اللطيف والكلام اللين وبذل المال والنفقة وغير ذلك من وجوه الإحسان.

ثم نبه على ذكر السبب الموجب لذلك فذكر ما تحملته الأم من ولدها وما قاسته من المكاره وقت حملها ثم مشقة ولادتها المشقة الكبيرة ثم مشقة الرضاع وخدمة الحضانة، وليست المذكورات مدة يسيرة ساعة أو ساعتين،

وإنما ذلك مدة طويلة قدرها { ثَلَاثُونَ شَهْرًا } للحمل تسعة أشهر ونحوها والباقي للرضاع هذا هو الغالب.

ويستدل بهذه الآية مع قوله: { وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ } أن أقل مدة الحمل ستة أشهر لأن مدة الرضاع -وهي سنتان- إذا سقطت منها السنتان بقي ستة أشهر مدة للحمل، { حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ } أي: نهاية قوته وشبابه وكمال عقله، { وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي } أي: ألهمني ووفقني { أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ } أي: نعم الدين ونعم الدنيا، وشكره بصرف النعم في طاعة مسديها وموليها ومقابلته منته بالاعتراف والعجز عن الشكر والاجتهاد في الثناء بها على الله، والنعم على الوالدين نعم على أولادهم وذريتهم لأنهم لا بد أن ينالهم منها ومن أسبابها وآثارها، خصوصا نعم الدين فإن صلاح الوالدين بالعلم والعمل من أعظم الأسباب لصلاح أولادهم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قوله تعالى : (اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا) (14) الاسراء ، يقول الطبري في تفسيرها : اقرأ كتاب عملك الذي عملته في الدنيا، الذي كان كاتبانا يكتبانه، ونحصيه عليك ،( كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا ) : فحسبك اليوم نفسك عليك حاسبا يحسب عليك أعمالك، فيحصيها عليك، لا نبتغي عليك شاهدا غيرها، ولا نطلب عليك محصيا سواها. ويقول ابن كثير : ( كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا ) أي : إنك تعلم أنك لم تظلم ولم يكتب عليك غير ما عملت ؛ لأنك ذكرت جميع ما كان منك ، ولا ينسى أحد شيئا مما كان منه ، وكل أحد يقرأ كتابه من كاتب وأمي . وقَالَ الْحَسَنُ: لَقَدْ عَدَلَ عَلَيْكَ مَنْ جَعَلَكَ حَسِيبَ نَفْسِكَ. وقَالَ قَتَادَةُ: سَيَقْرَأُ يَوْمَئِذٍ مَنْ لَمْ يَكُنْ قَارِئًا فِي الدُّنْيَا. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قال الله تعالى { إِنَّآ أَخْلَصْنَاهُمْ بِخَالِصَةٍ ذِكْرَى ٱلدَّارِ } [ص: 46].

أخلصناهم يعني: أعطيناهم شيئاً خالصاً لهم، والخالصة التي خصصناهم بها هي التي تلفتهم دائماً إلى دار الجزاء وهي الآخرة، وبهذه الذكرى يظل الإنسان دائماً مُسْتحضراً ثوابَ الطاعة وعقابَ المعصية، وإذا استحضر الإنسان هذه العاقبة استقام على الطاعة وابتعد عن المعصية. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قال تعالى إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمْ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (30)
إن الذين قالوا ربنا الله تعالى وحده لا شريك له, ثم استقاموا على شريعته, تتنزل عليهم الملائكة عند الموت قائلين لهم: لا تخافوا من الموت وما بعده, ولا تحزنوا على ما تخلفونه وراءكم من أمور الدنيا, وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون بها.
نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31) نُزُلاً مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ (32)
وتقول لهم الملائكة: نحن أنصاركم في الحياة الدنيا، نسددكم ونحفظكم بأمر الله, وكذلك نكون معكم في الآخرة, ولكم في الجنة كل ما تشتهيه أنفسكم مما تختارونه, وتَقَرُّ به أعينكم, ومهما طلبتم من شيء وجدتموه بين أيديكم ضيافة وإنعامًا لكم مِن غفور لذنوبكم, رحيم بكم.
وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنْ الْمُسْلِمِينَ (33)
لا أحد أحسن قولا ممن دعا إلى توحيد الله وعبادته وحده وعمل صالحًا وقال: إنني من المسلمين المنقادين لأمر الله وشرعه. وفي الآية حث على الدعوة إلى الله سبحانه, وبيان فضل العلماء الداعين إليه على بصيرة, وَفْق ما جاء عن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم.
وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلاَّ الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلاَّ ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)
ولا تستوي حسنة الذين آمنوا بالله, واستقاموا على شرعه, وأحسنوا إلى خلقه, وسيئة الذين كفروا به وخالفوا أمره, وأساؤوا إلى خلقه. ادفع بعفوك وحلمك وإحسانك مَن أساء إليك, وقابل إساءته لك بالإحسان إليه, فبذلك يصير المسيء إليك الذي بينك وبينه عداوة كأنه قريب لك شفيق عليك. وما يُوفَّق لهذه الخصلة الحميدة إلا الذين صبروا أنفسهم على ما تكره, وأجبروها على ما يحبه الله, وما يُوفَّق لها إلا ذو نصيب وافر من السعادة في الدنيا والآخرة.
وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنْ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (36)
وإما يلقينَّ الشيطان في نفسك وسوسة من حديث النفس لحملك على مجازاة المسيء بالإساءة, فاستجر بالله واعتصم به, إن الله هو السميع لاستعاذتك به, العليم بأمور خلقه جميعها.
وَمِنْ آيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ (37)
ومِن حجج الله على خلقه, ودلائله على وحدانيته وكمال قدرته اختلاف الليل والنهار, وتعاقبهما, واختلاف الشمس والقمر وتعاقبهما, كل ذلك تحت تسخيره وقهره. لا تسجدوا للشمس ولا للقمر- فإنهما مدَبَّران مخلوقان- واسجدوا لله الذي خلقهن, إن كنتم حقًّا منقادين لأمره سامعين مطيعين له، تعبدونه وحده لا شريك له.
فَإِنْ اسْتَكْبَرُوا فَالَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ يُسَبِّحُونَ لَهُ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَهُمْ لا يَسْأَمُونَ ۩(38)

فإن استكبر هؤلاء المشركون عن السجود لله, فإن الملائكة الذين عند ربك لا يستكبرون عن ذلك, بل يسبحون له, وينزِّهونه عن كل نقص بالليل والنهار, وهم لا يَفْتُرون عن ذلك, ولا يملون. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَنُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ۖ وَعْدَ اللَّهِ حَقًّا ۚ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلًا
أي: { آمَنُوا ْ} بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر، والقَدَر خيره وشره على الوجه الذي أمروا به علما وتصديقا وإقرارا. { وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ْ} الناشئة عن الإيمان؟ وهذا يشمل سائر المأمورات من واجب ومستحب، الذي على القلب، والذي على اللسان، والذي على بقية الجوارح. كل له من الثواب المرتب على ذلك بحسب حاله ومقامه، وتكميله للإيمان والعمل الصالح. ويفوته ما رتب على ذلك بحسب ما أخل به من الإيمان والعمل، وذلك بحسب ما علم من حكمة الله ورحمته، وكذلك وعده الصادق الذي يعرف من تتبع كتاب الله وسنة رسوله. ولهذا ذكر الثواب المرتب على ذلك بقوله: { سَنُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ْ} فيها ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر، من أنواع المآكل والمشارب اللذيذة، والمناظر العجيبة، والأزواج الحسنة، والقصور، والغرف المزخرفة، والأشجار المتدلية، والفواكه المستغربة، والأصوات الشجية، والنعم السابغة، وتزاور الإخوان، وتذكرهم ما كان منهم في رياض الجنان، وأعلى من ذلك كله وأجلّ رضوان الله عليهم وتمتع الأرواح بقربه، والعيون برؤيته، والأسماع بخطابه الذي ينسيهم كل نعيم وسرور، ولولا الثبات من الله لهم لطاروا وماتوا من الفرح والحبور، فلله ما أحلى ذلك النعيم وما أعلى ما أنالهم الرب الكريم، وماذا حصل لهم من كل خير وبهجة لا يصفه الواصفون، وتمام ذلك وكماله الخلود الدائم في تلك المنازل العاليات، ولهذا قال: { خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا وَعْدَ اللَّهِ حَقًّا وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلًا ْ} فصدق الله العظيم الذي بلغ قولُه وحديثُه في الصدق أعلى ما يكون، ولهذا لما كان كلامه صدقا وخبره حقا، كان ما يدل عليه مطابقةً وتضمنًا وملازمةً كل ذلك مراد من كلامه، وكذلك كلام رسوله صلى الله عليه وسلم لكونه لا يخبر إلا بأمره ولا ينطق إلا عن وحيه. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(وَآتَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً ۖ وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِين)
يقول تعالى ذكره: وآتينا إبراهيم على قنوته لله ، وشكره له على نعمه ، وإخلاصه العبادة له في هذه الدنيا ذكرًا حسنا ، وثناءً جميلا باقيا على الأيام وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ يقول: وإنه في الدار الآخرة يوم القيامة لممن صلح أمره وشأنه عند الله ، وحَسُنت فيها منـزلته وكرامته ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ ذَٰلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ۗ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَىٰ ۗ وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَّزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ﴾
[ سورة الشورى: 23]
ذَلِكَ الَّذِي يُبَشِّرُ اللَّهُ عِبَادَهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أي: هذه البشارة العظيمة، التي هي أكبر البشائر على الإطلاق، بشر بها الرحيم الرحمن، على يد أفضل خلقه لأهل الإيمان والعمل الصالح، فهي أجل الغايات، والوسيلة الموصلة إليها أفضل الوسائل.
قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أي: على تبليغي إياكم هذا القرآن ودعوتكم إلى أحكامه.
أَجْرًا فلست أريد أخذ أموالكم، ولا التولي عليكم والترأس، ولا غير ذلك من الأغراض إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى يحتمل أن المراد: لا أسألكم عليه أجرا إلا أجرا واحدا هو لكم، وعائد نفعه إليكم، وهو أن تودوني وتحبوني في القرابة، أي: لأجل القرابة.
ويكون على هذا المودة الزائدة على مودة الإيمان، فإن مودة الإيمان بالرسول، وتقديم محبته على جميع المحاب بعد محبة الله، فرض على كل مسلم، وهؤلاء طلب منهم زيادة على ذلك أن يحبوه لأجل القرابة، لأنه صلى الله عليه وسلم، قد باشر بدعوته أقرب الناس إليه، حتى إنه قيل: إنه ليس في بطون قريش أحد، إلا ولرسول الله صلى الله عليه وسلم، فيه قرابة.
ويحتمل أن المراد إلا مودة الله تعالى الصادقة، وهي التي يصحبها التقرب إلى الله، والتوسل بطاعته الدالة على صحتها وصدقها، ولهذا قال: إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى أي: في التقرب إلى الله، وعلى كلا القولين، فهذا الاستثناء دليل على أنه لا يسألهم عليه أجرا بالكلية، إلا أن يكون شيئا يعود نفعه إليهم، فهذا ليس من الأجر في شيء، بل هو من الأجر منه لهم صلى الله عليه وسلم، كقوله تعالى: وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ وقولهم: "ما لفلان ذنب عندك، إلا أنه محسن إليك" وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً من صلاة، أو صوم، أو حج، أو إحسان إلى الخلق نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْنًا بأن يشرح الله صدره، وييسر أمره، وتكون سببا للتوفيق لعمل آخر، ويزداد بها عمل المؤمن، ويرتفع عند الله وعند خلقه، ويحصل له الثواب العاجل والآجل.
إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ يغفر الذنوب العظيمة ولو بلغت ما بلغت عند التوبة منها، ويشكر على العمل القليل بالأجر الكثير، فبمغفرته يغفر الذنوب ويستر العيوب، وبشكره يتقبل الحسنات ويضاعفها أضعافا كثيرة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُمْ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)
أعظم بشارة يمكن أن يبشر بها المؤمنون يوم القيامة ،هي أن تقول لهم الملائكة: {بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جنات} أبشروا بدخول الجنات. وأي جنات {جنّات تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ} أنهار وأيّ أنهار؟
مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آَسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ.
وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ: خمر ليست كخمر الدنيا (ويتنازعون فيها كأسا لا لغو فيها ولا تأثيم) اللغو والتأثيم في الدنيا
{ بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جنّات تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا} ... يقول سبحانه في موضع آخر: وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا (2) مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا: لا يزول عنهم، ولا يزولون عنه، بل نعيمهم متزايد في كل وقت وحين.
ذلك هُوَ الفوز العظيم} الفوز الذي لا يقادر قدره ولا يعتد بما سواه، فوز ليس كمثله فوز:
(إن هذا لهو الفوز العظيم (60) لمثل هذا فليعمل العاملون) أي عمل يعملون؟
يقول سبحانه (ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما) العمل بطاعة الله
فلله ما أحلى هذه البشارة بقلوب المؤمنين، وألذها لنفوسهم، حيث يحصل لهم كل مطلوب و[محبوب]، وينجون من كل شر ومرهوب ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
واذا طلقتم النساء فبلغناجلهن ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
واذا طلقتم النساء فبلغن اجلهن ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وقوله «ما» فِي السَّماواتِ وَالْأَرْضِ المراد به «من» فى السماوات والأرض، يسجدون لله طوعا وكرها طوعا تسبيح طاعة وعبادة، وهؤلاء هم عباده ألوهية وكرها تسبيح علامة ودلالة وهؤلاء هم عبيده ربوبية ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(وَقِيلَ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا مَاذَا أَنْزَلَ رَبُّكُمْ ققالُوا خَيْراً للذين أحسنوا في هذه الدنيا ولدار الأخرة خير ولنعم دار المتقين) يَعْنِي: أَنْزَلَ خَيْرًا، ثُمَّ ابْتَدَأَ فَقَالَ: لِلَّذِينَ للذي أَحْسَنُوا فِي هذِهِ الدُّنْيا حَسَنَةٌ، كَرَامَةً مِنَ اللَّهِ. قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: هِيَ تَضْعِيفُ الْأَجْرِ إِلَى الْعَشْرِ. وَقَالَ الضَّحَاكُ: هِيَ النَّصْرُ وَالْفَتْحُ. وَقَالَ مُجَاهِدٌ: هِيَ الرِّزْقُ الْحَسَنُ. وَلَدارُ الْآخِرَةِ، أَيْ وَلَدَارُ الْحَالِ الْآخِرَةِ، خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دارُ الْمُتَّقِينَ، قَالَ الْحَسَنُ: هِيَ الدُّنْيَا لِأَنَّ أَهْلَ التَّقْوَى يَتَزَوَّدُونَ فِيهَا لِلْآخِرَةِ
﴿ جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ۖ لَهُمْ فِيهَا مَا يَشَاءُونَ ۚ كَذَٰلِكَ يَجْزِي اللَّهُ الْمُتَّقِينَ﴾
[ النحل: 31]
جنات إقامة لهم، يستقرون فيها، لا يخرجون منها أبدًا، تجري من تحت أشجارها وقصورها الأنهار، لهم فيها كل ما تشتهيه أنفسهم، بمثل هذا الجزاء الطيب يجزي الله أهل خشيته وتقواه الذين تقبض الملائكةُ أرواحَهم، وقلوبُهم طاهرة من كل شئ ، تقول الملائكة لهم: سلام عليكم، تحية خاصة لكم وسلامة من كل آفة، ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون من الإيمان بالله والانقياد لأمره
{ الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمْ الْمَلَائِكَة طَيِّبِينَ يَقُولُونَ سَلَام عَلَيْكُمْ اُدْخُلُوا الْجَنَّة بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : كَذَلِكَ يَجْزِي اللَّه الْمُتَّقِينَ الَّذِينَ تَقْبِض أَرْوَاحهمْ مَلَائِكَة اللَّه , وَهُمْ طَيِّبُونَ بِتَطْيِيبِ اللَّه إِيَّاهُمْ بِنَظَافَةِ الْإِيمَان , وَطُهْر الْإِسْلَام فِي حَال حَيَاتهمْ وَحَال مَمَاتهمْ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قال تعالى (وَمَنْ يَأْتِهِ مُؤْمِنًا قَدْ عَمِلَ الصَّالِحَاتِ فَأُولَٰئِكَ لَهُمُ الدَّرَجَاتُ الْعُلَىٰ)
من ياتي الله سبحان وامن بالله وعمل الاعمال الصالحة التي ترضي الله سبحانه وتعالى فجازاه الله سبحانه وتعالى الدر جات العاليه من الجنة الفردوس الأعلى من الجنة
اللهم إني أسالك الفردوس الأعلى من الجنة لي ولأهلي ولجميع المسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
قل ان اهلكني الله ومن معي فمن يجير الكافرين من عذاب اليم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(تكاد السماوات يتفطرن من فوقهن والملائكة يسبحون بحمد ربهم ويستغفرون لمن في الأرض ألا أن الله هو الغفور الرحيم)
تكاد السماوات يتفطرن شبه الله سبحانه وتعالى السماوات كأنها تنشق وتنفطر وتتناثر من فوقهن والملأئكة يسبحون بحمد ربهم ويستغفرون لمن في الارض الملائكة تسبح لمن في الأرض تسبح وتستغفر للمؤمنين الذين يعلمون الصالحات (ألا إن الله هو الغفور الرحيم) رغم الذنوب والمعاصي والتقصير ألا ان الله سبحانه وتعالى غفور يغفر ويرحم عباده المؤمنين سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
اللهم اغفر لنا وارحمنا إنك أنت الغفور الرحيم ???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(ذلك الذي يبشر الله عباده الذين ءامنوا وعملوا الصالحات قل لاأسلىئلكم عليه أجرًاإلا المودة في القربى ومن يقترف حسنةًنزدله فيها حسنا إن الله غفور شكور)
هنا بشارة جداعظيمة من الله سبحانه وتعالى لعبادة المؤمنين الذين يعملون الصالحات الذين لايريدون اجرا اومالا او مناصب وانما المحبةوالموده من أجل صلة القرابة من يعمل حسنة اي من يعمل عمل واحد وبيسيط فالله سبحانه وتعالى يضاعف الحسنة الى حسنات وسبحانه وكمان يغفر ويشكر من عمل هذه الحسنه من عباده المؤمنين
يارب احفظ لنا قرابتنا من كل سوء واعنهم على طاعتك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(قل إنما أدعوا ربي ولاأشرك به احدا)
ربي ادعوك وحدك لاشريك لك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/cVN7c_9Dn44 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
﴿ فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ﴾[1]
هي رحمة الله التي وسعت كل شيء، وعمت كل الخلق.
وانظر إلى سعة رحمته تعالى بعباده
يذنب العبد فيدعوه ربه للتوبة
ويلقنه ما يتوب به عليه، ويوفقه للتوبة، ويتوب عليه
استغفرُ اللهَ العظيمَ الذي لا إلهَ إلَّا هو الحيَّ القيومَ وأتوبُ إليه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/9miFXdFnTyE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/RwI4S_XsT0k ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/fCqJWaRq-n0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/CbE7Az01sJE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/83hFEJy0pdY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/rdgMNxkUgRY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/rB6jXPg5xRc ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/bJeSS-CzxeY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/NZe-Yv7X1Rw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/T0M-gTbhYoM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/RS8oYJGxvqs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/35oItG3P258 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/6CxOdayNbw0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/ZqR9NCudrNc ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Ut_eD-RSMJQ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/RPy0w-Q5nIo ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/NZSDHICgDa4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم ألِّف بين قلوبنا، وأصلحْ ذات بيننا، واهدنا سُبُلَ السلام ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/5y4IrGiJIQA ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/TNPosdNv0I4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/njL_4Hlk_90 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/-Oo5ECb4m-A ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إني وجدت امرأة تملكهم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/sGjZkO1WWyc ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/rBqDs7Cx900 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اعبدوا وانت تبتغون عنده الرزق ولا تعبدوا غيره في ابتغائكم؛ فتخشونهم وتخافونهم ؛ فلا يملك غيره لكم رزقا. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/itsCgpAflVU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Z_uULV0vqY4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/_g0ApwnucbI ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Jea8GtD4_Ko ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Og6Vsk_pjKE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
تذكر واعتبار
بالقران اهتديت
سورة الفاتحة
أية 1 ــــ ˮفهد الكندري“ ☍...
بـرنامج : يـا الله .
إسم الله ( الرحمن - الرحيم ) . ــــ ˮنبيل العوضي“ ☍...
الدرر والفوائد
البداءة بالبسملة في المراسلات وبالحمدلة في الخطب
سورة الفاتحة
اية 1 ــــ ˮعبدالكريم الخضير“ ☍...
ذم الدُّنيا.
كأنَّ حال المُسلمين أو لِسَان حال كثيرٍ منهم يقُول: الهدف والغاية هي الدُّنيا، فإذا أُصِيبَ في دُنْيَاهُ في مَالِهِ في بَدَنِهِ في وَلَدِهِ وُجِدَتْ هذهِ الأُمُور؛ لكِنْ إذا أُصِيبَ بِقَلْبِه،ِ وأهلُ العِلْم يُقَرِّرُونْ أنَّ مَسْخ القُلُوب أعْظَمْ من مَسْخِ الأبْدَانْ، وكَمْ مِنْ مَمْسُوخٍ يَعِيشُ بينَ النَّاس مَمْسُوخٌ القَلْب؟ كم من واحدٍ منْ طُلاب العلم إذا عاصتْ عليهِ مسألة وأشْكَلَتْ عليْهِ اتَّصَفَ بهذهِ الصِّفَاتْ وتَنْكشِفْ؟ لا يَتَّصِف جُلُّ المُسلمين بِهذهِ الصِّفَاتْ إلاّ إذا أُصِيبَ في دُنْيَاه، ولا شك أنَّ هذا منْ إيثَار الدُّنْيَا على الدِّينْ، و إلا فكَمْ منْ إشْكَالْ يَحْصل وكَمْ من مُصِيبة وكارِثَة تَحصُلُ للإسلام والمُسلمين، تَجِدُ الإنسان إذا دعا لا يُحضر القلب لأنَّ المسألة لا تَعْنِيهم على وَجْهِ الخُصُوص؛ لكنْ لو نَزَلَ بِهِ نَازِلَة تَخُصُّهُ اجْتَمَعَتْ هذهِ الصِّفَاتْ وتَوَافَرَتْ هذهِ الشُّرُوط شيخ الإسلام -رحمه الله تعالى- إذا أشْكَلَتْ عليهِ مَسْألة اسْتَغْفَرَ مِراراً يُكَرِّر الاسْتِغْفَار، ومَنْ لَزِمَ الاسْتِغْفَار جَعَل الله لهُ منْ كُلِّ همٍّ فَرَجاً، ومِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخْرَجاً، لكِنْ أيْنَ نَحْنُ من الاسْتِغْفَار؟.

الفاتحة فيها أسرار عجِيبَة لِمَنْ فهمها وتَدَبَّرَها، كَمْ حَلَّتْ منْ إشْكَالْ في أُمُور الدِّينْ والدُّنْيَا، وابنُ القَيِّم -رحمه الله تعالى- يُجلِّي ذلك ويُصَوِّرُهُ بِدِقَّة في مَدَارِج السَّالِكينْ، ويَذْكُرْ أنَّهُ اسْتَعْمَلَها واسْتَشْفَى بها منْ أَدْوَاء القُلُوب والأبْدَانْ الشَّيْء الكَثِير أبُو سعيد لمَّا قَرَأها على اللَّدِيغْ بَرِئَ فَوْراً، فَنَحْنُ فِي غَفْلَةٍ منْ هذهِ الأُمُور، وهَمُّنَا المَأْكَلْ والمَشْرَبْ والمَلْبَسْ والمَسْكَنْ، ووينْ رَاحْ، ووينْ جَاء، والاسْتراحَاتْ واللِّقَاءَاتْ التِّي غَالِبُها لا فَائِدَةَ فيها و الله المُسْتَعَانْ. أهـ. ــــ ˮعبدالكريم الخضير“ ☍...
اسباب الحياة الطيبة .. ــــ ˮسعد العتيق“ ☍...
هل البسملة جزء من سورة الفاتحة ؟ ــــ ˮسعيد الكملي“ ☍...
الحلقة (1) ــ وقفات مع الجزء الأول الفاتحة بسم الله الرحمن الرحيم ــــ ˮصالح المغامسي“ ☍...
درر من تفسير القرطبي
سورة الفاتحة ، آية 1 ــــ ˮاحمد المرشد“ ☍...
الجنة لا تنال بالتواني والكسل (سورة آل عمران آية 133) ــــ ˮبرنامج آية وعبرة“ ☍...
لقد أمرنا الله تعالى فقال :(يأيها الذين ءامنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا )التحريم :٨أي توبة صادقة جازمة تمحوماقلبها ن السيئات ،وتلم شعث التائب وتجمعه وتكفه عما كان يتعاطاه من الدناءات
ووعد القبول عليها فقال (وهو الذي يقبل الوبك ع عباده ويعفوا عن السيئات الشورى ٢٥
وفتح باب الرجاء فقال (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم )الزمر :٥٣
وأمرنا أن نلتمس النجاة على عجل وأن نباذر إلى التوبة قبل دنو الأجل فقال تعالى
(إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهالة ثم يتوبون من قريب فاولئك يتوب الله عليهم وكان الله عليما حكيما وليست التوبة للذين يعملون السيئات حتى ذاًحضر أحدهم الموت قال إني تبت الآن ولا الذين يموتون وهم كفار أؤلئك اعتدنا لهم عذابا أليما )النساء ١٧-"١٨
ونبذنا إلى المبادرة الى فعل الخيرات والمسارعة إلى نيل القربات قال تعالى (وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والارض أعدت للمتقين )
(الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين )
والذين إذا فعلوا فاحشة ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على مافعلوا وهم يعلمون )
أؤلئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات تجري من تحتها الأنهار خلدين فيهاونعم اجر العالمين )
ال عمران ١٣٣-١٣٦
اللهم اغفرلنا إنك أنت الغفور الرحيم وتب علينا انك أنت التواب الرحيم
تقبل الله طاعتكم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الإسلام دين الفطرة، دين الحنيفية السمحة، دين التسامح والمحبة والأخلاق العظيمة.
والتسامح خلق الإسلام كدين منذ أن خَلَق الله الأرض ومن عليها، منذ أن بعث الأنبياء والرسل، فكانت رسالة السماء تُسمّى على مر العصور، وفي زمن كل الأنبياء بالحنيفية السمحة كدليل على التسامح والتواصل والمحبة.

ثمّ جاء رسول الله _صلّى الله عليه وسلم_ حاملاً هذه الرسالة العظيمة المتضمنة لكل معاني القيم الإنسانية والحضارية، وفي طليعة هذه القيم التسامح، وقد جسّد هذا الخُلُق في مفاهيم عملية فحوّلها من مجرد قيمة إلى مفهوم عملي لازم حياته في جميع مراحلها، قبل البعثة وبعدها، في حالات الضعف كما في حالات القوة.
لقد دعا رسول الله _صلى الله عليه وسلم_ إلى إشاعة جو التسامح والسلام بين المسلمين، وبينهم وبين غيرهم من الأمم، واعتبر ذلك من مكارم الأخلاق، فكان في تعامله مع المسلمين متسامحاً حتى قال الله _تعالى_ فيه: " لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ" (التوبة:128) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
احذر أن تصوم وتقوم وتختم #القرآن وتذكر الله وتتصدق ،وتقضي حوائج #الناس وتتعب نفسك ثم يأتي غيرك ليأخذ حسناتك وهو مرتاح! (الغيبة) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
السخرية من الناس
﴿ لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ ﴾
أسلوب السخرية من الناس والاستهزاء بهم، هو أحد الأساليب المشينة التي قد تُورث الضغائن والأحقاد والتقاطع والتدابر، وقد نهانا عنها القرآن؛ فقد قال تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ ﴾ [الحجرات: 11].

كما أن الاستهزاء والسخرية بالناس آيةٌ دالة على الجهل وعلامة من علاماته؛ حيث إن موسى بن عمران عليه السلام حينما أخبر بني إسرائيل أن الله يأمرهم بذبح بقرة، قالوا: أتتخذنا هزوًا، قال: أعوذ بالله أن أكون من الجاهلين؛ قال تعالى: ﴿ وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ﴾ [البقرة: 67].

والسخرية والاستهزاء فيهما غرورٌ وكبرٌ، فإنه لا يستهزئ أحدٌ بأحد إلا ويرى أنه أفضل منه، والأفضلية قيَّدها الله تعالى بقيد التقوى؛ حيث قال سبحانه: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ﴾ [الحجرات: 13].

وروى مسلم في صحيحه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "لا يدخل الجنة مَن كان في قلبه مثقال ذرة من كبرٍ، فقال رجل: إن الرجل يحب أن يكون ثوبه حسنًا ونعله حسنًا، فقال: إن الله جميل يحب الجمال، الكبر بَطَرُ الحقِّ وغمط الناس"؛ رواه مسلم.

ومعنى بطر الحق: الاستنكاف عن قَبوله ورده، والنظر إليه بعين الاستصغار، وذلك للترفع والتعاظم، ومعنى غمط الناس: ازدراؤهم واحتقارهم.

وكذلك فالسخرية والاستهزاء منافيان لحُسن الخلق، فإن مَن كانت أخلاقه حسنة يستحيل أن يكون هذان الأمران من سجاياه وصفاته؛ يقول الله تعالى: ﴿ وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَى صِرَاطِ الْحَمِيدِ ﴾ [الحج: 24].

وكذلك هما منافيان لِما أمرنا به الله تعالى من انتقاء القول الحسن للناس؛ يقول الله تعالى: ﴿ وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا ﴾ [البقرة: 83]، وقوله تعالى: ﴿ وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوًّا مُبِينًا ﴾ [الإسراء: 53].

اللهم اهْدنا لأحسن الأخلاق والأقوال، لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واهدنا لحُسن الكلام والتواضع واللين والرِّفق مع إخواننا. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أيها المؤمنون, إن التطبيقات التي انتشرت بين أيدي الناس بشتى صورها وأنواعها تؤثر تأثيرًا كبيرًا على الصغير والكبير، والذكر والأنثى فمن المهم أن يدرك الجميع خطورة ما يكون فيها من شرور وأن يتوقى ذلك في أنفسهم وفي أسرهم، والتطبيقات لا حصر لها ولا تحديد بل هي متنوعة يحدث للناس فيها في كل زمان تجديد وتنويع، ومن ذلك تطبيق (السناب شات) الذي شاع وانتشر يستعمله الصغير والكبير، والذكر والأنثى، والحاضر والباد، والمقيم والمسافر، كل ذلك في استعمال يحتاج إلى ترشيد وتنبيه فإن كثيرًا مما يبث في هذه التطبيقات وفي هذا التطبيق على وجه الخصوص كثير منه لا خير فيه إن لم يكن شرًا، فما يبث في هذه التطبيقات إما أن يكون خيرًا فأقبل عليه وافرح به واستفد منه وانتفع، وإما أن يكون شرًّا فتوقف فإنه يفضي إلى هلاك وفساد في دين أو دنيا، ومنه ما لا خير فيه ولا شر وهذا من اللغو الذي ينبغي أن يعرض عنه فإن من صفات أهل الإيمان أنهم عن اللغو معرضون.

أيها المؤمنون عباد الله, إن من سيئات ما يُبث ويُنشر عبر هذه التطبيقات منها ما يتعلق بأصل الديانة من تشكيك وتشبيه، أو تزوير وإخفاء لحقائق الدين، أو دعوة لطرائق منحرفة وسبل شاذة، إما في انحلال أو غلو، إما في تفريط أو إفراط فيجب علينا أن نحذر ذلك سواء كان ذلك عَبْر دعوة صريحة أو عبر دعوة مغلفة يدس فيها السم حتى لا يعرف ويأتي بها أصحابها على أنواع من الهزْل أو المزح أو ما إلى ذلك مما يبثون فيه سمومهم وشرورهم.

فكثير ممن ابتلي بالإلحاد، وكثير ممن ابتلي بالغلو والإرهاب ابتلوا من طريق هذه التطبيقات إما بدعوة صريحة أو بدعوة مبطنة فليكن الإنسان على حذر، وأغلى ما تحافظ عليه وتحرص عليه هو دينك فتوقَّ الشر، وقد قال محمد بن سيرين رحمه الله: «إن هذا الأمر دين فلينظر أحدكم عمن يأخذ دينه» . فاتقوا الله عباد الله واتقوا شرور هذه الشبكات وهذه التطبيقات فإنها قد توقعك في شَرَك إلحاد أو إهلاك أو انحراف أو بدعة أو نفاق.

اللهم احفظنا من بين أيدينا ومن خلفنا وعن أيماننا وعن شمائلنا ومن فوقنا ونعوذ بك أن نغتال من تحتنا.

أيها المؤمنون, إن منها ما يبث العصبية والحزبية, ومنها ما يبث الشرور والتفريق بين الناس وكل ذلك مخالف لشريعة الإسلام؛ فكل من دعا إلى عصبية أو عنصرية أو اعْتَزى إلى أمر من دعاوى الجاهلية فإنه مخالف لما جاءت به الشريعة وهو واقع في كبيرة من الكبائر فقد قال النبي –صلى الله عليه وسلم-: «ليس منا من دَعا بدعوى الجاهليةِ» ليس منا من دعا إلى عصبية.

فاتقوا الله عباد الله, واحذروا هذه المسالك, واعلموا أن شرها عظيم وخطرها كبير، كما أن منها ما يكون سببًا ووسيلة لنشر الرذيلة والفساد بين الناس، إما بإشاعة الفاحشة أو المجاهرة بها أو إظهارها والدعوة إليها وكل ذلك مما ينبغي أن يحذر وأن يتوقى وأن يكون ذلك على فطنة من المؤمن يبادر إلى إنكاره بالوسائل المتاحة الممكنة ويقي نفسه وأهله شرور هذه التطبيقات التي تروج الشر وتدعو إلى الفساد وليُقْبِل على ما فيه خير «مَن كانَ يُؤْمِنُ باللَّهِ واليَومِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أوْ لِيَصْمُتْ» .

أقول هذا القول وأستغفر الله العظيم لي ولكم فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم. ــــ ˮبدرن مصدر“ ☍...
ن النية هي الأمور التي تسكن القلب ومنا الطيب ومنا ما هو دون ذلك ولا يعلم نية الإنسان أو ما في قلبه إلا الله سبحانه وتعالى حيث أن الله يحاسب الإنسان على حسب ما دلت نواياه ولا يكون حسب ما اكتسبته يداه.
كما أن النية الطيبة هو تمني الخير للغير وتنمي الصلاح في كل الأمور لنفسه ولمن حوله أيضًا، كما أن النية الطيبة هي تكون لغة التعامل بين الناس وبعضهم لتسود المحبة والوفاق بين الجميع.
كما أن الأديان السماوية والرسل والأنبياء علمونا أن النية الطيبة هي دليل صلاح القلب والجارح عند الإنسان، كما أن الإنسان الذي يمتلك النية الطيبة عند الجميع يكون دائما محبوبا بين الجميع.
كما أن النية الطيبة تعمل على دوام الألفة والمحبة والمودة بين الأشخاص كما أنها تساعد على ترسيخ الثقة بينهم، حيث أن النية الطيبة في القلب لا يرافقها غش ولا خداع ولا حتى نفاق. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
رضي الله عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب عندما قال هذه العبارة الشهيرة: (كفى بالموت واعظًا)، فليس هناك أعظم وقعا وتأثيرا من الموت لا سيما إذا كان هذا الموت مفاجئاً دون مقدمات، إما بسبب حادث أو سكتة قلبية ونحو ذلك،

الاثنين / 7 / جمادى الآخرة / 1435 هـ - 01:00 - الاثنين 7 أبريل 2014 01:00

رضي الله عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب عندما قال هذه العبارة الشهيرة: (كفى بالموت واعظًا)، فليس هناك أعظم وقعا وتأثيرا من الموت لا سيما إذا كان هذا الموت مفاجئاً دون مقدمات، إما بسبب حادث أو سكتة قلبية ونحو ذلك، وقد كثرت هذه الوفيات في وقتنا الحاضر فلا تخلو أسرة من مصاب قد أصابها كما امتلأت المقابر بنسبة كبيرة من هؤلاء رحمهم الله وتغمدهم بواسع رحمته، وكثر ترددنا على المقابر بتشييعهم في مثواهم الأخير قبل النشور، بينما كنا في السابق، وأقصد قبل أكثر من ثلاثين عاما، نادرا ما نذهب إلى المقابر بسبب قلة الوفيات، وإنك لتشاهد الآن أكثر من عشر جنائز تؤدى عليها الصلاة دفعة واحدة في أكثر من فرض، والشاهد مما تقدم: هل اتعظنا واعتبرنا بمشاهدتنا ومشاركتنا في مراسم التشييع والدفن أم على قلوب أقفالها؟ هذا هو السؤال المحير. فالكل يدرك أنه راحل عن هذه الحياة الدنيا الفانية، هذه الدار التي وجدنا فيها من باع آخرته بدنياه لمكاسب وقتية ومصالح دنيوية، فقد أعمى الله بصيرته وختم على قلبه وسمعه، فأنّى لهذا وأمثاله أن يعتبروا أثناء مشاهدتهم لهذه المواقف. ولقد أمرنا المصطفى عليه الصلاة وأتم التسليم بأن نزور المقابر بعد أن كان نهانا عن زيارتها قبل ذلك، والغرض من ذلك أن يعتبر المرء ويزهد بهذه الدنيا الفانية ويستعد لمثل هذا اليوم. إنني أدعو من خلال هذا المقال الجميع وأبدأ بنفسي إلى أخذ العظة والعبرة من كثرة الوفيات دون سابق مقدمات وأن يراجع الجميع أنفسهم ويستعدوا ليوم الرحيل وفراق الأهل والأصدقاء والأحباب والأصحاب والدور والمناصب وينفقوا مما رزقهم الله في سبيله، مذكراً بقول الله تعالى «وأنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول ربي لولا أخرتني إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين ولن يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها». وأن يحرصوا على إبراء ذممهم والبعد عن قطيعة الرحم والعمل على توثيق صلتها. ونعلم جميعا أن كثيرا من الخصومات والمنازعات والصراعات والخلافات كانت لأسباب دنيويه مادية بحتة فليتق الله الجميع في هذه الصلة التي أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم بأن من وصلها وصله الله ومن قطعها قطعه الله، فلا شيء يستحق في هذه الحياة سوى طاعة الله وعبادته وأداء الواجبات الدينية، وتأتي هذه الصلة وأقصد بها صلة الرحم في مقدمة هذه الواجبات. ومن مزايا ديننا الحنيف أن المسلم يؤجر عند قيامه بهذه الشعيرة، ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
التسامح سحابة لاتمل الرواء
كان هناك صديقان يسيران في الصحراء وفي خلال رحلتهما تجادلا حتى وصل بهما الحال أن ضرب أحدهما الآخر على وجهه فتألم الرجل من شدة الضربه لكنه دون أن ينطق بكلمه واحدة كتب على الرمال اليوم أعز أصدقائي ضربني على وجهي استمر الصديقان في سيرهما إلى أن وجدجدا واحة فقررا أن يستحما فعلقت قدم الرجل الذي ضرب من قبل في الرمال المتحركة وبدأ في الغرق ولكنه صديقه أمسكه وأنقده من الغرق وبعد أن نجا الرجل من الموت قام وكتب على قطعة من الصخر اليوم أعز اصدقائي أنقد حياتي فيأله صديقه الذي ضربه وأنقده من الموت لماذا في المره الاولى عندما ضربتك كتب على الرمال والآن عندما أنقدتك كتب على الصحرة ؟
فأجاب :عندما يؤدينا أحد علينا أن نكتب مافعله على الرمال حيث رياح التسامح يمكن لها أن تمحوه ولكن عندما يصنع أحد معنا معروفا فعلينا أن نكتب مافعله معنا على الصخر حيث لايوجد أي نوع من الرياح يمكن أن يمحوه
المعروف بين الاصدقاء لايمكن ان ينسى مهما طال الزمن اتمنى الله ان يحفظ لنا اصدقائنا ويديم عليهم الصحة والعافية ويهديهم الله الى طريق الرشاد والهداية والصلاح ???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
القيامة وهل تدرون مم ذاك ؟يجمع الله الناس الأولين والآخرين في صعيد واحد يسمعهم الداعي وينفذهم البصر وتدنو الشمس فيلع الناس من الغم والكرب مالايطيقون ولا يتحملون فيقول الناس ألا ترون ماقد بلغكم ألا تنظرون من يشفع لكم إلى ربكم فيقول بعض الناس لبعض عليكم بآدم فيأتون ادم عليه السلام فيقولون له أنت أبو البشر خلقك الله بيده ونفخ فيه من روحه وأمر الملائكة فسجدوا لك اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى مانحن فيه ألا ترى إلى ماقد بلغنا فيقول آدم إن ربي قدغضب اليوم غضبت لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإنه نهامي عنن الشجرة فعصيته نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى نوح فيأتون بنوحا فيقولون يانوح إنك أنت أول الرسل إلى أهل الأرض وقد سماك الله عبدا شكورا اشفع لنا إإلى ربك ألا ترى إلى مانحن فيه فيقول إن ربي عزوجل قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب غضبا بعده مثله وإنه قد كانت لي دعوة دعوتها على قومي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى إبراهيم فيأتون إبراهيم فيقولون ياإبراهيم أنت نبي الله وخليله من أهل الأرض اشفع لنا إلى ربك ألا ترى إلى مانحن فيه فيقول لهم إن ربي قد غضب اليوم غضبت لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإني قد كنت كذبت ثلاث كذبات فذكرهن أبو حيان في الحديث نفسي نفسي نفسي إذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى مرسى فيأتون بموسى فيقولون أنت رسول الله فضلك الله برسالته وبكلامه على الناس اشقع لنا إلى ربك ألا ترى مانحن فيه فيقول إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله وإني قد قتلت نفسا لم أومر بقتلها نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى غيري اذهبوا إلى عيسى فيقولون ياعيسى أنت رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه وكلمت زالناس في المهد صبيا اشفع لنا ألاترى إلى مانحن فيه فيقول عيسى إن ربي قد غضب اليوم غضبا لم يغضب قبله مثله قط ولن يغضب بعده مثله ولم يذكر ذنبا نفسي نفسي نفسي اذهبوا إلى فيري اذهبوا إلى محمد صلى الله عليه وسلم فيأتون محمدا صلى الله عليه وسلم فيقولون يامحمد أنت رسول الله وخاتم الأنبياء وقد غفر الله لك ماتقدم من ذنبك وماتأخر اشفع لنا إلى ربك ألاترى إلى مانحن فيه فأنطلق فآتي تحت العرش فأقع ساجدا لربي عز وجل ثم يفتح الله علي محامده وحسن الثناء عليه شيئا لم يفتحه على أحد قبلي ثم يقال يامحمد ارفع رأسك سل تعطه واشفع تشفع فأرفع رأسي فأقول :أمتي يارب أمتي يارب فيقال يامحمد أدخل من أمتك من لا حساب عليهم من الباب الأيمن من أبواب الجنة وهم شركاء الناس فيما سوى ذلك من الأبواب ثم قال والذي نفسي بيده إن مابين المصراعين من مصاريع الجنة كمايين مكة وحمير او كمابين مكة وبصرى ))
ويدخل في عموم قول الناظم (للخلق شافع )الإيمان بجميع أنواع الشغاهات الوازدة المختصة بالنبي صلى الله عليه ويسلم مثل شفاعتةزلأهل الجنة بدخول الجنة وشفاعتة لعمه أبي طالب طالب بأن يخفف عنه العذاب وشفاعته لأهل الكبائر ممن استحقوا دخول النار بأن لايدخلوها ومن دخلها منهم بأن يخرج منها وهذه الشفاعة يشاركه فيها الأنبياء والصالحون والملأئك . ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(وقل في عذاب القبر حق موضح )أي آمن وصدق بعذاب القبر .
و(القبر )مفرد جمعه قبور وأقبر ،وهو من نعمة الله ومنته على بني آدم أن هداهم لهذا الأمر تكريماً وإحساناً ،قال الله تعالى (ثم أماته فأقبره )[عبس :٢١] أي :جعل له قبرا يوارى فيه بدنه إكراما له وتفضيلا عليه ،ولم يجعله ممن يلقى على وجه الأرض فيتعفن ويتأذى منه الناس أو تأكله الوحوش والطيور والسباع .
(موضح ) أي موضح في الكتاب والسنة ،ولذا يجب على كل مسلم أن يقول عذاب القبر حق ،والأدله على أن عذاب القبر حقٌ من الكتاب والسنة كثيرةز،قال الله تعالى عن آل فرعون :(النار يعرضون عليها غذواًوعشيا ويوم تقوم الساعة أدخلو آل فرعوندأسد العذاب) [غافر :٤٦]
وعن عائشة رضي الله عنها أن يهودية دخلت عليها فذكرت عذاب القبر فقالت لها أعاذك الله من عذاب القبر فسألت عائشة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن عذاب القبر فقال :((نعم عذاب القبر حق )) قالت عائشة رضي الله عنها :فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد صلى صلاة إلا تعوذ من عذاب القبر .رواه البخاري
وفي روايه لأحمد ((أيها الناس أستعيذوا بالله من عذاب القبر فإن القبر حق ))
وعن أبي هريرة رضي الله عتعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((إذا تشهد أحدكم فليستعذ بالله من أربع يقول اللهم إني أعوذبك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن شر فتنة المسيح الدجال ))رواه مسلم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أبرز الآثار السلبية التي تتركها الأغاني في نفس من يسمعها :
المواظبة على سماع الأغاني من أكثر الأشياء التي تترك غشاوة على قلبه فلا يستطيع التفريق بين الحق والباطل .
أيضاً المواظبة على سماع الأغاني من أكثر الأشياء التي تزرع مرض النفاق في قلبك ؛ لأنك لو سُئلت أتحب الأغاني أكثر أم القرآن بالطبع ستجيب القرآن مع أن الظاهر أن الذي تحبه هي الأغاني لأنك تُعاود سمعها وتلجأ إليها دائما فتكون إجابتك صدرت بخلاف ما تُبطن وهذا يُعد نفاق .
تورث كثرة سماع الأغاني في نفس المستمع إليها قلق، واكتئاب ، وتوتر فضلاً عن الشعور بعدم راحة البال والعيش في دوامة العذاب .
أيضاً من أبرز الأشياء السلبية التي تتركها الأغاني في نفس من يستمع إليها أنها تجعل مشاعرك موّجهة بإتجاه الفجور والعصيان وتزين إقامة العلاقات المُحرمة في نظرك ، ولا تجعل ضميرك حيّ .
الأغاني تجعل المستمعين إليها في غفلة دائمة عن ذكر الله ؛ حيث تحول بينهم وبين إقامة الفرائض و التلذذ بقراءة القرآن ؛ فنتيجة لكثرة سماع الأغاني يكون من الصعب المواظبة على أداء الصلاة أو تلاوة القرآن لأنه كما قال ابن القيّم ” أن القرآن والغناء والغناء لا يجتمعان في القلب أبدا لما بينهما من تضاد “
من الآثار السلبية التي تقوم الأغاني بتركها في النفس البشرية أنها تجعلك تهجر مجالس العلوم الدينية وحضور حلقات الذكر ، وتُبغضك في إتباع طريق الصالحين وتجعلك موهوم بحب أهل الهوى والضلالة .
كذلك من أعظم الآثار السلبية التي تتركها الأغاني في النفس أنها تُنقص من الحياء وتهدم المروءة وبالتالي تُذهب الغيرة على العِرض .
هذا ، وفيما يلي سنقدم لك أهم الأشياء التي تُعينك على تجنب سماع الأغاني … فهيا بنا :
1-أولاً عليك أن تعلم أن الله قد وهبك نعمة السمع لإستخدامها فيما أحله الله مثل سماع القرآن أو سماع الدروس الدينية ،أو الإنصات الى محاضرات التعليم وليس لاستعمالها فيما حرم الله كالاستماع الى الأغاني أو إلى أي شيء حرمه الله.
2-من أفضل الأشياء التي تُعين على ترك سماع الأغاني هي الانشغال بحفظ القرآن وتعلّم تلاوته ؛ وبالطبع عندما ينشغل المرء بدراسة وتدبر كتاب الله فقد اجتنب سماع الأغاني ، بل وتجنب العودة إليها .
3- مُجاهدة النفس بشدة وذلك بالخوف من عذاب الله والخوف من الأمراض التي توّرثها الأغاني في القلب ؛ لأنها عادة مؤثرة منذ فترة والدعاء والتضرع الى الله بأن يُصلح قلبك ويرزقك التوبة وعدم الرجوع إليها .
4- من أفضل الأشياء التي تُعين على ترك الأغاني هي أنك تستشعر بأن هذه الأغاني المُحرمة تجعلك عبداً لشهواتك، أعمى البصيرة فلا تستطيع التمييز بين الحق والباطل.
5- إن من أفضل الأشياء التي تجعلك تتجنب سماع الأغاني أن تؤدي كل فرض بسنته في وقته ، وتشغل وقتك بما ينفعك ، وتصل رحمك ، وتحسن الى جارك ؛ فكل هذه الأشياء تملأ فراغ وقتك .
6- إجعل لسانك دائماً عامراً بالاستغفار وبذكر الله ؛ لأن الاستغفار يُطهر القلب ويمحو الذنوب ، وذكر الله يحول بينك وبين وسوسة الشيطان فلا تجد لنفسك فرصة للوقوع فيما حرم الله وبالتالي لا تعود إليها .
7- البحث عن الرفقة الصالحة وملازمتهم في الأنشطة التي يقومون بها والدروس التي يحضرونها خاصة لو كانت دروس دينية ؛ لأنها تبعث السكينة في النفس .
8- القراءة والبحث عن العلوم النافعة التي تمد الإنسان ومجتمعه بالنفع ودراستها قال تعالى ” اقْرَأْ بِاسْمِ رَبّكَ الَّذي خَلَقَ ” .
9-استبدل قائمة الأغاني الموجودة على هاتفك لمجموعة من سور القرآن للعديد من الشيوخ ، وقم بالإستماع إليه أول النهار وآخر الليل ؛ ليتمكن القرآن من قلبك ويصرف عنك الشيطان ويبرأ قلبك من النفاق فتعلو منزلتك في الدنيا والآخرة .
10-إن لم تتمكن من تنفيذ أي شيء من الأشياء السابقة ، ننصحك بإستبدال الأغاني الرديئة التي تُثير العواطف بالأناشيد الإسلامية ؛ لتجعل الأناشيد الإسلامية تحل محل الأغاني الرديئة فتُقلع عن سماع الأغاني .
نهاية
نوضح أن الأغاني ما هي إلا عمل من رجس الشيطان ؛ فهي من أعظم الفتن التي إبتُلي بها شباب العصر الذين أصبحوا ضحية لها ، فإذا كنت واحداً من هؤلاء الضحايا فقد قدمنا لك أفضل الأشياء التي تُعينك على ترك سماع الأغاني نهائياً ، و ندعوا الله لك بالتوفيق وصلاح القلب وهذا ما يراه فريق موقع DAL4YOU .
إن أمراض القلب قد تؤثر على وظائفة أو بعض أجزائه، وتنتج أمراض القلب من عملية التصلب التي هي عبارة عن تراكم طبقة مكونة من خليط بين الكالسيوم والدهون داخل الأوعية الدموية التاجيّة، كما تنتج بعض أمراض القلب من حدوث تضييق جوف هذه الأوعية نتيجة لانقباضها، وهذا الأمر يعيق إيصال الدم لعضلة القلب. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/r7jXMToTxFE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/0kfsmX-dz9E ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
{وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} (البقرة: 102)

يقول العلامة الراحل الشيخ محمد متولي الشعراوي:

ما هو السحر؟.. الكلمة مشتقة من سحر وهو آخر ساعات الليل وأول طلوع النهار.. حيث يختلط الظلام بالضوء ويصبح كل شيء غير واضح.. هكذا السحر شيء يخيل إليك أنه واقع وهو ليس بواقع.. إنه قائم على شيئين.. سحر العين لترى ما ليس واقعا على أنه حقيقة.. ولكنه لا يغير طبيعة الأشياء.. ولذلك قال الله تبارك وتعالى في سحرة فرعون: {سحروا أَعْيُنَ الناس واسترهبوهم وَجَآءُوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ} [الأعراف: 116].

حقيقة السحر

إذن فالساحر يسيطر على عين المسحور ليرى ما ليس واقعا وما ليس حقيقة.. وتصبح عين المسحور خاضعة لإرادة الساحر.. ولذلك فالسحر تخيل وليس حقيقة.. واقرأ قول الحق سبحانه وتعالى: {قَالَ بَلْ أَلْقُواْ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تسعى} [طه: 66].
إذن مادام الله سبحانه وتعالى قال: {يُخَيَّلُ إِلَيْهِ}.. فهي لا تسعى.. إذن فالسحر تخيل.. وما الدليل على أن السحر تخيل؟.. الدليل هو المواجهة التي حدثت بين موسى وسحرة فرعون.. ذلك أن الساحر يسحر أعين الناس ولكن عينيه لا يسحرهما أحد.. حينما جاء السحرة وموسى.. اقرأ قوله سبحانه: {قَالُواْ ياموسى إِمَّآ أَن تُلْقِيَ وَإِمَّآ أَن نَّكُونَ أَوَّلَ مَنْ ألقى قَالَ بَلْ أَلْقُواْ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تسعى} [طه: 65-66].
عندما ألقى السحرة حبالهم وعصيهم خُيِّل للموجودين إنها حيات تسعى.. ولكن هل خيل للسحرة إنها حيات؟ طبعا لا.. لأن أحدا لم يسحر أعين السحرة.. ولذلك ظل ما ألقوه في أعينهم حبالا وعِصِيّاً.. حين ألقى موسى عصاه واقرأ قوله تبارك وتعالى: {وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صنعوا إِنَّمَا صَنَعُواْ كَيْدُ سَاحِرٍ وَلاَ يُفْلِحُ الساحر حَيْثُ أتى فَأُلْقِيَ السحرة سُجَّداً قالوا آمَنَّا بِرَبِّ هَارُونَ وموسى} [طه: 69-70].
هنا تظهر حقيقة السحر.. لماذا سجد السحرة؟ لأن حبالهم وعصيهم ظلت كما هي حبالا وعصيا.. ذلك أن أحدا لم يسحر أعينهم.
ولكن عندما ألقى موسى عصاه تحولت إلى حية حقيقية.. فعرفوا أن هذا ليس سحرا ولكنها معجزة من الله سبحانه وتعالى.. لماذا؟ لأن السحر لا يغير طبيعة الأشياء، وهم تأكدوا أن عصا موسى قد تحولت إلى حية.. ولكن حبالهم وعصيهم ظلت كما هي وإن كان قد خيل إلى الناس أنها تحولت إلى حية.
إذن فالسحر تخيل والساحر يرى الشيء على حقيقته لذلك فإنه لا يخاف.. بينما المسحورون الذين هم الناس يتخيلون أن الشيء قد تغيرت طبيعته.. ولذلك سجد السحرة لأنهم عرفوا أن معجزة موسى ليست سحرًا.. ولكنها شيء فوق طاقة البشر.
السحر إِذن تخيل والشياطين لهم قدرة التشكل بأي صورة من الصور، ونحن لا نستطيع أن ندرك الشيطان على صورته الحقيقية، ولكنه إذا تشكل نستطيع أن نراه في صورة مادية.. فإذا تشكل في صورة إنسان رأيناه إنسانا، وإذا تشكل في صورة حيوان رأيناه حيوانا، وفي هذه الحالة تحكمه الصورة.. فإذا تشكل كإنسان وأطلقت عليه الرصاص مات، وإذا تشكل في صورة حيوان ودهمته بسيارتك مات، ذلك لأن الصورة تحكمه بقانونها.. وهذا هو السر في إنه لا يبقى في تشكله إلا لمحة ثم يختفي في ثوان.. لماذا؟ لأنه يخشى ممن يراه في هذه الصورة أن يقتله خصوصا أن قانون التشكل يحكمه.. ولذلك فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم حين تشكل له الشيطان في صورة إنسان قال: (ولقد هممت أن أربطه في سارية المسجد ليتفرج عليه صبيان المدينة ولكني تذكرت قَول أخي سليمان: {رب هب لي مُلْكاً لا ينبغي لأحد من بعدي} فتركته) الحديث لم يُخَرَّجْ.


التوازن في الكون

ومن رحمة الله بنا أنه إذا تشكل الشيطان فإن الصورة تحكمه.. وإلا لكانوا فزعونًا وجعلوا حياتنا جحيمًا.. فالله سبحانه وتعالى جعل الكون يقوم على التوازن حتى لا يطغى أحد على أحد.. بمعنى أننا لو كنا في قرية وكلنا لا نملك سلاحا وجد التوازن.. فإذا ملك أحدنا سلاحا وادعى أنه يفعل ذلك ليدافع عن أهل القرية، ثم بعد ذلك استغل السلاح ليسيطر على أهل القرية ويفرض عليهم إتاوات وغير ذلك، يكون التوازن قد اختل وهذا مالا يقبله الله.
السحر يؤدي لاختلال التوازن في الكون.. لأن الساحر يستعين بقوة أعلى في عنصرها من الإنسان وهو الشيطان وهو مخلوق من نار خفيف الحركة قادر على التشكل وغير ذلك.. الإنسان عندما يطلب ويتعلم كيف يسخر الجن.. يدعي أنه يفعل ذلك لينشر الخير في الكون، ولكنها ليست حقيقة.. لأن هذا يغريه على الطغيان.. والذي يخل بأمن العالم هو عدم التكافؤ بين الناس.
إنسان يستطيع أن يطغى فإذا لم يقف أمامه المجتمع كله إختل التوازن في المجتمع. والله سبحانه وتعالى يريد تكافؤ الفرص ليحفظ أمن وسلامة الكون.. ولذلك يقول لنا لا تطغوا وتستعينوا بالشياطين في الطغيان حتى لا تفسدوا أمن الكون.
ولكن الله جل جلاله شاءت حكمته أن يضع في الكون ما يجعل كل مخلوق لا يغتر بذاتيته.. ولا يحسب أنه هو الذي حقق لنفسه العلو في الأرض.. ولقد كانت معصية إبليس في أنه رفض أن يسجد لآدم. إنه قال: {قَالَ أَنَاْ خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ} [الأعراف: 12].
إذن فقد أخذ عنصر الخلق ليدخل الكبر إلى نفسه فيعصي، ولذلك أراد الله سبحانه وتعالى أن يعلم البشر من القوانين، ما يجعل هذا الأعلى في العنصر وهو الشيطان يخضع للأدنى وهو الإنسان، حتى يعرف كل خلق الله أنه إن ميزهم الله في عنصر من العناصر، فإن هذا ليس بإرادتهم ولا ميزة لهم.. ولكنه بمشيئة الله سبحانه وتعالى.. فأرسل الملكين ببابل هاروت وماروت ليعلما الناس السحر. الذي يخضع الأعلى عنصراً للأدنى.
واقرأ قوله سبحانه: {وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ ولكن الشياطين كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ الناس السحر وَمَآ أُنْزِلَ عَلَى الملكين بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حتى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ}.. فالله تبارك وتعالى أرسل الملكين هاروت وماروت ليعلما الناس السحر.. ولقد رويت عن هذه الملكين قصص كثيرة.. ولكن مادام الله سبحانه وتعالى قد أرسل ملكين ليعلما الناس السحر.. فمعنى ذلك أن السحر علم يستعين فيه الإنسان بالشياطين.. وقيل إن الملائكة قالوا عن خلق آدم كما يروي لنا القرآن الكريم: {قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدمآء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ} [البقرة: 20].
حينئذ طلب الحق جل جلاله من الملائكة.. أن يختاروا ملكين ليهبطا إلى الأرض لينظروا ماذا يفعلان؟ فاختاروا هاروت وماروت.. وعندما نزلا إلى الأرض فتنتهما امرأة فارتكبا الكبائر. هذه القصة برغم وجودها في بعض كتب التفسير ليست صحيحة.. لأن الملائكة بحكم خلقهم لا يعصون الله.. ولأنه من تمام الإيمان أن يؤدي المخلوق كل ما كُلِّف به من الله جل جلاله.. وهذان الملكان كلفا بأن يعلما الناس السحر.. وأن يحذرا بأن السحر فتنة تؤدي إلى الكفر وقد فعلا ذلك.. والفتنة هي الامتحان.. ولذلك يقول الحق تبارك وتعالى: {وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حتى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ المرء وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ الله}.. إذن فهذان الملكان حذرا الناس من أن ما يعلمانه من السحر فتنة تؤدي إلى الكفر.. وإنها لا تنفع إلا في الشر وفي التفريق بين الزوج وزوجه.
وإن ضررها لا يقع إلا بإذن الله.. فليس هناك أي قوى في هذا الكون خارجة عن مشيئة الله سبحانه وتعالى.
ثم يأتي قول الحق تبارك وتعالى: {وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشتراه مَا لَهُ فِي الآخرة مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ}.. إن الله سبحانه وتعالى يخبرنا أن تعلم السحر يضر ولا ينفع.. فهو لا يجلب نفعا أبدا حتى لمن يشتغل به.. فتجد من يشتغل بالسحر يعتمد في رزقه على غيره من البشر فهم أفضل منه.. وهو يظل طوال اليوم يبحث عن إنسان يغريه بأنه يستطيع أن يفعل له أشياء ليأخذ منه مالاً، وتجد شكله غير طبيعي وحياته غير مستقرة وأولاده منحرفين. وكل من يعمل بالسحر يموت فقيرًا لا يملك شيئًا وتصيبه الأمراض المستعصية، ويصبح عبرة في آخر حياته.

مصير الساحر

إذن فالسحر لا يأتي إلا بالضرر ثم بالفقر ثم بلعنة الله في آخر حياة الساحر.. والذي يشتغل بالسحر يموت كافرا ولا يكون له في الآخرة إلا النار.. ولذلك قد اشتروا أنفسهم بأسوأ الأشياء لو كانوا يعلمون ذلك.. لأنهم لم يأخذوا شيئا إلا الضر.. ولم يفعلوا شيئا إلا التفريق بين الناس.. وهم لا يستطيعون أن يضروا أحدا إلا بإذن الله.
والله سبحانه وتعالى إذا كانت حكمته قد اقتضت أن يكون السحر من فتن الدنيا وابتلاءاتها.. فإنه سبحانه قد حكم على كل من يعمل بالسحر بأنه كافر.. ولذلك لا يجب أن يتعلم الإنسان السحر أو يقرأ عنه.. لأنه وقت تعلمه قد يقول سأفعل الخير ثم يستخدمه في الشر.. كما أن الشياطين التي يستعين بها الساحر غالبا ما تنقلب عليه لتذيقه وبال أمره وتكون شرا عليه وعلى أولاده.. واقرأ قوله سبحانه وتعالى: {وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الإنس يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الجن فَزَادُوهُمْ رَهَقاً} [الجن: 6].
أي أن الذي يستعين بالجن ينقلب عليه ويذيقه ألوانا من العذاب. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/E_-ipQrjpd0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أولًا: الترغيب في النصيحة في القرآن الكريم

- قال تعالى حكاية عن نوح عليه السلام: قَالَ يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي ضَلاَلَةٌ وَلَكِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ أُبَلِّغُكُمْ رِسَالاَتِ رَبِّي وَأَنصَحُ لَكُمْ وَأَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ [الأعراف: 61-62](أي: وظيفتي تبليغكم، ببيان توحيده وأوامره ونواهيه، على وجه النَّصِيحَة لكم والشفقة عليكم)- وقال سبحانه حكاية عن هود عليه السلام: قَالَ يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي سَفَاهَةٌ وَلَكِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ أُبَلِّغُكُمْ رِسَالاتِ رَبِّي وَأَنَاْ لَكُمْ نَاصِحٌ أَمِينٌ [الأعراف: 67-68](أي: ناصح لكم فيما أدعوكم إليه، أمين على ما أقول لكم لا أكذب فيه)- وقوله أيضًا حكاية عن صالح عليه السلام: يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالَةَ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ [الأعراف: 79]- وكذلك قوله حكاية عن شعيب عليه السلام: لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالاَتِ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ [الأعراف: 93](فهذه النصوص القرآنية تفيد أن النَّصِيحَة من أبلغ ما يوجهها الأنبياء عليهم السلام إلى قومهم، وأنَّها تؤدي ثمارها في حالة السلب والإيجاب بالنسبة للنَّاصح، فإن قبلها القوم، عاد نفعها عليه وعليهم في الدنيا والآخرة، وإن رفضوها، فالنتيجة الحتمية هي العذاب لهم، والأجر للناصح. إذًا فكلُّ ناصح فهو مأجور على نصيحته مهما كانت النتائج، وذلك إذا خلصت نيته، وعمل بتوجيهات الربِّ سبحانه وتعالى)
أقوال السلف والعلماء في النَّصِيحَة

- سئل ابن عباس رضي الله عنهما، عن أمر السلطان بالمعروف، ونهيه عن المنكر، فقال: (إن كنت فاعلًا ولابد، ففيما بينك وبينه) - وقال أبو عبد الله أحمد بن حنبل: (ليس على المسلم نصح الذِّمِّي، وعليه نصح المسلم)- وقال الفضيل بن عياض: (الحبُّ أفضل من الخوف، ألا ترى إذا كان لك عبدان أحدهما يحبك، والآخر يخافك، فالذي يحبك منهما ينصحك شاهدًا كنت أو غائبًا لحبِّه إياك، والذي يخافك عسى أن ينصحك إذا شهدت لما يخاف، ويغشَّك إذا غبت ولا ينصحك)- وقال الحسن: (إنك لن تبلغ حقَّ نصيحتك لأخيك، حتى تأمره بما تعجز عنه)- وسئل ابن المبارك أيُّ الأعمال أفضل؟ قال: (النصح لله، قيل: فالأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر؟، قال: جهده إذا نصح أن لا يأمر ولا ينهى)- وقال عمر بن عبد العزيز: (لو أنَّ المرء لا يعظ أخاه حتى يحكم أمر نفسه، ويكمل الذي خلق له من عبادة ربه، إذن لتواكل الناس الخير، وإذن يرفع الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وقلَّ الواعظون والساعون لله عزَّ وجلَّ بالنَّصِيحَة في الأرض)- وقال الفضيل بن عياض: (ما أدرك عندنا من أدرك بكثرة الصلاة والصيام، وإنما أدرك عندنا بسخاء الأنفس، وسلامة الصدور، والنصح للأمة) - وقال معمر: (كان يقال: أنصح الناس لك من خاف الله فيك. وكان السلف إذا أرادوا نصيحة أحد، وعظوه سرًّا حتى قال بعضهم: من وعظ أخاه فيما بينه وبينه، فهي نصيحة، ومن وعظه على رؤوس الناس فإنما وبَّخه) - وقال الفضيل: (المؤمن يستر وينصح، والفاجر يهتك ويعير) - وقال عبد العزيز بن أبي رواد: (كان من كان قبلكم إذا رأى الرجل من أخيه شيئًا، يأمره في رفق، فيؤجر في أمره ونهيه، وإن أحد هؤلاء يخرق بصاحبه، فيستغضب أخاه ويهتك ستره)

صور النَّصِيحَة

أ- النَّصِيحَة لله تعالى: من صور النَّصِيحَة لله تعالى:1-  (الإيمان به ونفي الشريك عنه. 2- ترك الإلحاد في صفاته ووصفه بصفات الكمال والجلال كلها. 3- تنزيهه سبحانه وتعالى من جميع النقائص.4- القيام بطاعته واجتناب معصيته.5- الحب فيه، والبغض فيه، وموالاة من أطاعه، ومعاداة من عصاه، وجهاد من كفر به.6- الاعتراف بنعمته وشكره عليها.7- الإخلاص في جميع الأمور. 8- الدعاء إلى جميع الأوصاف المذكورة والحث عليها والتلطف في جميع الناس أو من أمكن منهم عليها، قال الخطابي: وحقيقة هذه الإضافة راجعة إلى العبد في نصحه نفسه فالله تعالى غني عن نصح الناصح) 9- (الخضوع له ظاهرًا وباطنًا، والرغبة في محابه، بفعل طاعته، والرهبة من مساخطه، بترك معصيته، والجهاد في رد العاصين إليه)ب- النَّصِيحَة لكتابه سبحانه وتعالى: وتشمل صورًا عدة منها:(الإيمان بأنَّه كلام الله تعالى وتنزيله، لا يشبهه شيء من كلام الخلق، ولا يقدر على مثله أحد من الخلق.تعظيمه وتلاوته حق تلاوته، وتحسينها والخشوع عندها، وإقامة حروفه في التلاوة.الذب عنه لتأويل المحرِّفين، وتعرض الطاعنين.التصديق بما فيه، والوقوف مع أحكامه، وتفهم علومه وأمثاله.الاعتبار بمواعظه، والتفكر في عجائبه، والعمل بمحكمه، والتسليم لمتشابهه.البحث عن عمومه وخصوصه، وناسخه ومنسوخه، ونشر علومه والدعاء إليه)ج- النَّصِيحَة لرسوله صلى الله عليه وسلم: من صور النَّصِيحَة لرسوله صلى الله عليه وسلم:(1- تصديقه على الرسالة والإيمان بجميع ما جاء به.2- طاعته في أمره ونهيه.3- نصرته حيًّا وميتًا، ومعاداة من عاداه وموالاة من والاه.4- إعظام حقِّه وتوقيره.5- إحياء طريقته، وسنته، وبثُّ دعوته، ونشر شريعته، ونفي التهمة عنها، واستثارة علومها، والتفقه في معانيها والدعاء إليها.6- التخلُّق بأخلاقه والتأدب بآدابه.7- محبة أهل بيته، وأصحابه، ومجانبة من ابتدع في سنته، أو تعرض لأحد من أصحابه، ونحو ذلك)د- النَّصِيحَة لأئمة المسلمين: من صور النَّصِيحَة لأئمة المسلمين:1- (إعانتهم على ما حُمِّلوا القيام به.2- تنبيههم عند الغفلة، وسدُّ خلتهم عند الهفوة، وجمع الكلمة عليهم، وردُّ القلوب النافرة إليهم. 3- دفعهم عن الظلم بالتي هي أحسن)4- (معاونتهم على الحقِّ، وطاعتهم فيه، وأمرهم به، وتنبيههم وتذكيرهم برفق ولطف.5- إعلامهم بما غفلوا عنه، ولم يبلغهم من حقوق المسلمين.6- ترك الخروج عليهم، وتألف قلوب الناس لطاعتهم.7- الصلاة خلفهم، والجهاد معهم، وأداء الصدقات إليهم. 8- أن لا يغروا بالثناء الكاذب عليهم.9- أن يُدعى لهم بالصلاح)ه- النَّصِيحَة لعامة المسلمين: تندرج تحت النَّصِيحَة لعامة المسلمين صور كثيرة منها: 1- (الشَّفقة عليهم.2- السعي فيما يعود نفعه عليهم.3- تعليمهم ما ينفعهم، وكف وجوه الأذى عنهم.4- أن يحب لهم ما يحب لنفسه، ويكره لهم ما يكره لنفسه)5- (إرشادهم لمصالحهم في آخرتهم ودنياهم. 6- ستر عوراتهم، وسد خلاتهم، ودفع المضار عنهم، وجلب المنافع لهم.7- أمرهم بالمعروف ونهيهم عن المنكر برفق وإخلاص. 8- توقير كبيرهم، ورحمة صغيرهم.9- تخولهم بالموعظة الحسنة.10- ترك غشِّهم وحسدهم.11- الذبُّ عن أموالهم وأعراضهم)

ضوابط في النَّصِيحَة

1- الإخلاص في النَّصِيحَة:على الناصح أن يرجو بنصيحته وجه الله تبارك وتعالى، فلا يقصد بنصيحته الأغراض الدنيوية من رياء، وسمعة، وحب شهرة وغيرها، أو عيب المنصوح والحطَّ من قدره. قال تعالى: أَلا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ [الزمر: 3]، وقال سبحانه: وَمَا أُمِرُوا إِلاَّ لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ [البينة: 5]، وقال صلى الله عليه وسلم: ((إنَّما الأعمال بالنيات، وإنما لكلِّ امرئ ما نوى))2- العلم بما ينصح به:الذي يقوم بالنَّصِيحَة لا ينصح في أمر يجهله، بل لا بد أن يكون عالـمًا بما ينصح به، قال تعالى:  وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ [الإسراء: 36]3- أن لا يجهر بنصيحته:بل ينبغي أن يسرَّ بنصيحته للمنصوح له، فلا ينصحه أمام الملأ:قال الشافعي:
تعمدني بنصحك في انفرادي

وجنبني النَّصِيحَة في الجماعة
فإن النصح بين الناس نوع

من التوبيخ لا أرضى استماعه
وإن خالفتني وعصيت قولي

فلا تجزع إذا لم تعط طاعة وقال أيضًا: (من وعظ أخاه سرًّا، فقد نصحه وزانه، ومن وعظه علانية، فقد فضحه وشانه)وعن سليمان الخواص قال: (من وعظ أخاه فيما بينه وبينه فهي نصيحة، ومن وعظه على رؤوس الناس فإنما فضحه)وقال ابن رجب: (كان السلف إذا أرادوا نصيحة أحد، وعظوه سرًّا حتى قال بعضهم: من وعظ أخاه فيما بينه وبينه، فهي نصيحة، ومن وعظه على رؤوس الناس فإنما وبَّخه)وقال ابن حزم: (إذا نصحت فانصح سرًّا لا جهرًا، أو بتعريض لا بتصريح، إلا لمن لا يفهم، فلا بدَّ من التصريح له)4- مراعاة الوقت والمكان المناسب.5- اللين والرفق في النَّصِيحَة:أن تكون النَّصِيحَة بالرفق واللين، والأسلوب الحسن، مع انتقاء الألفاظ المحبَّبة، وعدم استخدام الأساليب المنفِّرة، قال تعالى: ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ [النحل: 125]وقال سبحانه: وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ [الإسراء: 53]فعن ثابت، أن صلة بن أشيم وأصحابه، أبصروا رجلًا قد أسبل إزاره، فأراد أصحابه أن يأخذوه بألسنتهم، فقال صلة: (دعوني أكفيكموه، فقال: يا ابن أخي إنَّ لي إليك حاجة، قال: فما ذاك يا عم؟ قال: ترفع إزارك، قال: نعم، ونعمة عين، فقال لأصحابه: هذا كان مثل لو أخذتموه بشدة؟ قال: لا أفعل، وفعل)6- أن لا تكون النَّصِيحَة على شرط القبول:قال ابن حزم: (لا تنصح على شرط القبول منك، فإن تعديت هذه الوجوه، فأنت ظالم لا ناصح، وطالب طاعة لا مؤدي حق ديانة وأخوة، وليس هذا حكم العقل ولا حكم الصداقة، ولكن حكم الأمير مع رعيته والسيد مع عبيده) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/AZku7D8Y3Ks?list=PL5EW9JL83q8S61ofqwBai6lqs7Cc6ocY- ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
فوائد ترك الغضب:
إذا كانت للغضب آثارٌ سيئة وأضرار كثيرة على الفرد والأسرة والمجتمع؛ فإن لتركه واجتنابه فوائد كثيرة ونتائج جليلة.
ففي ترك الغضب واجتنابه اتقاء لغضب الله سبحانه: فإذا أردت أن تكون بعيدا عن غضب الله تعالى فلا تغضب على خلقه، فعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم: ماذا يباعدني مِن غضب الله عز وجل؟ قال: «لا تغضب». رواه أحمد.

وفي ترك الغضب واجتنابه عطاء وكرَم من الله تعالى لعباده يوم القيامة: فعن معاذ بن أنس الجهني عن أبيه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من كظم غيظا وهو قادر على أن يُنفذه، دعاه الله عز وجل على رءوس الخلائق يوم القيامة، حتى يخيره الله من الحور ما شاء». رواه أحمد وأبو داود والترمذي وابن ماجة، وحسنه الألباني في صحيح الجامع.

وفي ترك الغضب واجتنابه قوة وعزة: فالإنسان القوي هو الذي يستطيع التغلب على نفسه، أما الذي ينساق وراء النفس وأهوائها وشرورها فهو ضعيف لا يمكنه الصمود في الأزمات والشدائد. لذلك قال نبينا صلى الله عليه وسلم: «ليس الشديد بالصّرَعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب». متفق عليه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.

وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «ما نقصَتْ صدقة مِنْ مال، وما زاد الله عبدا بعَفو إلا عِزّا، وما تواضع أحد لله إلا رفعه الله». رواه مسلم.

وفي ترك الغضب واجتنابه اقتداءٌ بالنبي صلى الله عليه وسلم واتباعٌ له: فعن عائشة رضي الله عنها قالت: "ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا قط بيده، ولا امرأة ولا خادما، إلا أن يجاهد في سبيل الله، وما نيل منه شيء قط فينتقم من صاحبه، إلا أن يُنتهَك شيء من محارم الله فينتقِمُ لله عز وجل". رواه مسلم.

وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر سنين، والله ما قال لي أفّ قط، ولا قال لي لشيء لم فعلت كذا؟ وهلا فعلت كذا؟. متفق عليه.

علاج الغضب ومُسَكناته:
أولا: الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم؛ فالشيطان يثير الغضب في نفس الإنسان، ويُشعِل فيها نار الانتقام، ليعُمّ لهيبها كل مكان، وهذه رسالة الشيطان ومهمته في الحياة، أن يوقع بين الناس العداوة والبغضاء، وقد أمرنا الله تعالى بالالتجاءِ إليه سبحانه والتعوذِ به من شر الشيطان وكيده، فقال عز وجل: ﴿ وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴾ [فصلت: 36].

وعن سليمان بن صُرَدٍ رضي الله عنه قالَ: اسْتَبَّ رَجُلاَنِ عند النبي صلى الله عليه وسلم ونحن عنده جلوس، وأحدُهما يسبّ صاحبه، مُغضَبا قد احمرّ وجهه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «إني لأعلم كلمة لو قالها لذهب عنه ما يجد، لو قال: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم». فقالوا للرجل: ألا تسمعُ ما يقول النبي صلى الله عليه وسلم؟ قال: إني لستُ بمجنون. رواه البخاري ومسلم. فانظر كيف منعه الغضب من قبول النصيحة من خير الناصحين صلى الله عليه وسلم.

ثانيا: السكوت وضبط اللسان عن الكلام أثناء الغضب؛ لأن الغاضب لا يتحكم في كلماته، لا يدري ما يقول، ولا يتأمل في عواقب كلامه، فالسكوت أسلم له من الكلام حتى يهدأ غضبه. لذا قال عليه الصلاة والسلام: «علموا، ويسروا، ولا تعسروا، وإذا غضب أحدكم فليسكتْ». رواه أحمد في مسنده، والبخاري في الأدب المفرد، وصححه الألباني في صحيح الجامع.

ثالثا: تغيير وضعية الغاضب أثناء غضبه؛ فإن كان الغاضب واقفًا أثناء غضبه فليجلِسْ، وإن كان جالسا فليَضطجعْ، لأن القائم متهيئ للشر، والقاعد دونه، والمضطجع أبْعَد. وذلك ما أمرَ به رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: «إذا غضبَ أحدكم وهو قائم فليجلس، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع». أخرجه أحمد وأبو داود وابن حبان عن أبي ذر رضي الله عنه.

رابعا: تذكرْ قدرة الله عليك عند قدرتك على غيرك؛ فإذا أغضبك أحد من الناس فلا تتسرّع في الانتقام والإهانة والتعذيب، وإذا غرتك قوتك فتذكر قوة الله فوقك.

روى مسلم في صحيحه عن أبي مسعود البدري رضي الله عنه قال: كنت أضرب غلاما لي بالسوط، فسمعتُ صوتا من خلفِي: «اعلم أبا مسعود». فلم أفهَم الصوتَ من الغضب - قال - فلما دنا مني إذا هو رسولُ الله صلى الله عليه وسلم، فإذا هو يقول: «اعلم أبا مسعود، اعلم أبا مسعود». قال: فألقيتُ السّوْط من يدي، فقال: «اعلم أبا مسعود أنّ الله أقدَرُ عليك، منك على هذا الغلام». قال فقلتُ: لا أضربُ مملوكا بعده أبدا. وفي رواية: فقلت يا رسول الله؛ هو حُرّ لوجه الله. فقال: «أما لو لم تفعل للفحَتْك النار، أو لمَسّتك النار». فمن تذكرَ قدرة الله لم يستعملْ قدرته وقوته في ظلم عباد الله.

خامسا: تذكرْ ثواب العفو عند المقدرة؛ فكظمُ الغيظ مع العفو وترك الانتقام يقضي على بذور الفتن، ويفتح أبواب المحبة والتسامح بين الناس، ويسد أبواب الشيطان التي يمكن من خلالها أن يدخل بين المسلمين فيثير العداوة والبغضاء في صفوفهم. ثم إن لهذا الكظم والعفو أجراً عظيما عند الله، ورضواناً منه ومغفرة، يقول الله تعالى في تعداد صفات عباده المتقين المتسابقين إلى الخيرات: ﴿ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ﴾ [آل عمران: 134]. وبكظم الغيظ ومقابلة الإساءة بالإحسان تنقلب العداوة إلى صداقة، كما قال ربنا عز وجل: ﴿ وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ * وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴾ [فصلت: 34 - 36].

فهذه النصوص - وغيرها كثيرة - تحثّ الغاضب على العفو والتسامح، والابتعاد عن التشفي والانتقام، وهي ضوابط إيمانية يلتزم بها المؤمن الصادق؛ لأنها تجعله صاحبَ نفس قوية، تستطيع الانتقام ولكنها تمتنع عنه طاعة لله وامتثالاً لقول نبيه صلى الله عليه وسلم، فتُرْسَى بهذه الضوابط دعائمُ الوحدة بين أبناء المجتمع، وترْسَخ فكرة التسامح والعفو التي تسمو بالنفس البشرية إلى أعلى مدارج السموّ والرّقي، إضافة إلى سدها منافذ الشيطان وإغلاقها مقاصدَه.

فاتقوا الله عباد الله؛ واجتنبوا أسباب الغضب، من عجب، وافتخار، ومراء، ومزاح، واستهزاء، وتحاسد، وشهوة في الانتقام، وغير ذلك من دواعي الغضب ومثيرات الفتن. وخذوا بأسباب المحبة والمودة والإخاء، ﴿ وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴾ [المائدة: 2].
وإذا غضبتَ فكنْ وَقورا كاظما
للغيظِ تبصّرْ ما تقولُ وتسمعُ
فكفى به شرفاً تبُصّرُ ساعةٍ
يَرْضَى بها عنك الإلهُ ويَدْفَعُ

نسأل الله تعالى أن يجنبنا الغضب وأسبابه، وأن يحفظنا من عواقبه ونتائجه، وأن يجعلنا من عباده الصالحين الكاظمينَ الغيظ العافينَ عن الناس.

وصل اللهم وسلم وبارك على حبيبنا ونبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.
سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/4tfQdO4htSo ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كيف نستقبل رمضان

الحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على سيد الأولين والآخرين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليماً كثيراً، وبعد:
ذكريات رمضان:
بِتذكُّرِ شهر رمضان تتحرّك في نفس المسْلم مجموعة أحاسيس تجذبه إلى أسمى مقامات الخُلق الرفيع، كيف لا وهو شهر المخالفة للنفس الأمّارة، وشهر العفْو والصفح! وهذا ما عبّر عنه سيدنا رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم بقوله:
فإنْ سابَّهُ أحدٌ أوْ قاتَلهُ فَلْيَقُلْ: إِنِي صائِمٌ، إِنِي صائِمٌ. (أخرجه الإمام البخاري رحمه الله تعالى (١٩٠٤))
نعم ينتعشُ قلب المؤمن وروحه في رمضان بنفحات الإيمان والقرآن، كيف لا وهو شهر المغفرة، وشهر العبادة من صلاة وصلة، وذكر وصدقات، وبرّ وقربات! وهو شهرٌ تغلَّق فيه أبواب النّيران، وتفتّح به أبواب الجِنان، وهو الشّهر الذي تنزّل فيه القرآن!.
وتهبُّ بالمسلم فيه نسَمات العزّة والنصْر عندما يستعرض الانتصارات والفتوح في شهر الصيام، بدءاً من غزوة بدر الكبرى وفتح مكة ومعركة حطين إلى استرداد بيت المقدس من الصليبيين بقيادة صلاح الدين وفتح القسطنطينية ومعركة عين جالوت وفتح الأندلس وغير ذلك من المشاهد التي غيرت مجرى التاريخ.
كيف نستقبل رمضان:
تمرّ تلك المعاني السابقة بالمسلم فتولّد عنده حباً وشوقاً لشهر رمضان، فيسعى للاستعداد له قبل مجيئه، أرأيت لو علمت أن ضيفاً شريفاً كريماً سينزل عندك بعد أيام؟ كيف سيكون حالك؟
لا شك أنك ستبذل قصارى جهدك لاستقباله، وتتهيّأ له وتُهيّئ،فكيف نستقبل شهر رمضان المبارك؟
أولاً: بالتوبة الصادقة لله تعالى عن كل الذنوب، وخاصة تلك الذنوب التي تمنع مغفرة الله تعالى في هذا الشهر. ومن تلك الذنوب: الشحناء والبغضاء وشرب الخمر والاستكبار وعقوق الوالدين وغيرها..
ثانياً: بالتهيّؤ لرمضان بإنهاء زحمة الأعمال الدنيوية التي تشغل عن العبادة قبل حلوله، فلا يليق أن يأتي الضيف والمضيف عنه مشغول، لا بد أن يُشغل نفسه به لا عنه..
ثالثاً: بالمحاسبة للنفس على ما مضى من العمر والأوقات، واغتنام الخير في أيام رمضان واستشعار النفحات بالتزام الطاعات، فلأهل الدنيا وقت يحاسِبون فيه عمّالهم ويحسِبون نسبة أرباح تجاراتهم أو خساراتهم، والمؤمن يحاسب نفسه على أنفاسه وأوقاته، وشهرُ رمضان فرصة عظيمة لمحاسبة النفس وتزكيتها ومجاهدتها، فشهر رمضان إذنْ هو شهر محاسبة النفسوالسموّ بها لمحابّ الله تعالى ومراضيه.
رابعاً: بالتدرّج في الإقبال على أنواع العبادة قبل مجيء رمضان، من صلاة وصيام وقرآن، حتى إذا دخل شهر رمضان يجد المسلم نفسه قد تروّضت على الطاعة، فأصبحت توّاقة نفسه للازدياد منها، فيخصّص المسلم كل يوم من وقته جزءاً لقراءة القرآن الكريم، وجزءاً للصلاة في الليل وهكذا سائر العبادات والطاعات.
فالاستعداد لرمضان يكون بالمبادرة على التهيّؤ لقيام الليل، وصلاة التراويح، وتلاوة القرآن، والتهجّد بالليل، ونوافل الصدقات والعبادات.
خامساً: العزم الأكيد على اغتنام ساعات هذا الشهر العظيم بالصيام، والإكثار من فعل الخير وسائر أنواع البرّ كما جاء في وصف رسول الله صلى الله تعالى عليه وسلم: عن ابنِ عباسٍ، رضِيَ اللهُ تعالى عَنْهُمَا، قالَ:
كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم، أَجْوَدَ النَّاسِ، وَكَانَ أَجْوَدُ مَا يَكُونُ في رَمَضَانَ حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ، وَكَانَ جِبْرِيلُ يَلْقَاهُ في كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ رَمَضَانَ فَيُدَارِسُهُ القُرْآنَ، فَلَرَسُولُ اللهِ، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم، حِينَ يَلْقَاهُ جِبْرِيلُ أَجْوَدُ بِالخَيْرِ مِنَ الرِّيحِ المُرْسَلَةِ. (متفقٌ عليه)
شهر رمضان دورة تدريبية ومدرسة محمدية:
المسلم في شهر رمضان يخالف نفسه وشهواته فيترك الطعام والشراب، فيتولّد من ذلك المراقبة والإخلاص لله تعالى،
يَترُكُ طَعامَهُ وشَرابَهُ وشَهوتَهُ مِن أجلي.(رواه البخاري)
ولقد أرشدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في يوم الصوم إلى حسن الخلق، وترك مقابلة الإساءة بالإساءة، وهذا الخلق خلق المقرّبين من عباد الله تعالى، كيف لا يكون ذلك وشهر رمضان هو شهر القُرْب والقُرَب!
الصِّيَامُ جُنَّةٌ، فإذَا صامَ أحَدُكُمْ فَلا يَرْفُثْ وَلا يَجْهَلْ، وَإِنِ امْرُؤٌ قاتَلَهُ أو شاتَمَهُ فَلْيَقُلْ: إني صَائِمٌ إني صَائِمٌ مَرَّتَيْن.(رواه البخاري ومسلم)
فيصحّح المسلم علاقته بالله تعالى وبعباده في شهر رمضان، لتشرق أنوار هذا الشهر بعد ذلك على أيام السنة كلها.
من أهم أعمال رمضان:
أفضل الأعمال وأحبها إلى الله تعالى ما تعدّى نفعه للآخرين، والخلق عيال الله، وأحبهم إلى الله تعالى أنفعهم لعياله، ومن تلك الأعمال:
أولاً: المواساة: وهي كلمة عريضة لا تقتصر على الصدقات، وإنما جبر الخواطر وتطييب القلوب وإدخال السرور على قلوب من أحرق الأسى قلبَه، وأوهنت المصاعب والنكبات عزمه، فبالمواساة تنجبر القلوب.
وتفقّد الفقراء في زمن الابتلاءات والحروب أولى وخصوصاً حين يكْثر المحتاجون ويقلّ فيه من يهتمّ بهم لكثرتهم، أو لعموم البلاء وصعوبته..
ثانياً: الشعور بحال الفقراء والمساكين وتقديم يد الخير إليهم: وعلى المتصدّق ألّا يعتقد لنفسه المنَّة والفضْل، بل يستشعر المنَّة والفضل للفقير لأنه كان سبباً لنيله الثواب العظيم بقبوله لتلك الصدقة، ويشْكر الله تعالى أن وفّقه ورزقه التصدّق.
ثالثاً: تفطير الصائمين: وهذا عام سواء للفقراء والأغنياء، فعلى الصائم أن يحرِص على تفطير الصائمين لكسب الأجور، ويتحقّق له معنى المواساة الحقيقي عملياً في شهر رمضان المبارك ويتحقّق تفطير الصائمين بأقلّ ما يُسْتَطاع ولو تمرة أو مذقة لبن، ويكتب الله له مثل أجر الصائم، فتأمّل أخي القارئ ما أعظم فضل الله تعالى إذْ جعل فضل تفطير الصائمين يناله الفقير كما يناله الغني.
رابعاً: مقابلة الإساءة بالإحسان، وترك السِّباب والشَّتام: وفي الحديث:
فَإنْ سابَّهُ أَحَدٌ أَوْ قَاتَلَهُ، فَلْيَقلْ: إنِّي امْرُؤٌ صَائِمٌ، (مرَّتَينِ).(رواه البخاري ومسلم)
ومن أهم أعمال رمضان: المحافظة على صلاة الجماعة، والإكثار من تلاوة القرآن الكريم، وصلاة التراويح عشرين ركعة مع الجماعة حتى ينصرف الإمام، أو مع العائلة في البيت في بعض الأحوال التي تمرّ بالمسلمين كما هو حال المسلمين اليوم من عدم الخروج إلى المساجد بسبب الأمراض ووباء كورونا الذي انتشر في العالم، وكذلك التهجد وختم ذلك بالوتر، والإكثار من أعمال البر والخير التي تتعدّد في رمضان، ويتضاعف أجرها من الرحيم الرحمن.
أَتَى رَمَضَانُ مَزْرَعَةُ العِبَادِ ... لِتَطْهِيرِ القُلُوبِ مِنْ الفَسَادِ
فَأَدِّ حُقُوقَهُ قـَوْلاً وفـِعْلاً ... وَزَادَكَ فاتَّخِذْهُ لِلمَعادِ
فَمَنْ زَرَعَ الحُبُوبَ وَمَا سَقَاهَا ... تَأَوَّهَ نادِماً يَوْمَ الحَصَادِ
(لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف لابن رجب)
وأجمل شيء في المسلم أن يدْخل عليه هذا الموسم، ويخرج منه بالربح والقبول، كما كان هو حال السلف رضي الله عنهم، ومن أهمّ علامات القبول له، أنه يتابع أعمال البر والخير، فإن قصَّر كان أسرع الناس إلى التوبة والندم.. اللهم اجعلنا من المغتنمين لهذا الشهر الكريم مع القبول والإخلاص يا رحمن يا رحيم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/ZexImsTM2rw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/GGw4fsR5TEk ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/14rzL3ydDnY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/fkHjTruNmh4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Qao3k0d2-w4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/AfLH-qt1-_c ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسألون عما كانوا يعملون ".
للسائل أن يسأل عن وجه تكرر هذه الآية بنصها فيما بعد؟ ووجه ذلك والله أعلم انهم لما تعلقوا بأسلافهم ممن كان على سنة إبراهيم واسماعيل ومن كان فيهم من الأنبياء عليهم السلام وظنوا أن تعلقهم بهم نافع لهم قيل لهم لن ينفعكم الا عملكم وأما التعلق بأولئك من غير اقتداء بهم ولا اهتداء بهديهم فليس بنافع بل لهم أعمالهم ولكم أعمالكم "تلك أمة قد خلت ...الآية " ثم لما قرروا على ما يعتقدونه فيهم وقيل لهم: أتقولون إنهم كانوا على كذا، ليسوا على ما ظننتم أأنتم أعلم أم الله؟ فهل أظلم منكم إذ قد علمتم تحريفكم واجترامكم؟ وبعد هذه فكل مطلوب بنفسه وما اجترحه: "تلك أمة قد خلت ...
الآية ".
فتكريرها لتنوع ما نص عليه من مرتكباتهم الدائرة على جامع واحد من تخيل التعلق بهم مع مخالفتهم فيما كانوا عليه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
حكمة تكرار الأمر بالتوجه إلى البيت
ثم كرر الله عز وجل الأمر للنبي لحكمٍ علَّمها الله عز وجل لمن يشاء من عباده، حتى لا نشك ولا نرتاب أولاً، فقال له: (وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ) يعني حتى لو سافرت لأي مكان:(فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِنَّهُ لَلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ)تأكيداً على أن هذا هو الحق حتى لا نشك لحظة في أمر الله جل في علاه: (وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ) ولذلك إذا سافر الإنسان يتحرَّى أن يتجه إلى القبلة، ويحاول قدر استطاعته أن يتجه إلى القبلة، ليس له عذرٌ في ذلك إلا إذا لم يستطع تبين الأمر بياناً شافياً، ففي هذا الوقت يكون عذره: (فَأَيْنَمَا تُوَلُّواْ فَثَمَّ وَجْهُ اللّهِ) (115البقرة).
إذا كان الإنسان في سفرٍ ويصلي على أى حالة فعليه أن يولِّي وجهه جهة القبلة ولو لحظة نية الإحرام، ثم بعد ذلك يتجه كما يشاء كما رأى بعض أصحاب المذاهب الفقهية.
أما المذهب المعتمد ففي الفريضة لا بد من الإتجاه إلى القبلة، وفي النوافل يجوز أن يتجه الإنسان مع نية الإحرام إلى القبلة ثم يجلس في الكرسي الذي هو فيه، أو في المكان الذي هو فيه في أى اتجاه، لأنه قد يكون قلبه مع الله وقالبه اتجه في البداية إلى القبلة كما شرع الله لحبيبه ومصطفاه صلى الله عليه وسلم.وحتى لا تظن الأمة أن هذا الأمر للنبي كرر الله الأمر وقال: (وَمِنْ حَيْثُ خَرَجْتَ فَوَلِّ وَجْهَكَ) يعني اصرف وجهك (شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ) يعني تجاه المسجد الحرام، وقال لنا:(وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ) يعني اصرفوا وجوهكم تجاه المسجد الحرام.كرر الله هذا الأمر ثلاث مرات، لماذا؟ تأكيداً لهذا الأمر وأنه من عند الله، وبعض السادة الأجلاء قالوا: قال صلى الله عليه وسلم:{ الْبَيْتُ قِبْلَةٌ لأَهْلِ الْمَسْجِدِ، وَالْمَسْجِدُ قِبْلَةٌ لأَهْلِ الْحَرَمِ، وَالْحَرَمُ قِبْلَةٌ لأَهْلِ الأَرْضِ فِي مَشَارِقِهَا وَمَغَارِبِهَا مِنْ أُمَّتِي } فإذا كنت في المسجد الحرام فيكون الإتجاه إلى الكعبة نفسها، وإذا كنت في مكة يكون الإتجاه للمسجد وليس للكعبة، وإذا كنت في أى موضع في الأرض يكون الإتجاه إلى مكة حتى يذكر الحالات التي يكون فيها الناس للإتجاه إلى الصلاة في كل أنحاء الدنيا.لماذا شرفتنا يا رب بهذا الأمر، وأمرتنا به؟ لعدة حكم إلهية ذكرتها ختام هذه الآية القرآنية: أولاً: (لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَيْكُمْ حُجَّةٌ) حتى لا يكون لأحدٍ حُجة ويقول أن ذلك من عند النبي، أو أن ذلك رغبة منكم في الرجوع إلى قبلة إبراهيم، وإنما أكَّد الله هذا الأمر ثلاث مرات.(إِلاَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنْهُمْ) وليس لنا شأنٌ بالظالمين لأنهم يقولون ويهزأون بما يريدون به تحويل الحق باطلاً والباطل حقاً.ثانياً:(فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي)حتى تصلوا إلى مقام الخشية، فأساس العلاقة بين المؤمن وربه هي خشية الله، ومن وصل إلى مقام خشية الله فذلك الذي في المقام الأعظم عند الله: (إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء) (28فاطر).
والخشية هي حقيقة الخوف في القلب، وفي باطن القلب من الله، فهذا العالم بالله عز وجل:
(وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ) (46الرحمن) الذي يخشى الله ولا يخشى الخلق فهذا المقام الأعلى، فقد يخشى الإنسان الله، لكنه يراقب الخلق ويخاف من ملاماتهم وهذا مقام، لكن المقام الأعلى أن يخشى الله ولا يخشى أحداً إلا الله:(الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَداً إِلَّا اللَّهَ) (39الأحزاب)ثالثاً: تمام النعمة: (وَلأُتِمَّ نِعْمَتِي عَلَيْكُمْ) فإن الله أتم على المؤمنين النعمة بأن أتمَّ عليهم الدين، واكتملت شرائع الله عز وجل في دين سيد الأولين والآخرين، وجعل الله عز وجل كل ما يريده من خلقه من الأولين والآخرين مجملاً ومفصلاً فيما أتى به سيد الأولين والآخرين صلى الله عليه وسلم: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِيناً) (3المائدة).فدين الإسلام هو دين الكمال لأن الأرض حدث فيها اكتمالٌ للعقول واكتمال للأجسام واكتمال للقلوب وللنفوس فأنزل الله عز وجل الكمالات الإلهية التي يرجوها من البشرية على يد خير البرية صلى الله عليه وسلم. وهدى الله هذه الأمة وهو مسك الختام: (وَلَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ)، ولعلكم تهتدون إلى مالم يهتدي إليه غيركم من الأمم، فقد أرادوا أن يهتدوا إلى الحق ولكن الله عز وجل لدهائهم ومكرهم وحيلهم صرفهم عنه وهدى هذه الأمة إلى الحق المبين. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/RXp6gLE_qck ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/0qk0VWM8q2s ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/6HmITioCpPw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/2hd6-dppu1A ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/dbFY2vmxWyo ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/rBqDs7Cx900 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/1MDC-3MGIyE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/a7eNo4ERBCU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Rv-akYZOHGY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
دَنا الرحيلُ فقُوِّضِت الخِيامُ ونُقِضَ الغَزْلُ ولم يعد ذاك المنزلُ إلا أطلالاً دَارِسات ونُؤْياً مُتَثَلِّمِات([1])وأثافيًّا([2])قد تباعد بعضها كأن لم يُوقَد عليها نار ومَرَابِضُ الدوابِّ قد عَفتْها السَوَافِي([3])والأمطار.

هكذا كانت كأنها لم يلتقِ فيها خِلٌّ بِخِلِّه ولم يُصاف حبيبٌ مُحبَّهُ ولم تُودِّعْ والدة وَليدَها ولم تحتضِنْهُ بحرارة عند قدومه من الغُربة.

هكذا أقفرَت([4]) من كل شئ فأصبحت كأنها لم يشدُ بها شادٍ ولم يُغَرِّدْ فيها يَمامٌ.

بِوَجْزةَ أطلالٌ تَعفَّتْ رُسُومُها وَأقفرَتْ بعدَ الأنيسِ قَدِيمُها
* * * * *

يا دارُ أمسَى دارِساً رَسْمُها وَحْشاً قفاراً ما بِها آهِـلُ
قَـدْ جَرَّتْ الرِّيحُ بها ذَيْلَها واستـنَّ في أطلالِها الوَابلُ([5])
لقد أَزِفَ الرحيلُ ، نعم إنه يُلمِلمُ مَتَاعَهُ يُقلِّبُ أوراقه ليُرتِّبها حَسب الأهم، والأيدي تمتد إليه باستعطاف أن ابقَ وتَريَّث! فَنِعْمَ الضيف أنت وَنِعْمَ القَرينُ أنتَ، وَنِعْمَ الصاحِبُ الوفيُّ أنتَ!

فيكَ تنزَّلُ الرَّحماتُ، وفيك يَلطُفُ الباري بعباده، إن أيَّامَك لَجِدُّ غالية، نَسماتُها كالسّلسبيل على القلب عَذْباً، ودقائقها بالخير ملأى.

ما إن تَفلُتُ يدُهُ من يد واحد إلا تَلقَّفها آخر، يسترحمُه بأدب، أن ابقَ وتريَّثْ..فَنِعْمَ الضيف أنت…وَنِعْمَ الصاحِبُ الوفيُّ أنتَ… وهكذا من يَد شَخصٍ إلى آخر، ولكنه كالطود شامخاً، لا يجيب!!

تَرمُقُهُ النظرات ومِلءُ جُفونها العَبرات، تَلحَظُهُ العيون وهي تهمي الدمع الجُمان، تنظر إليه وهو يحزم حقائبه، ويُرتِّبُ دفاتره، وربما كانت هذه آخر حقيبة يَقْفِلها.

إنه قد عزم على الرحيل، وشمَّر للنهوض ليودِّع الأهل والمحبين، إنها ساعة في ظني لحزينة، بل مُفجعةٌ مؤلمةٌ، وليس أشدّ على النفس من الفراق والوداع.

كـأن سِناناً فارسيا أصابني على كَبِدي بَلْ لَوعةُ البينِ أوجعُ([6])
******

إلى الله أشكو من فِراقك لوعةً طُويت لها مِنِّي الضُلوع على جَمْرِ ([7])
إنه لا يلتفت على استِعطافِ مسكين، ولا ينظر إلى مُقَلِ المُحب وقد شابَها الدمع الهَتون.

نعم لقد رحل وبقي المحبُّون والأهلونَ وغيرهم ولكن ماذا استفدنا من هذا الضيف الكريم؟

مِنْ شُعاعِهِ الوَّهاج، مِنْ مائِهِ الثَّجَّاجِ، مِنْ نبعِ حُبِّه الصافي الرَّقْراقِ، مِنْ كريم خِلالِه التي تَشُقُّ على العَادّ.

نَعمْ رحل وفي العين دمعةٌ، وفي القلب حُزن، وفي النفس جَوَى وحُرقةٌ…

نَعمْ أَزِفَ الرَّحِيلُ…بل رحل الضيف العزيز، وتركنا بلا ليلة مباركة تُسمى ليلة القدر، الليلة العظيمة التي مَنْ وُفِّق لها غُفِرَ له ما تقدم من ذنبه، حَسبه شرفاً ويكفيه فخراً من ذاق طعمها!

تركنا ورحل بأيامه حُلوةِ المذاق، من صومٍ ولذة عبادة، وتعويدٍ للنفس على الصبر والمشقة، وعلى البذل والعطاء، ذهب بلياليه العِذاب، مناجاة وذكرا للرحمن، وتلاوة للكتاب تشرح الصدر بالإيمان، فَمُحِبُّوه كثير، وأخِلاؤه جَمعٌ غفير…إنهم ﴿‌كَانُوا ‌قَلِيلًا ‌مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ﴾ [الذاريات: 17]

لقد أقَضَّ مَضْجَعَهُم نارٌ تلظَّى، فلم يعد لجنوبهم خلود للنوم أو تلذُّذٌ بالفراش الناعم، اشتاقت نفوسهم إلى خير عظيم وَعَدَهم الله إياه، إنها جنة عرضها السموات والأرض، إن من صفاتهم في لياليه الغالية ﴿وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذاريات: 18]. لقد لازمَ ذكرَ الله لسانُهم، والقيامُ والتهجُدُ أجسامَهم حتى تَكلَّلَتْ الأقدام، وتوجعتْ المفاصل والعِظام.

وذاك في ذات الإلـهِ وإنْ يشَأ يُبارك على أوصالِ شِلوٍ مُمَزَّعِ([8])
حتى إذا حانَ السَّحر، وأوشَكَ الصبح أن يَتَنفَّسَ، اغتنموا ما تبقى بالاستغفار، ليختموا عملهم بتوبة، سبحان الله هؤلاء الطائعون يختمون عباداتهم بالاستغفار، فكيف بمن يختم ليلته ويومه وشهره وسنته بلا استغفار ولا توبة؟!!

إنهم ﴿تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ﴾ [السجدة: 16]كأنهم على حَسَكِ السَّعْدَان([9]) يتقلبون يميناً وشمالاً، فلا يروقُ لهم نوم ولا هَجْعَة، فينهضون يَصُفُّون بين يدي الله﴿يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ ﴾ [السجدة: 16] خوفاً من ناره وطمعاً في رحمته وجنته، فماذا كان جزاؤهم؟ استمع إلى قوله تعالى بعدها: ﴿فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ﴾ [السجدة: 17].

إني ألحَظُهم يُعزِّي بعضهم بعضاً، ويُواسي الأخ أخاه على فراقه…

إنه قد رحل وتركهم فلا تجد فيهم إلا مُكبًّا على وجهه يبكي، وآخر يُكَتِّمُ الحسرات المؤلمات، وآخر لا يستطيع الكِتمان فتندُّ العين بالدمع جهراً… لماذا يا ترى؟ ألأِنّه رحَل؟…أم ماذا؟…إنهم يؤمنون بسنة الله وقضائه في هذه الحياة…

﴿كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (٢٦) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ ﴾ [الرحمن: 26-27]

ولكن حُرقَتُهُم ولوعَتُهم وأساهُم والجوى الذي خيَّم عليهم مع فراقه هو: هل كانوا فيه من الفائزين؟ هل كانوا فيه من المقبولين؟ هل كانوا فيه ممَّن صامه وقامه ووُفِّق لليلة القدر إيماناً واحتساباً فَغُفِرَ له ما تقدم من ذنبه؟؟ أم كانوا غير ذلك؟؟

هل هم ممن سَيُدعون غدا يوم الحساب ﴿سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ﴾ [الزمر: 73]؟؟!!([10]) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/oA7tTe6SX6U ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/x_Le6fbGyuI ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/kNkzaOx1WWg ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الأقارب الطيبون نعمة، ولا بد من زيارتهم في العيد، فكم أتمنى أن تتكرر الأعياد وأنا أنعم بوجودهم، أدام الله عليهم الفرح والعافية ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/iQAggClv70M ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QEZELKfxiwU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Iky80SETZr8 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/q1_O7Inphjw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/qgvqoghwWds ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/P3A0b61nC58 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/oLWLsQA4_RQ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم ارفعني بأخلاقي ، ولا تجعل في قلوب الناس شيء عليّ ولا في قلبي شيء عليهم، واجعل سيرتي حسنة، وأحسن ذكري بينهم في حياتي وبعد مماتي???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://masba7a.com/ghares ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/4v4jsfA0x1o ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/dsIA1cIKl6A ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/etesy8haSm8 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/3tPaEN_Sbc0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/z8mnz650YJM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/I1mS3pwL9PM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/3pkXzA-wuIc ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/dNfe8jPgC5k ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/5LgnPOgRMxs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/V0l-FZF5VWs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/3JCP9KdizTM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QCMC-V5FlWs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/uXpdQUFVHPs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/--97rlgaW1M ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/FcWohjQvqV4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/doQscT-p4-Y ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://m.facebook.com/%25D8%25AD%25D8%25B3%25D9%2586%25D8%25A7%25D8%25AA-%25D8%25AC%25D8%25A7%25D8%25B1%25D9%258A%25D9%2587-%25D9%2581%25D9%2589-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D9%258A%25D8%25B2%25D8%25A7%25D9%2586-101075885139260/videos/%25EF%25B8%258F%25EF%25B8%258F%25EF%25B8%258F%25EF%25B8%258F-%25D8%25A7%25D8%25B3%25D9%2585%25D8%25B9-%25D9%2588%25D9%2584%25D9%2583-%25D8%25A7%25D8%25AC%25D8%25B1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25A7%25D9%2585%25D8%25B9%25D9%258A%25D9%2586/163676682380454/%3F__so__%3Dpermalink%26__rv__%3Drelated_videos%26locale%3Dne_NP%26_rdr&ved=2ahUKEwidu6ulltX3AhWogv0HHWHEDGY4RhCjtAF6BAgCEAE&usg=AOvVaw2UvaMWl9xCPRvgVobXp-mC ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/LWwZzmSZ_Ug ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/RveZGOnbBp4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/31x8Uzj7ubs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/zDpwO_aufds ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/82PJOmd686g ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/Ek2JaC-LFqI ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/sFnpLconZyw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/y5tp8czkdcU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
هدايا الجنة لآهلها في الدنيا

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده والصلاة و السلام على من لانبي بعده ، و على آله وصحبه أجمعين …وبعد
فإن الله خلق الجنة وخلق لها أهلها و هم في أصلاب آبائهم ، و خلق النار و خلق لها أهلها و هم في أصلاب آبائهم ، و بهذا ورد الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وأما من خلقه للجنة فإن هداياها لم تزل تأتيه على المكاره التي يصبرلها و يثبت عندها، مثلما لأهل النار هداياها من الشهوات والمتاع ، فإن الجنة حفت بالمكاره، والنار حفت بالشهوات .
لهذا فإن العبد الصادق ينظر إلى المحن والشدائد بعين البصيرة فيتلمح ما ورائها من العواقب فتهون عليه مرارة الصبر، و يجعل أمام ناظريه على الدوام (وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا …) و يوقن بإن العاقبة للمتقين ، نصراَ في الدنيا و فوزاً في الآخرة في جنات النعيم حين يوفى الصابرون أجرهم بغيرحساب.

ويدلنا الإمام الراشد المرشد ابن القيم – رحمه الله – على سبيل النظرالصحيح فيما جرى على العبد من مقدور يكرهه ، إذ يكون له فيه ستة مشاهد :

1- مشهد التوحيد : إذ يوقن بأن الذي قدرهذا وشاءه وخلقه هو الله الذي يفعل ما يشاء، ولا دخل لأحد مع الله في هذا التقدير.

2- مشهد العدل : فيوقن أنه ماضٍ فيه حكم ربه، عدل فيه قضاؤه، لاظلم في ذلك ولا ميل.

3- مشهد الرحمة : فيوقن بأن المقدر سبحانه رحيم سبقت رحمته غضبه، وغلبت رحمته انتقامه، فلاشك أن في طيات هذا المقدور تكن هذه الرحمة التي سيدركها العبد عاجلاً أو آجلاً.

4- مشهد الحكمة : فيوقن أن حكمة الحكيم سبحانه في تقدير هذا المكروه لمصلحة قد لا يراها العبد ، إذ ليس في فعل الحكيم عبث ولا يكون تقديره سدى.

5- مشهد الحمد: فيوقن أن من واجبه إعلان الحمد على كل وجوه قدره ( الحمد لله على كل حال وأعوذ بالله من حال أهل النار) إدراكاً عن العبد أن فيما قضى الله الخير وإن خفي عليه وجهه.

6- مشهد العبودية : فيوقن أنه عبد محض تجري عليه أحكام سيده بحكم كونه عبد و في ملكه، له سبحانه أن يصرفه تحت أحكامه القدرية مثلما له أن يأمره بأحكامه الدينية، وعلى العبد بمقتضى هذه العبودية أن يستسلم للحكم القدري، وأن يستجيب للحكم الشرعي.

وبهذه المشاهد تحصل الطمأنينة للعبد في مواجهة المقدور الذي يكرهه و في مقابلة الشدائد التي تنزل به، و انظر إلى توجيه الحق سبحانه عباده لبعض اسباب استحقاقاته وحده ولاية عباده في قوله تعالى :

(أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ ۖ فَاللَّهُ هُوَ الْوَلِيُّ وَهُوَ يُحْيِي الْمَوْتَىٰ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (9) وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ۚ ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (10) فَاطِرُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ جَعَلَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَمِنَ الْأَنْعَامِ أَزْوَاجًا ۖ يَذْرَؤُكُمْ فِيهِ ۚ لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ ۖ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (11) لَهُ مَقَالِيدُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ وَيَقْدِرُ ۚ إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (12)

وبقتضى ذلك (شَرَعَ لَكُم مِّنَ الدِّينِ مَا وَصَّىٰ بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَىٰ وَعِيسَىٰ ۖ أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ ۚ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ ۚ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَن يُنِيبُ (13) )

فهل ترى لك غير الله ولياً ووكيلاً تستند إليه في أتون المحنة وضراوة الشدة ؟

ربما كان جهل العبد بمصالح نفسه وبكرم ربه وبحكمة مولاه ولطفاً، ربما كان ذلك باعثاً له على الولع بحب العاجل وإن كان دنيئاً، وعلى قلة الرغبة في الآجل وإن كان غالياًعليها ثميناً.

لأن الجهل يمنعه من معرفة مدى التفاوت بين ما منع منه وبين ما ادُخر له، لكن المجاهد السالك طريق الأنبياء والصالحين يدرك أن مقتضى العبودية في الشدائد و المصائب والمكروهات هو التسليم لربه و الصبر لحكمه و الرضا بقضائه و التعلق به وحده في كشف الضر و دفع الشر (وَإِن يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ ۖ وَإِن يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ ۚ يُصِيبُ بِهِ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ۚ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ..)
ولذلك فهو لايرى ربه إلا محسناً، ولايرى نفسه إلا مسيئاً أو مفرطاً أو مقصراً، ولا يرى سبيلاً في النجاة إلا في الرجوع المستمر إلى ربه، فيكون أواهاً منيباً، كما كان أبوه مجدداً دائماً لعهده مع الله بقبول حكمه القدري و الاستجابة لحكمه الشرعي و المسارعة إلى الإستغفار و التوبة وانتظار الفرج من الفتاح العليم القادر على كل شيء ( وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ …)

ثبتنا الله وإياكم على الهدى، وجنبنا وإياكم سبيل الردى ( والله معكم ولن يتركم أعمالكم ) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://m.facebook.com/abas.el.dali/videos/%25D8%25AB%25D9%2584%25D8%25A7%25D8%25AB-%25D8%25A3%25D8%25AF%25D8%25B9%25D9%258A%25D8%25A9-%25D9%2584%25D8%25AC%25D9%2584%25D8%25A8-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B1%25D8%25B2%25D9%2582-%25D9%2582%25D9%2584%25D9%2587%25D8%25A7-%25D9%2585%25D9%2586-%25D9%2582%25D9%2584%25D8%25A8%25D9%2583-%25D9%2588%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B2%25D9%2585%25D9%2587%25D8%25A7-%25D9%2588%25D8%25B3%25D8%25AA%25D8%25B1%25D9%2589-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B1%25D8%25B2%25D9%2582-%25D9%258A%25D8%25A3%25D8%25AA%25D9%258A%25D9%2583-%25D9%2585%25D9%2586-%25D9%2583%25D9%2584-%25D8%25AC%25D8%25A7%25D9%2586%25D8%25A8-%25D8%25A8%25D8%25A5%25D8%25B0%25D9%2586-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2584/244135944100730/%3Flocale%3Dar_AR%26_rdr&ved=2ahUKEwiy--iD2df3AhWfQvEDHbPaA7w4FBCjtAF6BAgKEAE&usg=AOvVaw0gilVSunGjDeU65nyKG_oY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/O4wkZwkVLnw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/DGpwJXb1fvw ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
معلمي الغالي واخي الحبيب أنت الشجرة التي نستظل بظلها ونأكل من ثمرها فنزداد بها علما ونرفع بها مكانة، وأنت الزهر الذي ينبت في قلوبنا فيرويها علما بعض عطشا وينبت في عقولنامعلمي لا تسعفني كلماتي فأمدحك ولا يستيقظ عقلي من غيبته لأشكرك فمقامك محفظ بعلمك وقدرتك، محفوظ في صدورنا بتواضعك بوركت أيها المعلم المنير بارك الله فيك وفي علمك وعملك وصحتك ❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/x9Nhh5ZYoJE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QvwPWfS9kr4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/7VkWvL3bVV4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ابدأ صباحك بابتسامة ودع كل من حولك يبتسم ودع الحياة تشرق بألوانها الزاهية وأنعش روحك بالفرح والتفاؤل. صبّحكم الله براحة البال وقبول الأعمال وصلاح الحال❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/sAbssPBYFkM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
السعادة أن نعيش حياتنا كمانحن لاتكلف ولا مبالغة وأخيرا إذا كانت السعادة واحة أشجارها النفس البشرية فإن الإيمان بالله هو ماؤها والتوكل عليه غذا ها والرضا بقضائه شمسها وضياؤها ????❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اتمنى من أعظم نعم الله على الإنسان أن يرزقه بصديق يجده في السراء والضراء فيتضاعف الفرح معه ويقف في الازمات فيخفف لهم بتقاسمه معه وهؤلاء أصدقاء القلب وعدلاء الروح ❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/V3iGorB1xgo ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/rhfdlJDJqfk ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/UnusL0eFFsE ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/iyfV-wIjL0Y ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://khaledalsabt.com/explanations/362/166-%25D8%25A7%25D8%25B0%25D9%2583%25D8%25A7%25D8%25B1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B5%25D8%25A8%25D8%25A7%25D8%25AD-%25D9%2588%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2585%25D8%25B3%25D8%25A7%25D8%25A1-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2584%25D9%2587%25D9%2585-%25D8%25A8%25D9%2583-%25D8%25A7%25D8%25B5%25D8%25A8%25D8%25AD%25D9%2586%25D8%25A7-%25D9%2588%25D8%25A8%25D9%2583-%25D8%25A7%25D9%2585%25D8%25B3%25D9%258A%25D9%2586%25D8%25A7-%25D9%2588%25D8%25A8%25D9%2583-%25D9%2586%25D8%25AD%25D9%258A%25D8%25A7-%25D9%2588%25D8%25A8%25D9%2583-%25D9%2586%25D9%2585%25D9%2588%25D8%25AA-%25D9%2588%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%258A%25D9%2583-%25D8%25A7%25D9%2584%25D9%2586%25D8%25B4%25D9%2588%25D8%25B1&ved=2ahUKEwizsqWL_Of3AhXXOuwKHUK2A-4QFnoECAUQAQ&usg=AOvVaw1t7JBegaXAaD0lkfw1nUWV ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/UlHIC7Fg6n4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أشرق يوم جديد ومعه أشرقت أجمل الأماني و التحايا❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/cWfFmw8nIok ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/9CaoF00Z44w ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/9IKc8YA2uec ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QdfYyYvsa8k ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/SSJ9Mn83Wjo ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/V9D7cH5Hlw0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/AbXvihvnOkY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/KHId72YsWZ8 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/BanzXkDN3nY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/U1u9d1S9fwU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/ijjGWiVRmdk ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اعمل لدار البقاء رضوان خازنها الجار احمد والرحمن بانيها ارض لها ذهب والمسك طينتها والزعفران حشيش نابت فيها انهارها لبن محض ومن عسل والخمر يجري رحيقا في مجاريها والطير تجري على الاغصان عاكفة تسبح الله جهرا في مغانيها من يشتري الدار بالفردوس يعمرها بركعة في ظلام الليل يخفيها او سد جوعة مسكين بشبعته في يوم مسغبة عم الغلا فيها النفس تطمع في الدنيا وقد علمت ان السلامة منها ترك ما فيها اموالنا لذوي الميراث نجمعها ودارنا لخراب البوم نبنيها لا دار للمرء بعد الموت يسكنها الا التي كان قبل الموت يبنيها فمن بناها بخير طاب مسكنه ومن بناها بشر خاب بانيها والناس كالحب والدنيا رحى نصبت للعالمين وكف الموت يلهيها فلا الاقامة تنجي النفس من تلف ولا الفرار من الاحداث ينجيها تلك المنازل في الافاق خاوية اضحت خرابا وذاق الموت بانيها اين الملوك التي عن حظها غفلت حتى سقاها بكاس الموت ساقيها افنى القرون وافنى كل ذي عمر كذلك الموت يفني كل ما فيها نلهو ونامل امالا نسر بها شريعة الموت تطوينا وتطويها فاغرس اصول التقى ما دمت مقتدرا واعلم بانك بعد الموت لاقيها تجني الثمار غدا في دار مكرمة لا من فيها ولا التكدير ياتيها الاذن والعين لم تسمع ولم تره ولم يجر في قلوب الخلق ما فيها فيالها من كرامات اذا حصلت وياله من نفوس سوف تحويها ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/P6AQXPoOkeM ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/sHtJDC36YNg ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/QzWgRbhCFJs ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
دعاء لسعادة القلب .. السعادة هي هدف كل إنسان على وجه الأرض وأمنية لكل إنسان ولكي يكون الإنسان سعيدا يجب أن يعرف مفهوم السعادة التي وصفها الخبراء بأنها هي صفاء النفس والشعور بالراحة والسكينة والطمأنينة، ويمكن الحصول على ذلك الشعور الإيجابي عن طريق عمل موازنة بين المطالب الروحية والجسدية والراحة الشخصية للإنسان ذاته، وراحة غيره من الأشخاص المتواجدين حوله، وبين عمارة الحياة الدنيا والآخرة.

ودعاء لسعادة القلب يجب ان يكون صادقا من القلب ويكون لديك يقين تام ان طاعة الله والمواظبة على الأذكار واتقان العمل ومحاسبة النفس من وقت لآخر اهم ما يجلب السعادة للإنسان وقد يختلف مصدر السعادة من إنسان لآخر .

ودعاء لسعادة القلب ليس له صيغة محدده أو كلمات معينة فيمكن الدعاء بما تشاء .



دعاء لسعادة القلب
اللهم راحة تلامس قلبي في كل حين، اللهم جملني بعقل حكيم، وقلب رحيم، ونفس صبورة، اللهم راحة البال.



اللهم بحرا من التسخير و بحرا من التوفيق و بحرا من السعادة و الطمأنينة و راحة البال والرضا.

اللهم غيث من السعادة يسقي الفؤاد فيزهر السعادة والطمأنينة والسلام لقلوبنا أينما حلت.

اللهم راحة البال والطمأنينة لقلوبنا.

اللهم ابعد عنا جميعا كثرة التفكير وحيرة القلق وارزقنا راحة البال.

اللهم اياما مليئه بالخير و التفاؤل و الهدوء اللهم السكينه اللهم الراحه اللهم الإطمنان اللهم راحه البال اللهم الرضا اللهم الأمان اللهم السعاده.

اللهم حقق أحلامنا وأمنياتنا، ويسر لنا كل أمر فيه خير لنا، وارزقنا الخير في الدنيا والاخرة، وافتح لنا ابواب السعادة والرزق من حيث لا نحتسب وات قلب كل منا مسألته وأجب دعوته، وامنحنا راحة البال.

دعاء جلب السعادة
لا إله إلا أنت الحليم العظيم، لا إله إلا أنت رب السماوات ورب الأرض ورب العرش الكريم، لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك، لك الملك ولك الحمد وأنت على كل شيء قدير، اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك، اللهم لك الحمد والشكر على جميع النعم التي أنعمت بها علينا، اللهم إني أستغفرك من جميع الذنوب والخطايا ما علمت منها وما لم أعلم، اللهم اجمعنا في جناتك جنات النعيم، ولا تفرقنا وأهلنا وأحبائنا بعد الممات يا رب العالمين، اللهم اقسم لي من خشيتك ما تحول به بيني وبين معصيتك، ومن طاعتك ما تبلغني به جنتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا”.



“اللهمّ بعلمك الغيب، وقدرتك على الخلق، أحيني ما علمت الحياة خيرًا لي، وتوفني إذا علمت الوفاة خيرًا لي، اللهم إني أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضاء والغضب، وأسألك القصد في الغنى والفقر، وأسألك نعيمًا لا ينفد، وأسألك قرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضاء بعد القضاء، وأسألك برد العيش بعد الموت، وأسألك لذة النظر إلى وجهك، والشوق إلى لقائك، في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين”.



اللهم يا فاطر السماوات والأرض ويا عالم الغيب والشهاده، أسألك اللهم أن تشرح صدري وتغفر ذنبي، اللهم إني أسألك بأنك أنت الله مالك الملك وأنك على كل شيء قدير، أن تفرج الهموم والكروب، وأن تنشر السعادة في قلوبنا يا أرحم الراحمين”.



“ربّ امنحنا من سعة القلب، وإشراق الروح، وقوة النفس ما يعيننا على ما تحبه من عبادك؛ من مواساة الضعيف والمكسور والمحروم والملهوف والحزين، واجعل ذلك سلوة حياتي، وسرور نفسي، وشغل وقتي، وقرة عيني”


كيف تجلب السعادة

الصبر والتسبيح، فالتحلي بالصبر والإكثار من التسبيح والتهليل والحمد من اهم الأسباب المؤدية للتحقيق السعادة والفرح، وذلك لقوله تعالي”فَاصْبِرْ عَلَىٰ مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَىٰ”.

العفو عن الناس والتحلي بالتسامح والأخلاق الفاضلة، فذلك يعمل على تحقيق الراحة النفسية ويجعل الإنسان يشعر بالسعادة، فالعفو يعمل علي زيادة من الحب والمودة والترابط بين الأشخاص بعضهم البعض، كما أن الإعراض عن الجاهلين من أهم الطرق المؤدية للسعادة، لقوله تعالي “وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ”.

التمسك بالقرآن الكريم، والالتزام بقراءة ولو جزء صغير منه وعدم هجره لأي سببا من الأسباب، فالقرآن شفاء للصدور وسببا لتحقيق السعادة والحصول عليها، فالابتعاد والإعراض عنه سببا للشقاء وعدم الراحة.

دعاء يريح النفس
لم يرد بالكتاب او السنة ما يؤكد وجود دعاء يريح النفس ولكن يمكن لأي شخص الاستعانة بدعاء تفريج الهموم والكروب او أذكار الصباح والمساء التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم ، من هذه الأدعية :
اللهم آت نفسي تقواها وزكّها أنت خير من زكّاها، أنت وليّها ومولاها، اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع وقلب لا يخشع ونفس لا تشبع، ودعوة لا يستجاب لها، اللهم إني أعوذ بك من شر ما عملت ومن شر ما لم أعمل، وأعوذ بك من شر ما علمت ومن شر ما لم أعلم، اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجاءة نقمتك وجميع سخطك.

لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلى العظيم، لا إله إلا الله رب السماوات السبع و رب العرش العظيم.

ربّ إني أسألك أن تريح قلبي وفكري، وأن تصرف عنّي شتات العقل والتفكير، ربّ إنّ في قلبي أمورًا لا يعرفها سواك فحققها لي يا رحيم، ربّ كن معي في أصعب الظروف وأرني عجائب قدرتك في أصعب الأيام.

اللهم إنا نسألك زيادة في الدين، وبركة في العمر، وصحة في الجسد، وسعة في الرزق، وتوبة قبل الموت، وشهادة عند الموت، ومغفرة بعد الموت، وعفوًا عند الحساب، وأمانًا من العذاب، ونصيبًا من الجنة، وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم، اللهم ارحم موتانا وموتى الموحدين واشفِ مرضانا ومرضى الناس أجمعين.

اللهم إنا نسألك زيادة في الدين، وبركة في العمر، وصحة في الجسد، وسعة في الرزق، وتوبة قبل الموت، وشهادة عند الموت، ومغفرة بعد الموت، وعفوًا عند الحساب، وأمانًا من العذاب، ونصيبًا من الجنة، وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم. اللّهم ارحم موتانا وموتى المسلمين، واشفِ مرضانا ومرضى المسلمين.

لا إله إلّا الله الملك الحق المبين، لا إله إلّا الله العدل اليقين، لا إله إلّا الله ربنا ورب آبائنا الأولين، سبحانك إنّي كنت من الظالمين، لا إله إلّا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحي ويميت وهو حيٌّ لا يموت، بيده الخير وإليه المصير وهو على كل شيء قدير. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/XC6NRVxeLtQ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/wYhfyMGWGY0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/eD_vJ5c00gA ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها، فهي تجلب الرزق وتقوي الجسم وتريح البال؛ فقد روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أحاديث كثيرة عن فضل صلاة الصبح، وما يعود على المسلم من خير إذا أداها في وقتها.
ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها، فعن عائشةَ رَضِيَ اللهُ عَنْها، أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: ((ركعتَا الفجرِ خيرٌ من الدُّنيا وما فيها))، وقال أيضًا: ((لهُما أحبُّ إليَّ من الدُّنيا جميعًا))، وعن عائشةَ رضِي الله عنها، قالت: ((لم يكُنِ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم على شيءٍ مِن النوافلِ أَشدَّ تعاهُدًا منْه على رَكعتَي الفجرِ)). ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/WvK3rSFTljQ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
فلنقبل على الحياة بنفس طيبة وروح مشرقة كالفجر الألق نستقبلُ صباحناً بابتسامة ونودع يومنا بابتسامة نحمد العزيز على ماوهب نستفيدُ من طاقتنا نوظف إمكانياتنا نتعلم نقرأ
وبعدها سنجد الكون كله قد مدٓإلينا قلبه والدنيا بأسرها قد عانتقتنا بجمالها ومعها ستسكن النفوس ويثوب الرشد وتستقر الأرواح وهذه وآلله هي الحياة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
احكام وآداب
تفسير سورة الفاتحة من آية 1 إلى آية 7
من موقع الدرر السنية
في موسوعته التفسيرية الرائعة التي تحتوي على :

-غريب الكلمات
- مُشكل الإعراب
- المعنى الإجمالي
- تفسير الآيات
- الفوائد التربوية
- الفوائد العلمية واللطائف
- بلاغة الآيات ــــ ˮتفسير موقع الدرر السنية“ ☍...
الدرر والفوائد
الأبلغ في متعلق الجار والمجرور في البسملة
سورة الفاتحة
اية 1 ــــ ˮعبدالكريم الخضير“ ☍...
البقرة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
انا حابه انني أشارك الأجر وياكم وقولكم ( صلو على نبينا محمد عليه الصلاة والسلام☝???? ــــ ˮ#شاركني الأجر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
الدعاء والمناجاة
اللَّهُمَّ رَبَّنَا أَعِزَّنَا بِالإِسْلامِ ، وَأَعِزَّ بِنَا الإسْلامَ ، اللَّهُمَّ أَعْلِ بِنَا كَلِمَةَ الإسْلاَمِ ، وَارْفَعْ بِنَا رَايَةَ القُرْآنِ. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ". [الأعراف - 126].
يارب ارزقنا الصبر على الثبات وتوفنا مسلمين والحقنا بالصالحين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللَّهُمَّ اهْدِنَا فِيمَنْ هَدَيْتَ ، وَعَافِنَا فِيمَنْ عَافَيتَ ، وَتَوَلَّنَا فِيمَنْ تَوَلَّيْتَ.
اللَّهُمَّ اهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ ، صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيهِم مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ.
اللَّهُمَّ وَفِّقْنَا لِهُدَاكَ وَاجْعَلْ عَمَلَنَا فِي رِضَاكَ ــــ ˮنسرين“ ☍...
فهذه الوصايا الثلاث يالها من وصايا إذا أخذ بها العبد تمت أموره وأفلح
ولهذا قال عقبة بن عامر رضي الله عنه يارسول الله :ماالنجاة فقال صلى الله عليه وسلم :((أمسك عليك لسانك وليسعك بيتك ،وابكي على خطيئتك )) ــــ ˮمن دون مصدر“ ☍...
النجاة من الهلاك في الدين من أعظم النعم ،ومن الناس من يقصر النعم على الاكل والشرب والصحة والأمن وينسى ماهو أعظم منها كالتوفيق للطاعة والنجاة من الفتن وترك الذنوب
إن من أعظم نعم الله على العبد أن يوفقه لمعرفة حقائق الأمور على وجهها وإدراك العواقب الخيرة لها والسرور بالعمل الصالح وإن كان صعبا وشديدا على النقس إلا أن عاقبته حسنة ((فوالله ماأنعم علي من نعمة قط بعد أن هداني للإسلام أعظم في نفسي من صدقي لرسول الله صلى الله عليه وسلم أن لاأكون كذبته ))وكثير من الناس من يقول :فعلت خيرا ولقيت من الناس شرا ،فهذا يستعجل العاقبة ان الله قد دفع به عنك شرا عظيما
ينبغي استثمار الخطأفي في تربية النفس ((ماتعمدت منذ ذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم إلى يومي هذا كذبا وإني لأرجو ان يحفظني الله فيما بقيت ))مع وجوب الاعتماد التام على الله وعدم الاتكال على النفس مهما نجح في عمله ،وكم يقع الإنسان في أخطاء وتتكرر ولا يستفيد منها فضلا عن الأستفادة من أخطاء غيره .
عرف كعب قيمة الصدق التي نالها بجهد وابتلاء ((والله ماأنعم الله علي من نعمة قط بعد أن هداني ))
ومن الناس من إذا صدق في أمر ثم ناله بلاء عزم على الكذب
ترتفع قيمة الشي بقدر مايبذل فيه من جهد ومشقة وعناء وابتلاء ولهذا ارتفعت قيمة الصدق عند كعب اكثر من غيره
من كمال إيمان كعب عدم تزكيته لنفسه والتبرؤ من الحول والقوة إلا بالله تعالى ((وإني لأرجو أن يحفظني فيما بقيت )) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهمَّ ارزق أهلي العافية الدَّائمة في الدنيا والآخرة، اللهمَّ ارزقهم العافية في دينهم ودنياهم وآخرتهم، اللهمَّ امنن عليهم بالعافية يا أرحم الراحمين. اللهمَّ اشفي أهلي من كلِّ داء، اللهمَّ إنك القادر على ذلك ووليه، فاكتب لأهلي الشِّفاء العاجل من كلِّ داءٍ وسقم. اللهمَّ إني أبرأ إليك من حول الأطباء وقوتهم إلى حولك وقوتك، فإنه لا حول ولا قوة إلَّا بك؛ اللهمَّ اكتب لهم الشفاء العاجل، وهيِّئ لهم أسبابه، فإنك سميع قريب مجيب للدَّاعِ إذا دعاك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
والواجب على جميع المسلمين وفي كل مكان التواصي بالحق والتناصح والتعاون على البر والتقوى والأمر بالمعروف والنعي عن المنكر بالحكمة والموعظة الحسنة والجدال بالتي هي أحسن كما قال سبحانه وتعالى (وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الأثم والعدوان وأتقوا الله إن الله شديد العقاب ))المائدة :٢
كما قال الله سبحانه وتعالى (والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم )التوبه :٧١
وقال النبي صلى الله عليه وسلم :((الدين النصيحة قيل لمن يارسول الله ؟قال :(لله ولكتابه ،ولرسوله ،ولأئمة المسلمين وعامتهم )رواه مسلم في صحيحه وقال صلى الله عليه وسلم (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى )رواه البخاري ومسلم
ونسأل الله سبحانه بأسمائه وصفاته العلى :أن يكف البأس عن جميع المسلمين ،وأن يوفق جميع ولاة أمور المسلمين إلى مافيه صلاح العباد والبلاد وأن ينصر بهم دينه ،ويرفع بهم كلمته وأن يصلح أحوال المسلمين جميعا في كل مكان وأن ينصر بهم الحق إنه ولي ذلك والقادر عليه وصلى الله وسلم على نبينا محمد واله وصحبه ) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وقد كان للغيورين على دينهم النّصيبُ الأوفر والحظّ الأوفى في الاستفادة من خدمات الهواتف المحمولة، واستغلالها في الدّعوة إلى الله ونشر الخير؛ فوضعوا مئات، بل آلاف التّطبيقات التي تعِين المسلم على الالتزام بدينه والارتباط بخالقه، وتذلّل له سبل الدّعوة إلى الله وكسب الحسنات؛ فظهرت البرامج القرآنية التي تسهّل قراءة وسماع القرآن، وتعلّم ترتيله ومعرفة تفسير عباراته، وترجمة آياته إلى لغات العالم، وظهرت برامج خدمة السنّة التي تجمع العشرات من كتب الحديث مع شروحها، وتطبيقات الصّلاة التي تُعنى بتوفير أوقات الصّلاة في مئات الآلاف من مدن العالم، إضافة إلى خدمة تحديد القبلة والتّنبيه عند دخول وقت الصّلاة، وتحويل الهاتف إلى الوضع الصّامت، وتطبيقات الزّكاة التي تُعنى بتحديد أنصبتها وحساب مقاديرها، وتطبيقات الحجّ التي تعنى بإيضاح مناسكه بالصّور والمقاطع المرئيّة، كما ظهرت العشرات من البرامج التي تعنى بالسّيرة وفقهها، وأخرى تعنى بالأدعية والأذكار والرّسائل الدعوية
اللهم تقبل منهم وثقل موازين حسناتهم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اغفر لنا وارحمنا، وارضَ عنا، وسامحنا، وتقبّل منا، واعفُ عنا، واكتب لكلّ البشر أن يكونوا من أهل الجنة، وارضَ عن كل خلقك وارحمهم يا رب، وأنزل علينا رحمتك، واجعلنا من أهل الجنة، وانصرنا يا رب العالمين، وافتح علينا فتحًا عظيمًا، وارزقنا الإخلاص، وانصر الإسلام وأعز المسلمين، واسترنا، واحفظنا، واكتب لهذا العام أن يكون عام فتح لنا وخير وبركة. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم يا خالق الأرض والسماء ويا منشئ السحاب ومنزل الأمطار ويا مدبر الأمر بالليل والنهار أصرف عنا شر الإعصار ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
يارب يجعل هذا التطبيق لمافيه من الخير لما فيه ويرضي ربنا سبحانه وتعالى ويقضي على الشر في المجتمع
لست من الذين يسعون ورى الشهرة او النجومية بل ندعو لحفظ الاخلاق والقيم الاسلامية في المجتمع
وان نتعلم ونستفيد من كل مامر بنا من مشاكل الحياة والمجتمع وان نستفيد من اخطاء الماضي واللجوء الى ربنا والاعتماد عليه بكل الاحوال
اتمنى من الناس تشغل نفسها بماينفعها يارب اصرف عني شر الناس ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهمّ اجز الاموات عن الإحسان إحسانًا، وعن الإساءة عفوًا وغفرانًا.
• اللهم اغفر للموتى وعافهم واعف عنهم، وأكرم نزلهم، ووسع مدخلهم، واغسلهم بالماء والثلج والبرد، ونقهم من الذنوب كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
• اللهمّ إنّ الاموات نَزَلوا بك وأنت خير منزولٍ به، وأصبحوا فقراء إلى رحمتك، وأنت غنيٌّ عن عذابههم.
اللهمّ افسح للموتى في قبورهم مدّ بصرهم، وافرش قبورهم من فراش الجنّة.
• اللهمّ آتهم برحمتك ورضاك، وقهِم فتنة القبر وعذابه، وآتهم برحمتك الأمن من عذابك حتّى تبعثهم إلى جنّتك يا أرحم الرّاحمين.
• اللهمّ احم الموتى تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون “يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلّا من أتى الله بقلبٍ سليم.
• اللهم آنس وحدتهم، وآنسهم في وحشتهم، وآنسهم في غربتهم، اللهم أنزلهم منزلًا منزلًا مباركًا، وأنت خير المنزلين، وأنزلهم منازل الشهداء والصديقين، وحسن أولئك رفيقًا.
• اللهم اغفر لهم وارفع درجتهم في المهديين، وافسح لهم قبورهم، ونور لهم فيه، واجعل قبورهم روضة من رياض الجنة، واغفر لنا ولهم يا أرحم الراحمين.
اللهم اجعل قبورهم روضة من رياض الجنة، ولا تجعله حفرة من حفر النار، اللهم افسح له في قبره مد بصره، وافرش قبره من فراش الجنة.
• اللهم اعذهم من عذاب القبر، وجفاف الأرض على جنبيه، واملًا قبره بالرضا والنور، والفسحة والسرور.
• اللهم إن عبادك في ذمتك وحبل جوارك، فقهم فتنة القبر، وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق، فاغفر لهم وارحمهم، إنك أنت الغفور الرحيم.
• اللهمّ ادخلهم الجنّة من غير مناقشة حساب، ولا سابقة عذاب.
• اللهمّ آنسهم في وحدتهم، وفي وحشتهم، وفي غربتهم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الحياة أيام قلائل، مهما عشنا ومهما طالت السنين فإنما هي كحلم أو لمح بصر. نعبّر عن بالغ حزننا وأسفنا لمصابكم الأليم، تغمَّد الله الفقيد بواسع رحمته ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهّم اجبر قلب خالتي وهوّن حزنها وصبّرها يارب صبراً لا يُباعد عن صبر أيوب، يارب كُن معها واربط على قلبها ياكريم. ــــ ˮنسرين“ ☍...
اللهمّ أعذه من عذاب القبر، وجفاف الارض عن جنبيها. اللهمّ املأ قبره بالرّضا، والنّور، والفسحة، والسّرور. اللهمّ إنّه في ذمّتك وحبل جوارك، فقِهِ فتنة القبر، وعذاب النّار، وأنت أهل الوفاء والحقّ، فاغفر له وارحمه، إنّك أنت الغفور الرّحيم. اللهمّ إنّه عبدك وابن عبدك، خرج من الدّنيا، وسعتها، ومحبوبها، وأحبّائه فيها، إلى ظلمة القبر، وما هو لاقيه. اللهمّ إنّه كان يشهد أنّك لا إله إلّا أنت، وأنّ محمّداً عبدك ورسولك، وأنت أعلم به. اللهمّ إنّا نتوسّل بك إليك، ونقسم بك عليك أن ترحمه ولا تعذّبه، وأن تثبّته عند السّؤال. اللهمّ إنّه نَزَل بك وأنت خير منزولٍ به، وأصبح فقيراً إلى رحمتك، وأنت غنيٌّ عن عذابه. اللهمّ آته برحمتك ورضاك، وقهِ فتنة القبر وعذابه، وآته برحمتك الأمن من عذابك حتّى تبعثه إلى جنّتك يا أرحم الرّاحمين. اللهمّ انقله من مواطن الدّود، وضيق اللّحود، إلى جنّات الخلود. اللهمّ احمه تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون “يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلّا من أتى الله بقلبٍ سليم”. اللهمّ يمّن كتابه، ويسّر حسابه، وثقّل بالحسنات ميزانه، وثبّت على الصّراط أقدامه، وأسكنه في أعلى الجنّات، بجوار حبيبك ومصطفاك صلّى الله عليه وسلّم. اللهمّ أمّنه من فزع يوم القيامة، ومن هول يوم القيامة، واجعل نفسه آمنةً مطمئنّةً، ولقّنه حجّته. اللهمّ اجعله في بطن القبر مطمئنّاً، وعند قيام الأشهاد آمناً، وبجود رضوانك واثقاً، وإلى أعلى درجاتك سابقاً. اللهم اجعل عن يمينه نوراً، حتّى تبعثه آمناً مطمئنّاً في نورٍ من نورك ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
"رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ" 38 إبراهيم

- "رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ" 41 إبراهيم

- "رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ" 83 الشعراء

- "رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ" 100 الصافات

- "رَبَّنَا لا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ" 5 الممتحنة

- "رَبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ" 4 الممتحنة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أدعية الأنبياء من القرآن الكريم
"رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ". [الأعراف - 23].
آدم علية السلام.

"رَّبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا". [نوح - 28].
" رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ". [هود - 47].
"رَّبِّ أَنزِلْنِي مُنزَلاً مُّبَارَكاً وَأَنتَ خَيْرُ الْمُنزِلِينَ". [المؤمنون - 29].
نوح علية السلام.

"رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127) رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128)". [البقرة - 127-128].
"رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ (40) رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ (41)". [إبراهيم - 40-41].
"رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ (83) وَاجْعَل لِّي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ (84) وَاجْعَلْنِي مِن وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ (85)". [الشعراء - 83-85].
"رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (4) رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (5)". [الممتحنة - 4-5].
"رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ". [الصافات - 100].
إبراهيم علية السلام.

"إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم ۚ مَّا مِن دَابَّةٍ إِلَّا هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا ۚ إِنَّ رَبِّي عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ". [هود - 56].
هود علية السلام.

"رَبِّ انْصُرْنِي عَلَى الْقَوْمِ الْمُفْسِدِينَ". [العنكبوت - 30].
"رَبِّ نَجِّنِي وَأَهْلِي مِمَّا يَعْمَلُونَ". [الشعراء - 169].
لوط علية السلام.

"فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۖ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ". [يوسف - 101].
يوسف علية السلام.

"وَسِعَ رَبُّنَا كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ". [الأعراف - 89].
شعيب علية السلام.

"رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي". [القصص - 16].
"رَبِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيراً لِّلْمُجْرِمِينَ". [القصص - 17].
"رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ". [القصص - 24].
"رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28)". [طه - 25-28].
موسى علية السلام.

"أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ". [الأنبياء - 83].
أيوب علية السلام.

"رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ". [النمل - 19].
سليمان علية السلام.

" لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ". [الأنبياء - 87].
يونس علية السلام.
"رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء". [آل عمران - 38].
"رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ". [الأنبياء - 89].
زكريا علية السلام.
"إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ". [يوسف - 86].
يعقوب علية السلام. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
ء التحصين من الحسد والعين والسحر
وحول دعاء التحصين من الحسد والعين والسحر، فقد ورد في السنة النبوية الكثير من الأدعية التي يمكن ترديدها في اطار دعاء التحصين من الحسد والعين والسحر ومنها: «أعوذ بكلماتِ اللهِ التامَّةِ، مِن كُلِّ شيطانٍ وهامَّةٍ، ومِن كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ ومن همزات الشياطين وأن يحضرون» (3 مَرَّاتٍ صباحًا ومساء).
وكذلك ترديد دعاء التحصين من الحسد والعين والسحر: «أعوذُ بكلماتِ اللهِ التامَّاتِ مِن شرِّ ما خَلق» (3 مَرَّاتٍ صباحًا ومساء).
وترديد دعاء التحصين من الحسد والعين والسحر: «بسْمِ اللَّهِ الَّذِي لَا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ» (3 مَرَّاتٍ صباحًا ومساء).
دعاء يحمي من العين والحسد
وفي سياق الاجابة عن تساؤلات حول دعاء يحمي من العين والحسد، فإنه يمكن ترديد: «بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ في الأرضِ ولَا في السَّماءِ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ، باسْمِ اللهِ أَرْقِيكَ، مِن كُلِّ شيءٍ يُؤْذِيكَ، مِن شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ، أَوْ عَيْنِ حَاسِدٍ، اللَّهُ يَشْفِيكَ باسْمِ اللهِ أَرْقِيكَ».
وكذلك يمكن ترديد دعاء يحمي من العين والحسد: «اللهم إني أسألُك العافيةَ في الدنيا والآخرةِ، اللهم إني أسألُك العفوَّ والعافيةَ في ديني ودنياي وأهلي ومالي، اللهم استرْ عورتي وآمنْ روعاتي، اللهم احفظْني مِن بين يديَّ ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي، وأعوذُ بعظمتِك أن أُغتالَ مِن تحتي».
ويعتبر من الأذكار الشهيرة التي يتمّ ترديدها في سياق دعاء يحمي من العين والحسد: «أعوذُ باللَّهِ السَّميعِ العَليمِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجيمِ مِن هَمزِهِ، ونَفخِهِ ونَفثِهِ». وكذلك يمكن قول: «اللهمَّ عافِني في بدني، اللهمَّ عافِني في سمعي، اللهمَّ عافِني في بصري»
آيات التحصين من العين والحسد والسحر
ويمكن ترديد آيات التحصين من العين والحسد والسحر، ويأتي في مقدمتها فاتحة الكتاب: سورة الفاتحة «الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ* الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ* مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ* إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ* اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ*صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ».
ومن بين آيات التحصين من العين والحسد والسحر، وردت عدة آيات في سورة البقرة كالتالي:
أول سورة البقرة: «الم* ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ* الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ* وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ*أُولَـٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ ۖ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ».
ومن أبرز آيات التحصين من العين والحسد والسحر: «اللَّهُ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ». ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أستغفرك ربي حتى تطيب نفسي استغفرك ربي حتى تهدا روحـي أستغفر الله حتى تمتلئ صحيفتي طهراً استغفرالله العظيم واتوب إليه ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين .. وتوفنا مسلمين تائبين … اللهم ارحم تضرعنا بين يديك .. وقوّمنا إذا اعوججنا .. وادعنّا اذا استقمنا .. وكن لنا ولا تكن علينا. كذلك اللهم نسألك يا غفور يا رحمن يا رحيم .. أن تفتح لأدعيتنا أبواب الإجابة .. يا من اذا سأله المضطر أجاب. يا من يقول للشيء كن فيكون … اللهم لا تردنا خائبين وآتنا افضل ما يؤتى عبادك الصالحين .. اللهم ولا تصرفنا عن بحر جودك خاسرين ولا ضالين ولا مضلين. واغفر لنا الى يوم الدين .. برحمتك يا أرحم الرحمين.???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الإعجاز العلمي في قوله ملكوت السموات والأرض يقول الله -تبارك وتعالى- في سورة الأنعام: "وَكَذَٰلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ ملكوت السموات والأرض وَلِيَكُونَ مِنَ الْمُوقِنِينَ" [٥]، في هذه الآية المباركة تتضح معالم صورة أخرى تُضاف إلى صور الإعجاز العلمي في كتاب الله -سبحانه وتعالى-، حيث يقول تعالى لنبيه إبراهيم -عليه السَّلام- ويطلب منه أن ينظر حوله في ملكوت السموات والأرض ليكون موقنًا كلَّ اليقين على وحدانية خالق هذا الكون الرحمن الرحيم، ويمكن القول إنَّ النظر فيما وراء سطور هذه الآية الكريمة سيظهر للإنسان إشارة إلهية إلى هذا الكون الكبير الشاسع، الدقيق الرسم والبناء، هذا الكون الذي يسير دون أي خلل بحركات مضبوطة بدقَّةٍ متناهية، هذا الكون المحكم جزئيًا وكليًّا، وهذا ما رآه الإنسان الحديث مع تطور العلم الحديث، فعندما أعمل الإنسان عقلَه ووصل إلى معرفة حقائق كثيرة لم يكن يعرفها من قبل، وأبرزها معرفة مكان الأرض في المجموعة الشمسيّة ومعرفة مكان المجموعة الشمسية في الكون، كلُّ هذا يظهر الإعجاز العلمي في ملكوت السماوات والأرض التي هي من صنع الله -سبحانه وتعالى- العليم الحكيم، فهذه الآية الكريمة دلَّت على عظيم صنع الله ودقة بناء هذا الكون العظيم قبل أن يصل الإنسان إلى الفضاء ويرصد الكوكب الذي يعيش عليه بسنين طويلة، لتكون دليلًا جديدًا على صحة هذا الكتاب وعظمة هذا الدين، والله تعالى أعلم. [٩] صور من الإعجاز العلمي في كتاب الله
يارب أهدي إبراهيم وعامة المسلمين الى الطريق المستقيم ويصرف عنهم رفقاءالسوء ويجعلهم صالحين وهداة مهتدين في الدنيا والاخرة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الحمد لله كما حمد نفسه بنفسه فصار الحمد منه هبة ونا دعاء ــــ ˮمحمد فرغلي“ ☍...
اللهم أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين .. وتوفنا مسلمين تائبين … اللهم ارحم تضرعنا بين يديك .. وقوّمنا إذا اعوججنا .. وادعنّا اذا استقمنا .. وكن لنا ولا تكن علينا. كذلك اللهم نسألك يا غفور يا رحمن يا رحيم .. أن تفتح لأدعيتنا أبواب الإجابة .. يا من اذا سأله المضطر أجاب. وأيضاً يا من يقول للشيء كن فيكون … اللهم لا تردنا خائبين وآتنا افضل ما يؤتى عبادك الصالحين .. اللهم ولا تصرفنا عن بحر جودك خاسرين ولا ضالين ولا مضلين. واغفر لنا الى يوم الدين .. برحمتك يا أرحم الرحمين.
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات وللمؤمنين والمؤمنات والأحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم إني اسألك بمحمد نبيك، وإبراهيم خليلك، وموسى كليمك، وإنجيل عيسى، وزبور داوود. وفرقان محمد (صلى الله عليه وسلم)، أن ترزق صديقي البركة في حياته كلها، وتوسع رزقه، وتطيل عمره. وتبارك له في صحته، ووفقه لخير الأعمال، والإجابة عند السؤال، وجنتك يا رب العالمين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اجعل قلبه خزينة توحيدك، واجعل لسانه مفتاح تمجيدك، وجوارحه خدم طاعتك، فإنَّه لا عز إلا في الذلّ لك، ولا راحة إلا في الرضا بقسمتك، ولا أمن إلا في الخوف منك، أسعد الله أيامك ورضي عنك

نوسة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وبمناسبة شهر الخير أتمنى لكم سوى الخير والقرب من الله اكثر، رمضان مبارك لكل أصدقائي تقبل الله مني ومنكم صالح الأعمال ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم سلم رمضان لنا وتسلمه منا وسلمنا فيه، وقد عفوت عنا وغفرت لنا ورحمتنا، اللهم اجعل صيامنا فيه صيام الصائمين، وقيامنا فيه قيام القائمين، ونبهنا فيه على نومة الغافلين، وهب لنا فيه اليسر والعافية، إنك على كل شيء قدير، وقربنا فيه إلى مرضاتك، وجنبنا فيه من سخطك ونقماتك، ووفقنا فيه لقراءة آياتك برحمتك يا أرحم الراحمين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم يا من له الأمر كله وإليه يرجع الأمر كله اللهم اسعد قلبي وقلب المسلمين اللهم ووفقنا إلى ابتغاء حبك ومرضاتك متقين لك خاشين من بطشك لاجئين منك إليك اللهم واجعلنا من الموفقين بهديك في أمور حياتنا واكتب لنا النجاح يارب العالمين.
اللهم واغدق علينا وعلى المسلمين من رحمتك وقدرتك يا ربنا اللهم اغدق علينا من توفيقك يا من لا يوفق العبد سواه اللهم يا سامع الداعين الطائعين والمذنبين اللهم إني أسألك أن توفق المسلمين في الحياة وأن ترزقنا وإياهم النجاح والفوز بالجنة في الآخرة يا عزيز يا قوي.
اللهم ارزق صديقي التوفيق والحكمة والصبر والرضا اللهم أنعم عليه بفيض كرمك يا كريم اللهم لا تحرمه يا من لا معطٍ لما حرمت ولا حارم ومانع لما أعطيت
اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات وللمؤمنين والمؤمنات ولاحياء منهم والأموات ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اجعلنا من من تحبهم اللهم اجعلنا من التوابين واجعلنا من المتطهرين ،اللهم اجعلنا من المحسنين الصابرين المقسطين المتقين المتوكلين برحمتك يا ارحم الراحمين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم أرحم من رحل عن هذه الدنيا ولم يبقى سوى ذكره الطيب. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
وَٱذْكُرُوٓاْ إِذْ أَنتُمْ قَلِيلٌ مُّسْتَضْعَفُونَ فِى ٱلْأَرْضِ تَخَافُونَ أَن يَتَخَطَّفَكُمُ ٱلنَّاسُ فَـَٔاوَىٰكُمْ وَأَيَّدَكُم بِنَصْرِهِۦ وَرَزَقَكُم مِّنَ ٱلطَّيِّبَٰتِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ
(اللهم ايدنا بنصرك وارزقنا من الطيبات وأعنا علي ذكرك وشكرك وحسن عبادتك) ــــ ˮد.دعاء عراقي“ ☍...
اللـهم افتح لي فيه أبواب الجنان، واغلق عني فيه أبواب النيران، ووفقني فيه لتلاوة القرآن، يا منزل السكينة في قلوب المؤمنين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
شرح الدعاء يتضمّن الحديث العديد من الألفاظ، ونذكر معناها فيما يأتي: اللّهم اتّفق العُلماء على أنّ معناها يا الله، ويكون استعمالُها عند الدُّعاء والطّلب، فمثلاً لا يُقال: اللّهم غفور رحيم، بل يُقال: اللّهم اغفر لي.[٧][٨] إنّك عفوّ يُعرف العفوّ بأنّه الذي يتجاوز عن سيّئات عباده، سواءً عفا عنهم بتركهم للواجبات أو بسبب ارتكابهم للمُحرّمات؛ لأنّ الذّنب يكون بأمرين؛ إمّا بترك واجب أو بفعل مُحرّم، ومعنى العفو أنّه تجاوز عنهم في الأمرين، ومعنى فاعف عنّي أي: تجاوز عنّي تقصيري في العبادة وارتكابي للمعاصي.[٩] والله -تعالى- عفوٌ مع القُدرة، وقال العُلماء: إنّ من معاني العفو؛ أن يأخُذ الإنسان من الناس ما سَهُل منهم، وأن يترُك ما وراء ذلك من الغِلظة، وهي من الصفات الحميدة.[١٠] والعفو: هو التجاوز عن الذُّنوب، وقيل: إنّها مأخوذةٌ من عفت الريح الأثر؛ إذا أزالته، بمعنى مَن يصفح ويغفر، وهو جزءٌ من الإحسان، فمن عفا عن الناس عفا الله -تعالى- عنه، ومدح الله -تعالى- العافين في كثيرٍ من الآيات، كقوله -تعالى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ وَأَوْلَادِكُمْ عَدُوّاً لَّكُمْ فَاحْذَرُوهُمْ وَإِن تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ).[١١][١٢] والعفو هو اسمٌ من أسماء الله الحُسنى، وعفو الله -تعالى- شاملٌ لجميع ما يصدُرُ من عباده من الذُّنوب في حال جاءوا بما يُسبّب العفو عنهم؛ كالتّوبة والاستغفار، لِقولهِ -تعالى-: (وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُوا عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ).[١٣] والعفو من صيغ المُبالغة؛ فالله -تعالى- لا يزال بالعفو معروفاً، كما أنّ من معاني العفو: الذي لا يتتبّع خطايا عباده، ولا يستوفيها منهم، بل يغفرها ويُزيلها عنهم جميعُها إن تابوا واستغفروا، ولا يُطالبُهم بها يوم القيامة، والعفو أبلغ من المغفرة؛ لأنّ المغفرة تكون للسّتر، والعفو يكون للمحو والإزالة.[١٤] الكريم والكريم هو الذي يعفو، وهي من الصّفات الحسنة؛ لأنّ الكريم يعفو عمّن ظلمه أو أساء إليه،[١٥] كما أنّ الكريم اسم من أسماء الله -تعالى- الحُسنى؛ وهو من الأسماء الجامعة لِكُلّ ما يُحمدُ، فهو الذي يعفو، ويوفي إذا وعد، وإذا أعطى زاد، وهو كثير الخير، والذي يُعطي ولا ينفذُ عطاؤه.[١٦] تحب العفو وفيه إثبات المحبّة لله -تعالى-، وأنّه يُحبُّ العفو أكثر من العُقوبة، ورحمتهُ سبقت غضبه، وفيها جواز التّوسل بأسماء الله -تعالى- وصفاته.[٩] فاعف عنا طلب العفو فيه اعترافٌ من العبد بالتقصير الكثير تجاه خالقه -تعالى-، وأنّ الله -تعالى- أولى بالعفو الكثير،[١٧] وفيه سؤال الله -تعالى- ودُعاؤه بمغفرة جميع الذُّنوب،[١٨] ومن معانيها: تجاوز عنّي ولا تُعاقبني على تقصيري في طاعتك أو ارتكابي لما حرّمت.[٩] فضل هذا الدعاء وثمرته إن لِدُعاء "اللّهم إنك عفوٌ تُحب العفو فاعف عني" الكثير من الفضل والثمرات، ومنها ما يأتي:[١٩] استحباب طلب العفو من الله -تعالى- في جميع الأوقات، وخاصةً في ليلة القدر.[٢٠] نيل الإنسان أهمُّ مطالبه؛ التّخلُص من ذُنوبه وطهارته منها،[٢١] وبالعفو ينال الإنسان الثواب والشرف الكبير؛ لِما في ذلك من اتّباع لما أمر الله -تعالى- به عباده من العفو والمُسارعة إلى الخير.[٢٢] القُرب من الله -تعالى-، والإكثار من دُعائه بالعفو والمغفرة، حيثُ إن عفوه يشمل جميع خلقه وجميع الذُنوب إلا الإشراك به، لِقولهِ -تعالى-: (إِنَّ اللهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاءُ وَمَن يُشْرِكْ بِاللهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْماً عَظِيماً) ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/_dtC3XgBP98 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
‏اللهم احفظ بيتك الحرام، وأهله وزوّاره وخُدّامه وعُمّاره
يارب تقبل منهم صيامهم وقيامهم وجميع صالح أعمالهم يارب العالمين ???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم يا أرحم الراحمين، يا مُنجي التائبين، ويا مجيب السائلين، ويا رحمن يا رحيم، اللهم إنّا نعوذ بك من نـــار جهنم. اللهم حــرّم النار على أجسادنا وأجساد والدينا وأهلينا ومن نعز يا ذا الجلال والإكرام، اللهم تقبّل منّا الصلاة والصيام والقيام وصالح الأعمال و تجاوز عنا سيئاتنا، اللهم أعتق رقابنا من النـــار، اللهم أعتق رقابنا من النـــار، اللهم أعتق رقابنا من النـــار. يـا رب العالمين نحن عبادك، ما عصيناك استخفافًا بعظمتك، إنما ضعفًا منّا، اللهم ارحمنا نحن عبادك، نرجوك رجاء المحتاجين، وما لنا من سواك من نصير. اللهم أنت قُلت وقولك الحق “قُل يَا عبادي الذين أسرَفُوا على أنفُسهم لَا تقنطوا من رَحمة الله إن الله يغفرُ الذُنُوب جميعًا إنه هو الغفور الرحيم”، نرجوك بأنك أنت الله الأحد الصمد، أن تتقبّل دعاءنا وتعتق رقابنا من النار، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين. سبحانك اللهم وبحمدك تبارك اسمك وتعالى جدّك ولا إله غيرك. والحمد لله رب العالمين ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
إ/إ
اللهم أسعده بكل ما هو جميل من عندك، اللهمّ اكتب له سعاده دائمه وابتسامة لا تغيب وقلب لايحزن وراحة بال، وسخر له كل ما هو خير له وابعد عنه كل ماهو شر له، ربي أنر طريقه وحقق أمنياته يارب ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين .. وتوفنا مسلمين تائبين … اللهم ارحم تضرعنا بين يديك .. وقوّمنا إذا اعوججنا .. وادعنّا اذا استقمنا .. وكن لنا ولا تكن علينا. كذلك اللهم نسألك يا غفور يا رحمن يا رحيم .. أن تفتح لأدعيتنا أبواب الإجابة .. يا من اذا سأله المضطر أجاب. وأيضاً يا من يقول للشيء كن فيكون … اللهم لا تردنا خائبين وآتنا افضل ما يؤتى عبادك الصالحين .. اللهم ولا تصرفنا عن بحر جودك خاسرين ولا ضالين ولا مضلين. واغفر لنا الى يوم الدين .. برحمتك يا أرحم الرحمين???????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللَّهُمَّ إنِّي أعُوذُ بكَ مِنَ الهَمِّ والحَزَنِ، والعَجْزِ والكَسَلِ، والبُخْلِ، والجُبْنِ، وضَلَعِ الدَّيْنِ، وغَلَبَةِ الرِّجال.

- رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً ۚ إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ.

-اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ، في الدنيا والآخرةِ، اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ، في دِيني ودنيايَ وأهلي ومالي، اللهمَّ استُرْ عوراتي، وآمِنْ روعاتي، واحفظني من بين يدي، ومن خلفي، وعن يميني، وعن شمالي، ومن فوقي، وأعوذُ بك أن أُغْتَالَ من تحتي.

- يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين.

- اللَّهمَّ رحمتَك أَرجو فلا تَكِلني إلى نَفسِي طرفةَ عينٍ، وأصلِح لي شَأني كلَّه لا إلَه إلَّا أنتَ. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(( انقطع عملهم ونحن املهم ))

رحلوا ولكن كالمسك مازالت رائحتهم عالقة بكل زاويه من زوايا المكان الذي يجمعنا وإياهم رحلوا وظل حبل الدعاء هو الوصل بيننا وبينهم
حزنت قلوبنا بوفاتهم وبكيت اعيننا لفراقهم ولازالت ارواحنا تشتاق لهم ‘ولكنا رضينا بقدر الخالق ،و ستظل ألستنا تهتف بالدعاء لهم،
لقد إنقطع عملهم و نحن أملهم ! فلا تنسوهم من الصدقات والدعوات
احبتي اليوم سنخصص دعائنا لأهل القبور فهم أحوج منا بالدعاء. ولكل منا احبة تحت الثرى في حاجة لدعواتنا. هم السابقون ونحن اللاحقون.

وأقل ما يمكن عمله المشاركه في هذه االدعوه:
رددو معي واسأل الله ان تكون ساعة استجابه ان شاء الله :

اللهم اني أسالك في هذا اليوم أن تجعل من فقدناهم على ضفاف نهر الكوثر مبتسمين في أرقى مراتب الجنان ،
يارب أعف عنهم وبلل قبورهم بـ الرحمات . ربـي افتح على قبور موتانا نافذةً من نسائم بردك وعفوك ورحمتك لاتغلق أبدااااً ????

اللهم نور مرقدهم وعطر مشھدهم وطيّب مضجعهم وآنس وحشتهم ونفس كربتهم وقِهم عذاب القبر وفتنته، يارب ارحمهم من حر جهنم وارزقهم جنات النعيم، اللهم أغفر لأغلى من غابوا عن الدنيا وأرحمهم وأحشرهم في زمرة المتحابين فيك وأجعل ملتقانا بهم في الفردوس الأعلى ياَرب العالمين.
اللهم ارحم من اشتاقت لهم أرواحنا وهم تحت التراب االلهم يا رحمّن يا أرحمّ الراحمّين يا واّحد يا أحّد يا فرّد يا صمدّ يا جباّر نسأّلك بكّل اسمّ هوّ لّك سميّت بّه نفسّك أوّ أنزلتّه فيّ كتابّك أوّ أوحيّت بّه رسّلك اّن تنزّل علىّ قبورهم الضيّاء والنوّر والفسّحة والسرّور اللهّم جازهم بالحسنّات إحسانّا وبالسيّئات عفّوا وغفّرأَنٌــآ
حتّى يكونوا فيّ بطون الالحاد مطمئّنين اللهم نور قبور المسلمين ووسع قبور المسلمين و أجعل قبورهم روضه من رياض جناتك يا أرحم الراحمين اللهم امطر على قبورهم من سحائب رحمتك اللهم امطر على قبورهم من سحائب رحمتك
اللهم اجعل قبورهم روضه من رياض جنتك يارب اجعل أيديهم تقطف من ثمار جنتك
يارّب اجبّر كسّر قلوبّ أهلهم علّى فراقهم
ياربّ اجبّر كسّر قلوبّ أهلهم علّى فراقهم
يارّب اجبّر كسّر قلوبّ اهلهم علّى فراقّهم

ولا تجّعل آخّر عهّدنا بهم فّي الدنيّا.. وابنّ لنّا ولهم بيوّتا فّي جنّة الفردوس .واكرمهم واكرمنا وبلغهم وبلغنا شفاعة نبينا محمد صلى الله عليه وسّلم
..,, اللهمّ آميّن ،،..

من دعى لميت سخر الله له من يدعو له بعد مماته.
رجـــاء خــــاص

خلوّها تمّر عّلى أكبّر عدّد ممكن حتىّ يدّعون لاهل القبور ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم أعتق رقابَنا ورقابَ آبائنا وأمّهاتنا وسائر قراباتنا من النار يا عزيز يا غفّار.
اللهم اجعلنا ممن قبلت صيامه وقيامه، وغفرت له زلّاته وآثامه، وأمَّنْته الروع يوم القيامة، وحرَّمت على النار جسده وعظامه، برحمتك يا أرحم الراحمين.
اللهم لا تفرّق جمعنا هذا إلا بذنبٍ مغفور، وعيبٍ مستور، وتجارةٍ لن تبور، يا عزيز يا غفور.
اللهم اجعل اجتماعنا هذا اجتماعًا مرحومًا، واجعل تفرّقنا بعده تفرّقًا معصومًا، ولا تجعل معنا شقيًا ولا محرومًا. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اجعل لنا ولموتانا وموتى المسلمين بيوتًا في الجنة واكرمهم واكرمنا بلذة النظر لوجهك الكريم وبلغهم وبلغنا شفاعة نبينا محمد ﷺ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
الله أكبر الله أكبر الله أكبر اللهم لاتجعل بأسنا فيما بيننا ولاتجعل الشيطان يتوغل بين قلوبنا واجعلنا مجتمعين لا متفرقين واجمع شملنا.
اللهم لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا
اللهم إنا نسألك من الخير كله عاجله وآجله ماعلمنا منه ومالم نعلم ونعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ماعلمنا منه ومالم نعلم. ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/t5bPP522orQ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم في هذا العيد ارحم كل أم لم تشعر بطعم العيد واجعل من فقدنا اعيادهم في الجنه اجمل ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/lNZl1bfvA7I ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اغفر لنا وعافنا ، واعفو عنا واهدنا إلى صراطك المستقيم، وارحمنا يا أرحم الراحمين برحمتك نستعين ». ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم اعنّا على طاعتك وثبتنا على طريقك اللهم اعنّا على ذكرك وشكرك وحُسن عبادتك .. اللهم لا تحرمنا لذة السجود بين يديك ولا تحرمنا لذة النظر إلي وجهك الكريم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/FcWohjQvqV4 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/lX2zYdBbhYU ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
اللهم زين قلوبنا وقلوب أحبتنا بالإيمان وأرفع أقدارنا في الميزان وعمر اخرتنا بفسيح الجنان وأكرمنا بالغفران مساء الورد والفل والريحان????????❤️ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/W4palP3agfY ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
https://youtu.be/R_7bQTaKuNc ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
أللهم ارزقه علمأًنافعاًورزقأ.ًطيباًوعملأًمتقبلاً???????????? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كما جملت يا الهي خلقنا ???? فجمل بكرمك أخلاقنا ????. ( اللهم اهدنا لاحسن الاخلاق لايهدي لاحسنها الا انت ، واصرف عنا سيئها، لا يصرف سيئها الا انت ) ماشا الله لاقوه الا بالله???? ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
إقترحات أعمال بالآيات
هذه الآية هي كالديباجة لسورة الفاتحة و نحن نعلم أن رسول الله و الصحابة كانوا يبدأون بـ"الحمد لله رب العالمين" لذلك فإني أعتقد أن البسملة تُقرأ سرًا (بحركة الفم و اللسان) و لا يُجهر بها.
و الله أعلم ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
التساؤلات
س: هل يجوز كتابة البسملة على بطاقات الزواج؟ نظرا لأنها ترمى بعد ذلك في الشوارع أو في سلال المهملات.

ج: يشرع كتابة البسملة في البطاقات وغيرها من الرسائل؛ لما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه ببسم الله فهو أبتر ولأنه صلى الله عليه وسلم كان يبدأ رسائله بالتسمية، ولا يجوز لمن يتسلم البطاقة التي فيها ذكر الله أو آية من القرآن أن يلقيها في المزابل أو القمامات أو يجعلها في محل يُرغب عنه، وهكذا الجرائد وأشباهها، لا يجوز امتهانها ولا إلقاؤها في القمامات ولا جعلها سفرة للطعام ولا ملفا للحاجات؛ لما يكون فيها من ذكر الله عز وجل، والإِثم على من فعل ذلك، أما الكاتب فليس عليه إثم. ــــ ˮعبدالعزيز ابن باز“ ☍...
س: سمعت حديثًا عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول لغلام في المسجد: "لأعلمك كلمة ينفعك الله بها"، فلما صلى الرسول صلى الله عليه وسلم، قال له الغلام: ألا قلت: تعلمني كلمة بعد خروجك من المسجد، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: "نعم، ألا وهي فاتحة الكتاب: وهي السبع المثاني " فهل هذا صحيح؟

ج: الحديث صحيح، ونصه: عن أبي سعيد بن المعلى رضي الله عنه قال: كنت أصلي في المسجد فدعاني رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم أجبه، حتى صليت ثم أتيته، فقال: ما منعك أن تأتي؟ فقلت: يا رسول الله، إني كنت أصلي. فقال: ألم يقل الله: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ ، ثم قال: لأعلمنك سورة هي أعظم سورة في القرآن قبل أن أخرج، فذهب رسول الله صلى الله عليه وسلم ليخرج، فقلت له: ألم تقل: لأعلمنك سورة هي أعظم سورة في القرآن؟! قال: الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ، هي السبع المثاني والقرآن العظيم الذي أوتيته رواه البخاري وغيره.
وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد، وآله وصحبه وسلم. ــــ ˮفتاوى اللجنة الدائمة“ ☍...
س: ينتشر بين الناس ان البسملة تستحب عند البدء بالآيات التي فيها ذكر العذاب أو ماشابهه فما ردكم ياشيخ؟؟

ج: لا خلاف بين القراءِ على الإتيان بالبسملة عند ابتداء التلاوة في بداية كل سورة من سور القرآن الكريم، الا في سورة براءة، فلا خلاف بين القراء أيضًا في ترك ِالبسملة.
واما عند بدء القراءة في أواسط السور، فللقارئ الإختيار، إن شاء قرأها،او تركها
قال الإمام الشاطبي في الشاطبية رحمه الله
ولابُد منها في ابتدائك سورةً سواها،
وفي الأجزاء خيَّر من تلا
وقول (سواها) أي: سوى سورة براءة.
وقوله: (وفي الأجزاء): أي في أجزاء السورة.
ويتأكد الابتداء بالبسملة إذا كان في الآية التي سيقرؤها بعد البسملة ضميرٌ يعود على الله سبحانه نَحْو { إلَيْهِ يُرَدُّ عِلْمُ السَّاعَةِ } { وَهُوَ الَّذِي أَنْشَأَ جَنَّاتٍ } لمَا فِي ذِكْرِ هذه الآيات بعد الاستعاذة مِنْ الْبَشَاعَةِ وَإِيهَام رُجُوعِ الضَّمِيرِ إلَى الشَّيْطَان ــــ ˮالاستشارات القرآنية“ ☍...
كيف يمكن الجمع بين دعاء ابراهيم :واجعل لي لسان صدق في الآخرين ....وبين حث الشرع على الاخلاص ؟ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
هل البسملة أية من سورة الفاتحة؟ وما حكم من لم يقرأها في الصلاة؟ ــــ ˮمحمد بن صالح ابن عثيمين“ ☍...
فى الايه ١٢ من سورة يونس هل كل الناس تنطبق عليهم هذه الايه وكيف الرد عليها ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
س: هل يجوز كتابة ( بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ) في بداية كتابة أي شيء؟

ج: يسن كتابتها في بداية كتابة كل شيء له بال وأهمية ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يبدأ بها كتبه ، ولما روي عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: { كل أمر ذي بال لا يبدأ بِبسمِ اللَّهِ فهو أبتر } . ــــ ˮمجلة البحوث الإسلامية“ ☍...
لماذا الا بعدا لمدين كما بعدت ثمود؟ ــــ ˮأبو إسحق الحويني“ ☍...
استاذنا الفاضل لو سمحت ماالفرق بين :
( وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللَّهُ)(البقره197) و (وَمَا تَفْعَلُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ )(البقره215)؟؟ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كفوا احد ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كذللك وزوجناهم بحور عين لماذا للرجال فقط مع ان الزوج فى اللغه العربيه تعنى المثل ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
السؤال
ما معنى {يُؤْتَوْنَ أَجْرَهُم مَّرَّتَيْنِ} [القصص: ٥٤]، هل يعني هذا أن من آمن برسوله -صلى الله عليه وسلم- ثم أدرك النبيَّ محمدًا -صلى الله عليه وسلم- أنه إذا فعل العبادة يُكتب له أجرها مرتين؟
الجواب
جاء في الحديث الصحيح «ثلاثة يؤتون أجرهم مرتين»، وذكر منهم: من أدرك نبيًّا من الأنبياء ثم آمن به عليه الصلاة والسلام، [البخاري: 3011]، يعني أدرك نبيًا من الأنبياء قبل بعثته -عليه الصلاة والسلام- ثم آمن بالنبي -عليه الصلاة والسلام-، فإنه حينئذٍ يُؤتى أجره مرتين، ومعنى هذا واضح، أي: في كل ما يفعله اقتداء بنبيه الذي آمن به قبل ثم فعله اقتداء بالنبي -عليه الصلاة والسلام-، وإذا كان العمل لا يوجد في الشريعة السابقة وهي على كل حال منسوخة، سواء وُجد أو لم يُوجد هو مكلَّف باتباع النبي -عليه الصلاة والسلام-، كما قال النبي -عليه الصلاة والسلام-: «لو أن موسى كان حيًّا، ما وسعه إلا أن يتبعني» [المسند: 15156]، وعلى كل حال من آمن من اليهود والنصارى بنبينا محمد -عليه الصلاة والسلام- واتبعه فهو على خير وله أجره مرتين -إن شاء الله تعالى-.
إجابة الشيخ عبد الكريم الخضير ــــ ˮفتاوى نور على الدرب“ ☍...
س/ ما هي السبعة أحرف التي أنزل بها القرآن، وما هي السبع المثاني؟

ج/ يصعب الجزم بالمراد بالأحرف السبعة التي نزل عليها القرآن الكريم فقد اختلف العلماء في ذلك على أقوال كثيرة جدا، وفي ذلك مؤلفات خاصة، ومن أهم الأقوال أنها لغات أو أوجه في القراءة، وأما السبع المثاني فالقول الراجح أنها الفاتحة. ــــ ˮمصطفى السباعي“ ☍...
هل تعد البسملة أية من سورة الفاتحة أم لا ــــ ˮمحمد صالح المنجد“ ☍...
فذكر بالقرآن
قال المولى الجليل ( وراودته التى هو في بيتها عن نفسه وغلّقت الأبواب وقالت هيت لك قال معاذ الله إنه ربى أحسن مثواى إنه لا يفلح الظلمون ) يوسف :23
إطلالة:
انظروا بعين الادّكار إلى هذا الإبداع في مجامع الكلم القرآنى ..
والذى أُشرِبه النبي صلى الله عليه وسلم ، حتى أوتي مجامع الكَلِم ..
الكلمة تُقال، وشرحها يطول ويتمدد ليستوعب مجلدات منثورة .
" الظلم ظلمات "
كلمات قليلة وشرحها يطول وأحكامها كثيرة ، فكيف بكلِم ربى ؟
إيجاز سريع ، وجناس بديع،
أما الإيجاز ففى الربط بين الظلم في الدنيا ومآله في الآخرة،فإنه ويلٌ وثبور وعذاب في القبور وعقاب وذل وهوان يوم القيامة ، وكل ذلك مشمول في كلمة " ظلمات "
فلَكَ أن تتصور ما فيها من سوء المنقلب وبؤس المصير .
وأما الجناس ، فبين كلمتى " الظلم والظلمات " ففيه مشاكلة عجيبة تربط بين العمل وعاقبته .
وهذا في كلمتين فيما أعلم ، فكيف بمن أحاط بعلم الكلم ؟؟؟
وانظروا إلى الإبداع القرآنى في سورة يوسف الصدّيق عليه السلام ؟
الموقف الطويل في أحداثه ..
يُوصَف في كلمات قليلة معبّرة عن أحداث كثيرة متشعبة في إيجاز مبهر ومبدع
ـ وراودته ؛ بإيحاء هذا الشغف القلبى ، واستفزاز هذا الجمال الرجولى ، وإغواء شيطانى
ـ فأبى وترفّع قائلا: معاذ الله ... إنها الفِطرة القويمة الطاهرة والمنزّهة عن الأرجاس .
هيت لك .. أعددت ما تهفو إليه نفوس العالمين
لستِ هناك .. إنى أخاف الله رب العالمين
فاحتوشته .. ففرّ منها مستغيثا بالإله .
فطاردته .. وقد براها الاشتياق
واستبقا باباً غلّقته يد البغاء ..
فَهلُمّ أشعلت الحشايا باحتراق
فاستعطفته ..
وهو يأبى الموت عشقا كالبرايا
فتفوح منها أنَّة الثكلى فتصرخ
أنْ هلُم وهو يأبى الانسياق
كلٌّ يفرُّ من الهوان ..
هو يفرّ من المعاصي ، وهى تفرّ إلى الهوان ..
وعند ذلك ..
الفيا عزيزها يصرخ بجنده
افتحوا ما أوصدوا
يدخل عليه مقطّبا وقد علاه الارتياب
ما ذاك يا من قالوا عنه بأنه رمز الطهارة والعفاف ؟
فعاجلته بإفكها هو قد غوانى بالتفاف !
فما جزاء من قد أراد بأهل بيتك سوء فعل أو هوان ؟!
فقال أين ذاك منه يا من ترجفين ؟!
قالت هراء فقد غوانى والعفيفة لا تواني .
فثار يوسف أين هذا الإفك منى ، وقد قطعت الثوب عنى ؟
هى راودتنى وغالبتنى
صددتها عنى فكدّت تبتغى منى المحال
فقال كيف أصدقك والحال مُزرى لا يزال ؟
أين الدليل على الطهارة والكمال ؟
فيقول ربى في معيّة من ناجاه
فيجئ شاهده فيشهد بالنجاة
إن القميص ممزّق من خلف كتفك
إنه طوق النجاه
فيئن صاحبها ويصرخ ألف آه
إنه من كيدكنّ فاذهبى عنى
فإنى قد برانى الارتياب
واروه عنى واسجنوه فلعلَّ أصوات الشماتة تستكين
ويطيب جرح كرامتى أو يستكين
سجنوه ظلما فارتضى خوفا من العنت الذميم
هذا طريق الأنبياء والصالحين من قديم
الفجر يشرق بعدما ظن البريّة أن ليل الظلم دائم مستديم
فتعلموا من يوسف الطُّهر العميم .
وتنبهوا للإفك ما بين الدروب مستنيم
فتنبهوا ..
والله من وراء القصد
أحمد حمزة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
تفسير و تدارس
بينات 1428 هـ
تأملات في سورة الفاتحة
من:00:11:38 إلى:00:21:52 ــــ ˮبرنامج بينات“ ☍...
برنامج بينات 1429 ه
تأملات فى سورة الفاتحة ج1 ــــ ˮبرنامج بينات“ ☍...
برنامج بينات 1429 ه
تأملات فى سورة الفاتحة ج2 ــــ ˮبرنامج بينات“ ☍...
تفسير سورة الفاتحة دورة الاترجة
آية 1
من:00:06:45 إلى:00:22:57 ــــ ˮمحمد الربيعة“ ☍...
تفسير سورة الفاتحة.دورة الاترجة
الاية 1
من:00:09:14 إلى:00:12:04 ــــ ˮمحمد الربيعة“ ☍...
برنامج محاسن التأويل
سورة الفاتحة الآية 1
من:00:11:12 إلى:00:12:05 ــــ ˮصالح المغامسي“ ☍...
محاسن التأويل
سورة الفاتحة الآية 1
من:00:11:11 إلى:00:12:05 ــــ ˮصالح المغامسي“ ☍...
تفسير المثاني
تفسير سورة الفاتحة آية (1)
من:00:43:29 إلى:00:53:33 ــــ ˮمحمد علي الشنقيطي“ ☍...
دورة بيان في تفسير القرآن
سورة الفاتحة آية 1
من:00:00:35 إلى:00:05:05 ــــ ˮمحمد بن عبدالعزيز الخضيري“ ☍...
أيسر التفاسير
البسملة
من:00:27:52 إلى:00:33:01 ــــ ˮأبو بكر الجزائري“ ☍...
التعليق على تفسير البيضاوي
سورة القاتحة آية 1 الجزء الأول
من:00:46:25 إلى:01:09:28 ــــ ˮعبدالرحمن بن معاضة الشهري“ ☍...
التعليق على تفسير البيضاوي
مقدمة سورة الفاتحة
من:00:25:53 إلى:00:46:25 ــــ ˮعبدالرحمن بن معاضة الشهري“ ☍...
التعليق على تفسير البيضاوي
سورة القاتحة آية 1 الجزء الثاني
من:00:00:50 إلى:01:24:33 ــــ ˮعبدالرحمن بن معاضة الشهري“ ☍...
أيسر التفاسير
سورة الفاتحة الايه1
من:00:06:20 إلى:00:30:19 ــــ ˮأبو بكر الجزائري“ ☍...
أيسر التفاسير
سورة الفاتحة الايه 1
من:00:06:20 إلى:00:30:19 ــــ ˮأبو بكر الجزائري“ ☍...
أيسر التفاسير
مقدمة سورة الفاتحة
من:00:00:12 إلى:00:06:20 ــــ ˮأبو بكر الجزائري“ ☍...
تفسير عام لسورة الفاتحة
تفسير الاستعاذة (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم)
من:00:02:14 إلى:00:46:08 ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
تفسير عام لسورة الفاتحة
تفسير البسملة (الجزء الأول)
من:00:00:10 إلى:00:49:41 ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
تفسير عام لسورة الفاتحة
تفسير البسملة (الجزء الثاني) -
بعض الآثار التي يؤثرها الإيمان بهذه الأسماء في نفس المؤمن وفي قلبه

من:00:00:10 إلى:00:23:25 ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
شرح كتاب المصباح المنير في تهذيب تفسير ابن كثير
تفسير الاستعاذة
من:00:17:38 إلى:00:39:28 ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
شرح كتاب المصباح المنير في تهذيب تفسير ابن كثير
الاستعاذة والبسملة
من:00:00:22 إلى:01:07:07 ــــ ˮخالد السبت“ ☍...
تفسير سورة النساء
اية رقم ١ ياايها الناس اتقوا ربكم
من:00:00:01 إلى: ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
دروس تفسير القرآن الكريم
سورة الفاتحة
أية 1

من:00:00:14 إلى:00:03:49 ــــ ˮصالح آل الشيخ“ ☍...
التعليق على تفسير القرطبي
سورة الفاتحة - آية 1
من:00:16:24 إلى:00:45:08 ــــ ˮعبدالله محمد الأمين الشنقيطي“ ☍...
تفسير النابلسي
اية 1 - سورة الفاتحة
من:00:01:27 إلى:00:30:14 ــــ ˮمحمد راتب النابلسى“ ☍...
tous

من:0:2:0 إلى:0:9:0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
tous

من:0:2:0 إلى:0:9:0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...


من:0:1:1 إلى:0:1:7 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...


من:0:0:0 إلى:0:0:0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
منارات قرآنية
اية 1 - سورة الفاتحة
من:00:01:07 إلى:00:08:38 ــــ ˮمحمد علي الشنقيطي“ ☍...


من:0:0:0 إلى:0:0:0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
خواطر الشعراوى , سورة الفاتحة
أية 1
من:00:00:18 إلى:00:47:04 ــــ ˮمحمد متولي الشعراوي“ ☍...
شرح تفسير الشيخ محمد بن عبدالوهاب
تفسير سورة الفاتحة كاملة
من:00:18:46 إلى:01:03:58 ــــ ˮعبدالرازق البدر“ ☍...
من دروس الحرم ( سورة المؤمنون آية 42 )
سورة المؤمنون آية 42 الجزء الأول
من:00:17:35 إلى:00:17:52 ــــ ˮسعد الشثري“ ☍...
من دروس الحرم ( سورة الحج آية 28 )
سورة الحج آية 28
من:00:12:41 إلى:00:16:11 ــــ ˮسعد الشثري“ ☍...
من دروس الحرم ( سورة النور آية 43 )
سورة النور آية 43
من:00:07:38 إلى:00:09:04 ــــ ˮسعد الشثري“ ☍...
من دروس الحرم ( سورة النور آية 35 )
سورة النور آية 35
من:00:03:26 إلى:00:11:46 ــــ ˮسعد الشثري“ ☍...
من دروس الحرم ( سورة النور آية 31 )
سورة النور آية 31
من:00:03:47 إلى:00:20:26 ــــ ˮسعد الشثري“ ☍...


من:0:0:0 إلى:2:7:0 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
أسرار بلاغية
مسألة: فما فائدة إعادتها ثانيا بعد الحمد؟


جوابه: التنبيه على الصفات المقتضية لحمده وشكره وهي: سعة رحمته تعالى لعباده، ولطفه، ورزقه، وأنواع نعمه.
فالأول: توكيد الاستعانة، والثاني: توكيد الشكر. وهذه الآية جمعت ما لم يجتمع في آية غيرها، وهو:
أنها آية مستقلة في الفاتحة عند من قال به. وهي بعض آية في النمل. وربعها الأول بعض آية في: (اقرأ باسم ربك. ونصفها الأول بعض آية في هود: (بسم الله مجراها. وربعها الثاني بعض آية فى الرحمن: (الرحمن (1) علم القرآن) ونصفها الثانى آية فى الفاتحة، وبعض آية فى سورة البقرة هو: (الرحمن الرحيم) ــــ ˮكتاب: كشف المعاني / لابن جماعة“ ☍...
بسم الله الرحمن الرحيم مسألة: إذا كان المراد بالبسملة الاستعانة به تعالى، فما فائدة إقحام الاسم بين الباء وبين لفظة الجلالة مع أن الاستعانة به لا بنفس الاسم (1) ؟ .

جوابه: أن القصد به التعظيم والإجلال لذاته تعالى، ومنه: (سبح اسم ربك الأعلى ) و (تبارك اسم ربك) . لم اختصت البسملة بهذه الأسماء الثلاثة؟ أما الأول: فلأنه اسم المعبود المستحق للعبادة دون غيره، والموجد لعباده. والثاني والثالث: تنبيه على المقتضى لسؤال الاستعانة به، وهو سعة رحمته لعباده.
________
(1) معنى الحال: لماذا قيل: باسم الله، ولم يقل بالله وهو أصل التعبير لأن الاستعانة بالله لا بالاسم. ــــ ˮكتاب: كشف المعاني / لابن جماعة“ ☍...
أول المتشابهات قوله {الرحمن الرحيم مالك} فيمن جعل {بسم الله الرحمن الرحيم} آية من الفاتحة وفي تكراره قولان قال علي بن عيسى إنما كرر للتوكيد وأنشد قول الشاعر : ... هلا سألت جموع كندة يوم ولوا أين أينا ...

وقال قاسم بن حبيب إنما كرر لأن المعنى وجب الحمد لله لأنه الرحمن الرحيم قلت إنما كرر لأن الرحمة هي الإنعام على المحتاج وذكر في الآية الأولى المنعم ولم يذكر المنعم عليهم فأعادها مع ذكرهم وقال {رب العالمين الرحمن} لهم جميعا ينعم عليهم ويرزقهم {الرحيم} بالمؤمنين خاصة يوم الدين ينعم عليهم ويغفر لهم . ــــ ˮكتاب : أسرار التكرار للكرماني“ ☍...
*(بِسْمِ اللهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ) :
* البسملة وردت ١١٤ مرة كعدد سور القرآن فلم تفتتح بها سورة التوبة ولكن وردت في سورة النمل داخل الآية (٣٠).

* من فضله جلّت قدرته على هذه الأمة أن علّمها كيف تدعو وكيف تناجي ربها؟ فتبدأ بكلمة بسم الله في أول المصحف الشريف.

* العلماء يقدّرون محذوفاً: بسم الله أبتدئ القرآءة، بسم الله تبدأ بها كل شؤون حياتك لتكون مطمئناً أنك مع الرحمن الرحيم .

* كلمة (الله) إسم للذات يعني هي لفظة تشير إلى خالق السموات والأرض الذي ليس كمثله شيء، ونحن نبدأ باسم الاسم فعندما نقول (الله) فكل ما خطر في ذهنك فالله عز وجل بخلافه لكن يحضر في ذهننا هذا المسمّى كما وصف نفسه سبحانه.

* (الله) في أذهان العرب لفظ مميز له خصوصية لا يشاركه فيه أحد حتى في الجاهلية خصصوا كلمة الله لخالق السموات والأرض وما بينهما المهيمن المسيطر على أمور الدنيا، ولم يطلقوها على صنم من الأصنام، حتى إذا قالوا الإله أو الآلهة يعنون بها الأصنام.

* أصل لفظ الجلالة :
-- رجح جمهور العلماء أن(الله) مشتقة من فَعِل إلِه يأله أي أحب حباً عظيماً إلى درجة العبادة وبعض العرب أبدل الهمزة واواً فقال ولِه يوله ومنها الولهان العاشق، ثم دخلت الألف واللام فصارت الإله (إلِه يأله إلهاً) بمعنى مألوه بوزن كتاب وزنها فعال لكن معناها مفعول - تقول كتابنا أي مكتوبنا الذي كتبناه-.
-- ثم حذفت العرب الهمزة التي تقابل فاء الكلمة (الإله) لكثرة الاستعمال فصارت الله بفتح اللام ووزنها العال لأن الفاء حذفت.
-- العرب بجمهورهم فخّموا اللام فقالوا (اللَه) بالتفخيم، وليست هناك قبيلة عربية حينما تنطق إسم الجلالة الله بالترقيق إلا إذا كان ما قبله كسرة أو ياء عند ذلك يرقق إستثناءً فنقول (بالله) أو (أَفِي اللّهِ شَكٌّ).

* عندنا شرطان لحذف الألف مع اسم إذا إتصلت بالباء وأضيفت إلى إسم الجلالة (الله) فعند ذلك ينبغي أن تحذف الألف وإذا إختل أحد هذين الشرطين أو كلاهما عند ذلك تثبت الألف وعلى هذا رسم المصحف:
-- (بِسْمِ اللهِ) كلمة إسم أضيفت إلى لفظة الله ودخلت عليها الباء وكذلك في سورة النمل الآية ٣٠ وسورة هود الآية ٤١ .
-- في سورة الواقعة في الآيات ٧٤ و ٩٦ وفي الحاقة الآية ٥٢ وفي العلق الآية الأولى الباء إتصلت بلفظة اسم لكن أضيفت إلى لفظة رب (باسْمِ رَبِّكَ ) فرُسمت بالألف.
-- (وَاذْكُرُواْ اسْمَ اللّهِ) في المائدة وفي الأنعام وفي الحج في عدة مواطن أضيفت إلى لفظة الله لكنها لم ترتبط بالباء.
-- (تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ) في الرحمن هنا لا الباء موجودة ولا أضيفت إلى إسم الله، وكذلك في الحجرات (بِئْسَ الاسْمُ الْفُسُوقُ) . ــــ ˮمختصر لمسات بيانية“ ☍...
*(بِسْمِ اللهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ) :
* البسملة وردت ١١٤ مرة كعدد سور القرآن فلم تفتتح بها سورة التوبة ولكن وردت في سورة النمل داخل الآية (٣٠).

* من فضله جلّت قدرته على هذه الأمة أن علّمها كيف تدعو وكيف تناجي ربها؟ فتبدأ بكلمة بسم الله في أول المصحف الشريف.

* العلماء يقدّرون محذوفاً: بسم الله أبتدئ القرآءة، بسم الله تبدأ بها كل شؤون حياتك لتكون مطمئناً أنك مع الرحمن الرحيم .

* كلمة (الله) إسم للذات يعني هي  لفظة تشير إلى خالق السموات والأرض الذي ليس كمثله شيء، ونحن نبدأ باسم الاسم فعندما نقول (الله) فكل ما خطر في ذهنك فالله عز وجل بخلافه لكن يحضر في ذهننا هذا المسمّى كما وصف نفسه سبحانه.

* (الله) في أذهان العرب لفظ مميز له خصوصية لا يشاركه فيه أحد حتى في الجاهلية خصصوا كلمة الله لخالق السموات والأرض وما بينهما المهيمن المسيطر على أمور الدنيا، ولم يطلقوها على صنم من الأصنام، حتى إذا قالوا الإله أو الآلهة يعنون بها الأصنام.

* أصل لفظ الجلالة :
-- رجح جمهور العلماء أن(الله) مشتقة من فَعِل إلِه يأله أي أحب حباً عظيماً إلى درجة العبادة وبعض العرب أبدل الهمزة واواً فقال ولِه يوله ومنها الولهان العاشق، ثم دخلت الألف واللام فصارت الإله (إلِه يأله إلهاً) بمعنى مألوه بوزن كتاب وزنها فعال لكن معناها مفعول - تقول كتابنا أي مكتوبنا الذي كتبناه-.
-- ثم حذفت العرب الهمزة التي تقابل فاء الكلمة (الإله) لكثرة الاستعمال فصارت الله بفتح اللام ووزنها العال لأن الفاء حذفت.
-- العرب بجمهورهم فخّموا اللام فقالوا (اللَه) بالتفخيم، وليست هناك قبيلة عربية حينما تنطق إسم الجلالة الله بالترقيق إلا إذا كان ما قبله كسرة أو ياء عند ذلك يرقق إستثناءً فنقول (بالله) أو (أَفِي اللّهِ شَكٌّ).

* عندنا شرطان لحذف الألف مع اسم إذا إتصلت بالباء وأضيفت إلى إسم الجلالة (الله) فعند ذلك ينبغي أن تحذف الألف وإذا إختل أحد هذين الشرطين أو كلاهما عند ذلك تثبت الألف وعلى هذا رسم المصحف:
-- (بِسْمِ اللهِ) كلمة إسم أضيفت إلى لفظة الله ودخلت عليها الباء وكذلك في سورة النمل الآية ٣٠ وسورة هود الآية ٤١ .
-- في سورة الواقعة في الآيات ٧٤ و ٩٦ وفي الحاقة الآية ٥٢ وفي العلق الآية الأولى الباء إتصلت بلفظة اسم لكن أضيفت إلى لفظة رب (باسْمِ رَبِّكَ ) فرُسمت بالألف.
-- (وَاذْكُرُواْ اسْمَ اللّهِ) في المائدة وفي الأنعام وفي الحج في عدة مواطن أضيفت إلى لفظة الله لكنها لم ترتبط بالباء.
-- (تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ) في الرحمن هنا لا الباء موجودة ولا أضيفت إلى إسم الله، وكذلك في الحجرات (بِئْسَ الاسْمُ الْفُسُوقُ) . ــــ ˮمختصر لمسات بيانية“ ☍...
الفرق بين الرحمن والرحيم ــــ ˮ“ ☍...
﴿وَأَقيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكاةَ وَأَطيعُوا الرَّسولَ لَعَلَّكُم تُرحَمونَ﴾ النور65 ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
فتفشلوا ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
برنامج لمسات بيانية
سورة الفاتحة
اية 1 ــــ ˮفاضل السامرائي“ ☍...
قوله تعالى: (بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيم)
أي أبتدىءُ. وتقديرُ العامِل مؤخراً كما صنعتُ أولى من تقديمه ليفيد الاختصاص، والاهتمام بشأن المقدَّم. وإِنَّما قُدِّم في قوله " اقرأ باسم ربك " للاهتمام بالقرآن، لأن ذلك أوَّلُ سورةٍ نزلت. ــــ ˮكتاب فتح الرحمن بكشف ما يلتبس في القرآن“ ☍...
ومن الناس من يجادل في الله بغير علم ولا هدى ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
المجادلة ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
• ما وجه تكرار: ﴿ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ﴾ في البسملة وسورة الفاتحة؟
• قال ابن جماعة: {الأول} : توكيد الاستعانة به، و{الثاني} : توكيد
شكره لصفاتـه المقتضية لحمده وشكره، وهي سعة رحمتـه تعالـى
لعباده ولطفه ورزقه وأنواع نعمه (1).

(1) كشف المعاني في المتشابه من المثاني لابن جماعة: (ص:84)، وللاستزادة ينظر: البرهان في توجيه متشابه القرآن للكرماني: (ص:65). ــــ ˮكتاب : ﴿ الارتياق فـي توجيـه المتشابـه اللفظـي ﴾“ ☍...
سورة الزخرف ايه ١٨ ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
صبار شكور ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
كيف تكفرون بالله ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
التكليف الثالث ????????
*(قُلۡ مَن یَكۡلَؤُكُم بِٱلَّیۡلِ وَٱلنَّهَارِ مِنَ ٱلرَّحۡمَـٰنِۚ بَلۡ هُمۡ عَن ذِكۡرِ رَبِّهِم مُّعۡرِضُونَ)* ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...
(بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ❨١❩)
متشابه
ضبط مواضع ( الرحمن الرحيم ) بالكسر والضم ــــ ˮدريد ابراهيم الموصلي“ ☍...
ضبط مواضع ( بسم الله الرحمن الرحيم ) ــــ ˮدريد ابراهيم الموصلي“ ☍...
ضبط قوله تعالى: " بسم الله الرحمن الرحيم " ــــ ˮدريد ابراهيم الموصلي“ ☍...
ضبط مواضع ( الرحمن الرحيم ) ــــ ˮدريد ابراهيم الموصلي“ ☍...
متشهات غافر ــــ ˮبدون مصدر“ ☍...