عرض وقفات احكام وآداب

  • ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ﴿٨﴾    [المائدة   آية:٨]
العدل في البغض قال الخالق سبحانه و تعالى: {وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَىٰ أَلَّا تَعْدِلُوا ۚ اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَىٰ} " وهذه الآية نزلت بسبب بغضهم للكفار، وهو بغضٌ مأمور به. فإن كان البغضُ الذي أمر الله به قد نُهي صاحبه أن يظلم من أبغضه.. فكيف في بغض مسلم بتأول وشبهة، أو بهوى نفسٍ ؟ فهو أحق أن لا يظلم "
إظهار النتائج من 2501 إلى 2510 من إجمالي 2501 نتيجة.